حمل

العلاقة بين ألم المؤخرة ونوع الجنين

العلاقة بين ألم المؤخرة ونوع الجنين ما هي؟ حيث أن أثناء فترة الحمل تتعرض السيدة لعدد من الآلام في مناطق مختلفة من الجسم والتي تعتبر من أعراض الحمل الطبيعية.

ومن ضمنها هو الشعور بألم في المؤخرة، لذا البعض يصدق العلاقة بين ألم المؤخرة ونوع الجنين، ولهذا سوف نتعرف على الحقيقة عبر موقع شقاوة.

اقرأ أيضًا: هل ثقل الحمل يدل على نوع الجنين

العلاقة بين ألم المؤخرة ونوع الجنين

العلاقة بين ألم المؤخرة ونوع الجنين

بعض السيدات خلال فترة الحمل ترغب في معرفة نوع الجنين وهناك من يصدق العلاقة بين ألم المؤخرة ونوع الجنين، والعلاقة توضح أن نوع الجنين يكون ذكر في حالة الشعور بألم في المؤخرة.

وذلك لأنه يعتقد أن حجم الجنين الذكر أكبر من حجم الأنثى، مما يزيد الضغط على العضلات ولكن كل تلك الأقاويل خاطئة ومن ضمن خرافات الحمل، ولا يمكن الاعتماد على ألم المؤخرة في تحديد نوع الجنين.

اقرأ أيضًا: هل الجنين في الشهر الرابع يكون أسفل البطن

أسباب ألم المؤخرة اثناء الحمل

قمنا بتوضيح أن العلاقة بين ألم المؤخرة ونوع الجنين تعد من الخرافات المتعارف عليها وليس لها أي أساس علمي، وذلك لأن ألم المؤخرة أثناء الحمل له عدة أسباب كالتالي:

  • خلال الحمل يزداد وزن السيدة الحامل بشكل ملحوظ مما يسبب ضغط على فقرات الظهر التي تؤثر على عظام المؤخرة.
  • هناك بعض السيدات التي تمارس التمارين الرياضية أثناء فترة الحمل مما يؤدي إلى زيادة الضغط على منطقة الحوض والمؤخرة.
  • زيادة عمر الجنين داخل الرحم يسبب ضغط على عضلات منطقة المؤخرة.
  • تمدد حجم الرحم خلال الأشهر الأخيرة من الحمل يسبب ضغط على الأربطة.
  • زيادة معدل ضخ الدم داخل الأوعية الدموية المغذية للمنطقة المؤخرة.
  • الاضطراب الهرموني خلال الحمل يزيد من ارتخاء العضلات والأربطة.
  • أثناء الحمل قد تصاب بعض السيدات بالرباط المستدير مما يسبب شعور بألم في منطقة المؤخرة، وذلك لأن من أعراض تأذي الرباط المستدير هو الشعور بألم في الفخذ والمؤخرة.
  • اتخاذ وضعيات غير مريحة أثناء الجلوس مما يتسبب في إجهاد عضلات المؤخرة.
  • الوقوف لفترات طويلة.
  • مع تقدم عمر الجنين تزداد حركاته التي تزيد من الضغط على فقرات الظهر والعضلات.

اقرأ أيضًا: ألم أسفل البطن للحامل في الشهر الثاني ونوع الجنين

علاج ألم المؤخرة خلال فترة الحمل

يوجد عدد من الطرق التي يمكن للسيدة الحامل استخدامها للتخفيف من ألم المؤخرة، ومن ضمن هذه الطرق التالي:

  • استخدام كمادات الماء الدافئ على منطقة المؤخرة وذلك للتخفيف من الشعور بالألم.
  • الابتعاد عن التوتر والقلق الذي يسبب بعض التشنجات العضلية في منطقة المؤخرة.
  • تقليل الضغط على فقرات الظهر ومنطقة المؤخرة من خلال رفع القدمين إلى أعلى أثناء الجلوس.
  • الابتعاد عن ممارسة التمارين الرياضية الشاقة.
  • الحصول على قدر كافي من الراحة خلال اليوم.
  • وضع وسادة قطنية مريحة خلف منطقة الظهر للتحميل عليها أثناء الجلوس.
  • للتخفيف من ألم المؤخرة خلال الأشهر الأخيرة من الحمل ينصح بالنوم على جانب واحد وتثبيت منطقة الركب والقدمين.
  • رفع الساقين فوق مستوى الصدر يساعد على تخفيف الضغط على منطقة المؤخرة.
  • خلال الأشهر الأخيرة من الحمل يفضل التقليل من الوقوف لساعات طويلة.
  • الابتعاد عن ثني الظهر أثناء رفع الأشياء من على الأرض.

اقرأ أيضًا: علامات الخطر خلال الحمل في الشهور الأولى

كيفية تحديد نوع الجنين طبياً

تحديد نوع الجنين طبياً

يمكن أن نقوم بتحديد نوع الجنين سواء ولد ولا بنت من خلال اللجوء للطرق الطبية المعروفة مثل:

1_ السونار

استخدام السونار أو الموجات الصوتية لا يمكنه أن يكشف عن نوع الجنين قبل اكتمال الأعضاء التناسلية للجنين، وذلك يتم حدوثه خلال الفترة ما بين الأسبوع 18 والأسبوع 20 من الحمل، وتعتبر من الطرق التقليدية والمضمونة في تحديد نوع الجنين.

2_ فحص السائل الأمنيوسي

إجراء فحص للسائل الأمنيوسي يساعدنا على تحديد نوع الجنين وذلك من خلال أخذ عينة صغيرة من السائل المحيط بالجنين، وفحصه داخل المعمل للكشف عن نوع الجنين على الرغم من أنه طريقة دقيقة في تحديد نوع الجنين ولكن قد ينتج عنها بعض المشكلات.

3_ اختبار الحمض النووي

بعض الأطفال تولد بتشوهات خلقية نتيجة اضطراب في الكروموسومات ولذا يتم إجراء اختبار الحمض النووي للجنين، وذلك للكشف عن وجود أي تشوهات خلقية وعلاجها قبل الولادة وذلك الاختبار يساعد في الكشف عن نوع الجنين كالتالي:

  • الجنين الذكر من الطبيعي أن يكون تركيب الكروموسومات الجنسية بداخله على شكل (XY).
  • الجنين الأنثى من الطبيعي أن يكون تركيب الكروموسومات الجنسية بداخلها على شكل (XX).

4_ الزغابات المشيمية

من الطرق الطبية هو أخذ عينة صغيرة من نسيج المشيمة لتحديد نوع الجنين، ولكن لا ينصح بها وذلك تجنباً لحدوث أي مضاعفات قد تؤثر على الأم والجنين.

اقرأ أيضًا: ألم جهة اليسار للحامل وجنس الجنين

وبذلك نكون قد قمنا بتوضيح أن طبيعة العلاقة بين ألم المؤخرة ونوع الجنين ما هي إلا خرافة من ضمن خرافات الحمل، وأن الشعور بألم في المؤخرة يكون له عدة أسباب كما ذكرناً.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى