حمل

تجارب الحوامل مع زيادة ماء الجنين في الشهر السابع

تجارب الحوامل مع زيادة ماء الجنين في الشهر السابع شأنها تُفيد الحامل التي تُعاني من ذلك الأمر، حيث إن السائل الأمنيوسي عبارة عن السائل الذي تعمل كليتي الجنين على إنتاجه ويخرج من جسم المرأة أثناء التبول، وذلك السائل يُساعد على حماية الجنين وزيادة مُعدل نموه ولكن في حالة حدوث ارتفاع في مستوى ذلك الماء ينتاب الحامل القلق، لذا نذكر تجارب الحوامل مع زيادة ماء الجنين في الشهر السابع من خلال موقع شقاوة.

تجارب الحوامل مع زيادة ماء الجنين في الشهر السابع

غالبًا ما يتم الكشف عن مقدار الماء حول الجنين خلال فحص الطبيب وخصوصًا في الشهور الأخيرة في الحمل وفي أغلب الأحيان ذلك الأمر لا يدل على وجود مشكلة خطيرة حيث إن أغلب الحوامل يُعانون من مشكلة زيادة الماء حول الجنين في الشهر السابع.

خطورة الأمر تُصبح بسبب طول فترة الحمل بالإضافة إلى مقدار الماء الزائد حول الجنين ولذلك يجب الاطمئنان من الأمر وأنه في أغلب الحالات لا يتضاعف الأمر إلى حد الخطورة مع ضرورة الذهاب إلى الطبيب وأخذ رأيه من أجل الاطمئنان على حالة الحامل والجنين.

الماء الموجود حول الجنين في بطن الأم ما هو إلا عبارة عن سائل يُدعى السائل الأمنيوسي وهو الذي يعمل على حماية الجنين في رحم الأم وذلك الماء ينزل مع ولادة الجنين لذلك الماء مُهم جدًا للحفاظ على سلامة الجنين ونموه بالشكل السليم والصحي، ونضع فيما يلي تجارب الحوامل مع زيادة ماء الجنين في الشهر السابع:

1- التجربة الأولى

تبعًا للحديث عن تجارب الحوامل مع زيادة ماء الجنين في الشهر السابع نوضح أن تجربة المرأة الحامل في الشهر السابع تمثلت في أن أثناء قيامها بالفحص الشهري للحمل لاحظ الطبيب وجود ماء زائد يُحاوط الجنين من جميع النواحي.

بدأ الطبيب في سؤالها عن بعض الأعراض وهل تشعر بها أم لا وكانت إجابة الحامل أنها لا تشعر بأي من تلك الأعراض وذلك طمئن الطبيب أن حالة الأم والجنين سليمة وأن الأمر لا يستحق الطلب وطلب منها أن تأخذ القسط الكافي من الراحة مع تجنب القيام بالأعمال الشاقة حتى يكمل الحمل إلى النهاية دون مشاكل.

اقرأ أيضًا: هل تقل حركة الجنين في الشهر السابع

2- التجربة الثانية

قالت إحدى الحوامل بعد أن ذهبت إلى الطبيب بالشكل الطبيعي شهريًا وهذا إجراء روتيني تفعله كل الحوامل وذلك حفاظًا على صحة الجنين والإلمام بكل ما هو جديد وكانت لدى شكوى أنني أعاني من التعب الشديد وخصوصًا في منطقة أسفل البطن.

عند فحص الطبيب تمت ملاحظة وجود ماء زائد يُحيط بالجنين وهذا الأمر أدى إلى أن الطبيب قال لي أنه من الضروري أن يتم الخضوع إلى العملية القيصرية وذلك حفاظًا على صحتك وصحة الجنين.

3- التجربة الثالثة

ذكرت إحدى الحوامل أنها لم تكن تعلم أنها تُعاني من زيادة الماء حول الجنين إلا بعد أن دخلت إلى الشهر التاسع واقترب موعد الولادة وهذا الأمر أدى إلى جعل الطبيب ينتظر موعد الولادة مع الفحص الدوري بشكل منتظم للاطمئنان على حالة الجنين حتى تم ولادته بالسلامة.

4- التجربة الرابعة

من خلال الحديث عن تجارب الحوامل مع زيادة ماء الجنين في الشهر السابع نوضح تجربة امرأة حامل في الشهر السابع أنها كانت تُعاني من صعوبة التنفس بالإضافة إلى مواجهة تعب وإجهاد عام في كامل البدن وعند ذهابها إلى الطبيب اتضح أنها تُعاني من مشكلة الماء الزائد حول الجنين.

وضع الطبيب للمرأة الحامل العلاج المُناسب بالإضافة إلى ضرورة أخذ إبرة حيث إن تلك الإبرة تعمل على نزول السائل الأمنيوسي الزائد الذي يُحيط بالجنين.

اقرأ أيضًا: كيف أعرف أن الرحم مفتوح في الشهر السابع

أسباب زيادة ماء الجنين في الشهر السابع

عند الحديث عن زيادة الماء حول الجنين يجب أن نوضح الأسباب التي تؤدي إلى حدوث ذلك الأمر مثل:

  • إصابة الحامل بمرض السكر الذي يؤدي إلى بقاء مستوى الجلوكوز مرتفع وبالتالي يتم تخزين السائل الأمنيوسي حول الجنين.
  • إصابة الحامل بتسمم الحمل الناتج عن تناول الأطعمة النيئة أو الأطعمة التي تحتوي على نسبة مرتفعة من البكتيريا الضارة.
  • اختلاف نوع دم الأم والجنين يؤدي إلى زيادة نسبة الماء حول الجنين.
  • إصابة الجنين بعيوب خلقية تؤدي إلى زيادة خطر الإصابة باحتباس السوائل حول الجنين في الشهر السابع.
  • في حالة أن الأم مُصابة بعدوى أدت إلى زيادة نسبة السائل حول الجنين.
  • ارتفاع ضغط الدم لدى الأم يؤدي إلى تخزين السوائل في الجسم.

أعراض زيادة ماء الجنين في الشهر السابع

في نطاق الحديث عن تجارب الحوامل مع زيادة ماء الجنين في الشهر السابع نوضح الأعراض التي تظهر على الحامل في حالة أن هُناك ارتفاع ملحوظ في مستوى السائل الأمنيوسي حول الجنين، ومن تلك الأعراض ما يلي:

  • مواجهة صعوبة أثناء القيام بعملية التنفس.
  • تورم منطقة المهبل بشكل ملحوظ.
  • تقلصات منطقة أسفل البطن.
  • تورم أطراف أصابع القدمين.
  • الإصابة بالإمساك نتيجة احتباس السوائل.
  • زيادة حجم منطقة البطن عن الحجم الطبيعي.
  • قلة إدرار البول نتيجة احتباس السوائل.
  • وضعية الجنين الغير صحية.
  • الشعور بحرقة في منطقة المعدة.
  • انقباضات الرحم الحادة.

مُضاعفات زيادة ماء الجنين في الشهر السابع

استكمالًا للحديث عن تجارب الحوامل مع زيادة ماء الجنين في الشهر السابع فإن زيادة الماء حول الجنين يؤدي إلى حدوث بعض المُضاعفات والصعوبات مثل:

  • زيادة خطر انفصال المشيمة عن جدار الرحم وتعرض الجنين إلى خطر الموت بسبب عدم وصول الاكسجين والغذاء إليه.
  • خطر القيام بالولادة القيصرية وذلك بسبب أن زيادة نسبة السوائل حول الجنين يؤدي إلى مواجهة صعوبة أثناء الولادة الطبيعية حيث إنه من الصعب نزول رأس الطفل إلى الرحم.
  • تدلي الحبل السري إلى منطقة المهبل قبل ولادة الجنين.
  • إمكانية التعرض إلى تلف وضعف الغشاء بصورة مبكرة مما يؤدي إلى الولادة المبكرة للجنين.

اقرأ أيضًا: وزن الجنين الطبيعي في الشهر التاسع

الوقاية من زيادة ماء الجنين في الشهر السابع

إن زيادة نسبة الماء الذي يُحيط بالجنين في الشهر السابع من العوامل التي تؤدي إلى زيادة خطر الإصابة ببعض الأمراض والمُضاعفات ولذلك نضع في النقاط التالية طرق الوقاية من الإصابة باحتباس السوائل حول الجنين:

  • تجنب الشعور بالقلق والتوتر وضرورة معرفة أن زيادة الماء حول الجنين ليس من الضروري أن يؤثر على صحة الجنين والأم.
  • الذهاب إلى الطبيب للحصول على العلاج المناسب أو معرفة ما هي أنسب طرق الوقاية من تلك الزيادة.
  • حصول الحامل في الشهر السابع على القسط الكافي من الراحة.

تجارب الحوامل مع زيادة ماء الجنين في الشهر السابع بعضها بسيط والبعض الآخر كان خطير ولكن من السهل مُعالجة الأمر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى