اختبار الحمل قبل موعد الدورة بيومين

اختبار الحمل قبل موعد الدورة بيومين يعد الاختبارات الشهيرة والمنتشرة بين النساء، حيث إنهم لا يستطيعون الانتظار بعض الوقت للتأكد من وجود حمل بالطرق الطبية المؤكدة.

لذا من خلال موقع شقاوة سنقوم بعرض أهم المعلومات التي تخص التعرف على اختبار الحمل قبل موعد الدورة بيومين.

اختبار الحمل قبل موعد الدورة بيومين

تقع الكثير من السيدات في خطأ إجراء اختبار الحمل قبل الموعد المحدد للدورة الشهرية بيومين فقط، وهذا الأمر لا يعطي نتيجة صائبة، حيث يكون الجسم مستعد لنزول الدورة، ويجب إجراء مثل هذه الاختبارات عند تأخر الدورة عن موعدها.

حيث إن علامة الحمل الأولى هي تأخر الدورة، لذا لن يجدي اختبار الحمل قبل الدورة أي نتيجة مؤكدة، فيفضل الانتظار بعض الوقت.

اقرأ أيضًا: أعراض الحمل للبكر قبل الدورة

أعراض حدوث حمل قبل يومين من الدورة

بعد أن تعرفت على صحة اختبار الحمل قبل موعد الدورة بيومين، يجب التعرف على أعراض حدوث حمل قبل يومين من الدورة، فهذه الأعراض تتمثل فيما يلي:

  • ملاحظة التبول الكثير على غير العادة.
  • القيء في الصباح الباكر.
  • شعور المرأة بتمدد منطقة الرحم.
  • الجوع المتواصل بالرغم من الإحساس بالغثيان.
  • وجود ألم في منطقة أسفل البطن يتراوح بين الحدة والمتوسط.
  • من الممكن أن تجد المرأة أن ثدييها يفرزان اللبن.
  • الشعور بصداع متواصل.
  • ارتفاع درجة الحرارة في الجسم.
  • تغير مزاج المرأة بشكل مفاجئ.
  • نزول إفرازات من المهبل مصحوبة بدم خفيف.

لكن يجب مراعاة أن كافة هذه الأعراض تكون علامة غير مؤكدة على حدوث الحمل، لذا يجب انتظار تأخر الدورة وإجراء تحليل دم.

طرق التأكد من الحمل قبل الدورة الشهرية بيومين

هناك الكثير من الطرق التي يمكن إجراؤها للتأكد من وجود حمل قبل الميعاد الخاص بالدورة بيومين، ومن أشهر هذه الطرق ما سنعرضه عبر ما يلي:

  • اختبار الحمل المنزلي للبول
  • اختبار الدم في معمل التحاليل
  • متابعة أعراض الحمل في المنزل

سنعرض لكم مجموعة من التفاصيل عن اختبار الحمل قبل موعد الدورة بيومين من خلال ما يلي:

طريقة اختبار البول للحمل

ضمن التعرف على اختبار الحمل قبل موعد الدورة بيومين، يجب معرفة أن تحليل البول يمكن إجرائه بطريقتين مختلفتين، الأولى عبر التوجه إلى المختبر وعمل التحليل، والأخرى هي إجراء هذا التحليل في المنزل، لكن لهذا التحليل بعض التفاصيل التي يجب مراعاتها مثل:

  • يجب قراءة التعليمات المكتوبة على التحليل من الخارج بدقة لتتمكن من اتباع الإرشادات دون الوقوع في خطأ.
  • من المهم أن تكون الأيدي نظيفة لا يوجد بها أي أتربة أو جراثيم.
  • يفضل إجراء هذا التحليل في فترة الصباح عند الاستيقاظ مباشرة، حيث يكون هرمون الحمل واضح في هذا الوقت.
  • استخدام كوب من البلاستيك لوضع البول به، مع وضع شريط الاختبار في هذا الكوب، في حالة ظهر خطان على الجهاز باللون الأحمر تكون علامة على الحمل.

تعليمات هامة لاختبار البول

هناك مجموعة من النصائح والتعليمات الواجب اتباعها عند اجراء اختبار البول في المنزل، ومن أشهر هذه النصائح ما يلي:

  • يجب أن تتأكد من صلاحية هذا الاختبار قبل إجرائه.
  • إذا حصلت على نتيجة سالبة وكانت أعراض الحمل جميعها متوفرة لديك فعليك إعادة التحليل مرة أخرى بعد فترة الدورة الشهرية.
  • عليكِ شراء نوع مشهور من التحليل يكون موثوق به.
  • لكي تحصل على نتيجة مؤكدة يفضل إجراء الاختبار بعد مرور 7 أيام أو أكثر على انتهاء الدورة.
  • لا تشرب الكثير من الماء قبل التحليل.

اقرأ أيضًا: هل يحدث حمل قبل الدورة بيومين

مزايا اختبار البول للحمل

ضمن التعرف على صحة إجراء تحليل الحمل قبل الدورة بيومين يجب التعرف على المميزات الخاصة بهذا التحليل دونًا عن غيره، حيث تتمثل هذه المميزات فيما يلي:

  • اختبار سهل الاستخدام ولا يحتاج إلى الذهاب للمعامل.
  • يعطيك النتيجة خلال دقائق من الاستخدام، مما لا يجعلك تتوتر وتنتظر كثيرًا.
  • سعر هذا التحليل ليس مرتفع، مما يجعله من الوسائل المفضلة للكثير من الناس دونًا عن غيره.

مساوئ اختبار البول للحمل

بعد أن تعرفت على معلومات عن تحليل البول قبل الدورة بيومين يجب أن تكون على علم أن لهذا الاختبار بعض العيوب التي يمكنك أن تتعرف عليها من خلال ما سنعرضه أمامك عبر ما يلي:

  • يجب التأكد من تاريخ صلاحية استخدام هذا الاختبار حتى لا تحصل على نتيجة خاطئة.
  • يمكن أن تؤثر الكثير من العوامل على هذا التحليل، مما يجعلك لا تحصل على نتيجة دقيقة، ومن أشهر هذه العوامل أدوية التبويض والإجهاض.. حيث تزيد من هرمون الحمل في الجسم.
  • في حالة كنت تتناول مضادات الهيستامين قد يخفض ذلك من النسبة الخاصة بهرمون الحمل لديك بالرغم من وجود حمل.

اقرأ أيضًا: أعراض الحمل قبل الدورة 15 يوم

اختبار الدم في معمل التحاليل

الجدير بالذكر أن هذا النوع من الاختبارات يكون دقيق جدًا، لذا لا يمكن أن يخطئ، لكن يجب إجراء التحليل في موعد مناسب، أي بعد حوالي 14 يوم من موعد التبويض.

العديد من السيدات يهتمون كثيرًا بأمر الحمل، لذا يقومون بإجراء العديد من الاختبارات التي تخص التعرف على إمكانية حدوثه.

اترك تعليقا