حمل

تجربتي مع حمض الفوليك للحمل بتوأم

تجربتي مع حمض الفوليك للحمل بتوأم كانت تجربة جديدة وناجحة، وسوف ازودكم بكل المعلومات التي قد عرفتها عنه من خلال سرد قصتي فيما يلي. حيث يتساءل الناس عن أهمية حمض الفوليك في إنجاب التوائم، لذلك سأتحدث إليكم في ذلك المقال من خلال موقع شقاوة في كل ما يخص تجربتي مع حمض الفوليك للحمل بتوأم.

تجربتي مع حمض الفوليك للحمل بتوأم

إن إنجاب الأطفال أمر يشغل الكثير من الأزواج خاصة إذا كانوا حديثي العهد بالزواج لما لمشاعر الأمومة والأبوة من متعة خاصة وأهمية كبيرة لدى الجميع.

كنت متزوجة حديثًا في ذلك الوقت وكعادة الأمهات أرادت والدتي أن تنعم بحفيد لها، أما أنا فكان لدي رغبة كبيرة بإنجاب توأم فقمت بالسؤال كثيرًا حول الطرق المتبعة في سبيل ذلك.

فعرفت الكثير عن حمض الفوليك ودوره في ذلك الأمر وعرفت عن فوائد ذلك الحمض الرائع، حيث يلعب حمض الفوليك دور هام جدًا في نمو مخ الأطفال وأحبالهم الشوكية لأنه يساعد في تكوين مركبات كيميائية أساسية في تكوين جهاز الطفل العصبي مثل السيروتونين.

كما أن هذا الحمض يساعد بشكل كبير في عملية إنتاج خلايا الدم الحمراء الموجودة في جسم الإنسان، كما ينتج حمض الفوليك المادة الوراثية الموجودة داخل خلايا جسم الإنسان وتركيب السائل المحاط بحبله الشوكي.

يطلق على حمض الفوليك عدة أسماء مثل اسم فولاسين واسم فولات ويعتبر حمض الفوليك أحد أنواع فيتامين (ب) ويعرف تحديدًا ب (فيتامين ب 9).

ينصح الأطباء المختصين النساء الحامل بتناول كمية مناسبة من حمض الفوليك لحماية أطفالهن من حدوث التشوهات الخلقية لا قدر الله ولينمو بصحة جيدة وبنية قوية.

لذلك قررت البدء بتناول حبوب حمض الفوليك المتوفرة بالصيدليات حيث قمت بشرائها وتناولتها لمدة شهرين فلاحظت خلال تلك الفترة انتظام الدورة الشهرية لدي كما أصبحت حالتي النفسية أفضل بكثير

وبعد مرور ثلاثة أشهر ونصف على استخدامي لتلك الحبوب اكتشفت أنني حامل وكشف السونار أني حامل ببنتين توأم بعد ذلك فحمدت الله كثيرًا وبشرت والدتي التي كادت تطير من السعادة.

لذا فمن الممكن لحمض الفوليك أن يزيد فرص الإباضة المتعدد والحمل بتوأم.

وكانت تلك أسعد لحظات حياتي وكانت هذه تجربتي مع حمض الفوليك للحمل بتوأم والتي نجحت بفضل الله تعالى.

اقرأ أيضًا: تجربتي للحمل بتوأم أولاد

أطعمة تحتوي على حمض الفوليك

نظرًا لتجربتي مع حمض الفوليك للحمل بتوأم و لفوائده العظيمة التي تحدثنا عنها فإليك بعض الأطعمة الهامة التي نصحني الأطباء بتناولها بجانب الحبوب لاحتوائها على ذلك الحمض الهام وهي:

  • كلى وأكباد الدواجن والحيوانات.
  • اللحوم.
  • الصفار الموجود بالبيض.
  • المكسرات واللب الأبيض.
  • القرنبيط والكرنب.
  • الحبوب الكاملة مثل الذرة والقمح والشوفان.
  • أوراق السبانخ.
  • ثمار البطاطا المشوية.
  • الخس والبروكلي.
  • اللبن الطبيعي ذو الدسم الكامل غير الموضوع بالعلب لاحتواء اللبن المعلب على المواد الحافظة الضارة.

فوائد حمض الفوليك للمرأة الحامل

تبعًا لتجربتي مع حمض الفوليك للحمل بتوأم قمت بسؤال الطبيب عن الفوائد التي قد تحصل عليها المرأة الحامل باستعمال حمض الفوليك وأخبرني بالكثير من تلك الفوائد وهي كالآتي:

  • يقلل استخدام حمض الفوليك للمرأة الحامل من احتمالية إصابة الجنين بمرض تشقق العمود الفقري وهو عبارة عن أن يكون عمود الجنين الفقري غير مكتمل النمو، ويصيب ذلك المرض الأطفال بإعاقات تبقى مدى الحياة في الغالب.
  • كما يقلل من احتماليات إصابة الأجنة بمشكلة عدم اكتمال نمو الأجزاء الرئيسية في الدماغ مما يسبب للأجنة الموت في أغلب الأحيان وترجع تلك المشكلة ومشكلة تشقق العمود الفقري لما يعرف باسم عيوب الأنبوب العصبي وهو عبارة عن عدم انغلاق الأنبوب العصبي بشكل صحيح مما يسبب حدوث التشوهات الخلقية كالتي سبق ذكرها.
  • يؤدي استهلاك الجرعة المناسبة للسيدة أثناء الحمل وبعده من حمض الفوليك إلى انخفاض نسبة الإصابة بتشوهات خلقية بين الأجنة إلى نسبة تصل إلى 50%.
  • كما يحمي حمض الفوليك من حدوث مشكلة الشفاة الأرنبية لدى الأطفال والتي تعرف باسم فتح الحنك أو فتح الشقفة ايضًا.
  • يحمي كذلك حمض الفوليك من حدوث السكتات الدماغية ومن الإصابة بمرض الزهايمر.
  • يقي حمض الفوليك من حدوث الولادة المبكرة وما يترتب عليها من مخاطر للأم والجنين، كما يحمي من الإصابة بمقدمات الارتعاش.

قياس نسبة الفوليك في الجسم

كذلك من خلال تجربتي مع حمض الفوليك للحمل بتوأم قمت بالذهاب إلى المستشفى وبالتحديد إلى معمل التحاليل -بتوجيه من طبيبي- بحيث قام المختصون بالمعمل بسحب عينة من الدم للكشف على نسبة ذلك الحمض بالدم لدي.

اكتشفت بعد ظهور نتيجة التحليل بأن جسمي لا يحتوي على نسبة كافية من ذلك الحمض الهام، لذلك بدأت بتناول الجرعة المناسبة لحالتي حسب توجيه الطبيب المختص بحالتي وبعد قراءته لنتائج التحاليل الخاصة بي.

اقرأ أيضًا: أدوية الحقن المجهري بالتفصيل

الجرعة المناسبة للحامل من حمض الفوليك

في إطار تجربتي مع حمض الفوليك للحمل بتوأم وبسؤال الطبيب عن الجرعة المناسبة للسيدات الحامل أخبرني الكثير من الأمور اذكر منها ما يلي:

  • في خلال أول 3 شهور من الحمل ينبغي أن تأخذي جرعة لا تقل عن أربعمائة ميكروجرام في اليوم لتجنب الإصابة بمرض عيوب الأنبوب العصبي والذي يكون حدوثه متزامن مع الثلاث الشهور الأولى من الحمل.
  • بسبب عدم اكتشاف كثير من النساء كونهن حامل أم لا إلا بعد مرور شهر وأكثر من الحمل ينصح أطباء النساء بأن تتناول السيدات حمض الفوليك بانتظام وبالأخص للمتزوجات بداية من أول يوم من الزواج للاحتياط من حدوث حمل وحدوث تشوهات للجنين دون العلم.
  • بداية من الشهر الرابع وحتى الشهر التاسع يجب أن تتناول السيدة الحامل جرعة عبارة عن 600 ميكروجرام من حمض الفوليك.
  • يجب في حالة النساء التي تعرض جنينها السابق للإصابة بعيوب الأنبوب العصبي أن تتناول تلك السيدات كمية أكبر من حمض الفوليك لكن بعد استشارة طبيبهم الخاص.
  • يجب أن تتناول السيدات حمض الفوليك عند التخطيط للحمل أيضًا ولا يقتصر الأمر على السيدات الحامل.

فوائد حمض الفوليك بشكل عام

في أثناء تجربتي مع حمض الفوليك للحمل بتوأم قمت بالبحث عن فوائد ذلك الحمض، وصُدمت كثيرًا من كثرة الفوائد التي يُحدثها ذلك الحمض في جسم الإنسان ومن تلك الفوائد ما يلي:

  • يمنع حمض الفوليك تساقط الشعر بشكل ملحوظ، ويعمل على تقويته وتكثيفه.
  • يحفز ويزيد من إنتاج خلايا الدم الحمراء الموجودة بداخل العظام.
  • يساعد حمض الفوليك النساء التي تعاني من العقم حيث يزيد من فرص الحمل وذلك بسبب عمله على زيادة معدل الخصوبة وبشكل خاص لدى النساء.
  • كما يعمل حمض الفوليك على تقليل معدل الدهون الموجودة داخل جسم الإنسان مما يساعد الناس على تخفيض أوزانهم.
  • يقلل حمض الفوليك من مقدار الهوموسيستين الموجود داخل الدم وبذلك يقلل من احتمالية إصابة الإنسان بأمراض الشرايين والقلب، كما يجنبه الإصابة بالسكتات الدماغية.
  • انخفاض حمض الفوليك بالدم يؤدي إلى انخفاض نسبة المعادن داخل عظام الإنسان مما يؤدي إلي زيادة معدلات الكسور في العظام وأمراض الهشاشة.
  • يقلل حمض الفوليك من احتمالات الإصابة بمرض السرطان اللعين بالنسبة للناس التي تكون معرضة أكثر للإصابة بأنواع السرطان العديدة بمعنى إنه يقي المدخنين مثلًا من الإصابة بسرطان الرئة ويقي مدمنات الكحل من سرطان الثدي.. إلخ.
  • يزيد حمض الفوليك من رطوبة الجلد ونعومته ويجنبه الإصابة بالحكة والجفاف، كما يجنب الكثيرين من الإصابة بحب الشباب المزعج والتهابات الجلد المختلفة.
  • يساعد هذا الحمض في عمليات انقسام خلايا الجسم وبشكل خاص في انقسام خلايا الأجنة أثناء عملية النمو داخل أرحام أمهاتهم.
  • ينصح بتناوله خلال الحمل خاصةً ال 3 شهور الأولي لمنعه للتشوهات التي تحدث للأجنة، وكذلك فإن تناوله بعد الولادة له فوائد عظيمة ويعمل على تعويض الأم عما قد فقدته طوال فترة الحمل من عناصر هامة.
  • يعمل تناول حمض الفوليك على التقليل من الاكتئاب ويعمل على تحسين حالة الأشخاص المزاجية والنفسية، كما يقلل تناول الفوليك من القلق والتوتر.
  • يقلل تناول حمض الفوليك -بشكل منتظم -من أعراض الشيخوخة، ويقي من حدوث الشيب المبكر وظهور الشعر الأبيض للإنسان بحيث يزيد من إنتاج خلايا الدم الحمراء مما يزيد بالتالي من إنتاج الصبغة بالشعر.
  • يحافظ حمض الفوليك على جهاز الإنسان الهضمي بشكل خاص حيث أنه أسرع جهاز تتجدد خلاياه، كما يحافظ على بقية أجهزة الجسم من التلف حيث يعمل على تجديد الخلايا بالجسم.

اقرأ أيضًا: تجربتي في حمل ثلاث توائم

هل يوجد أي آثار جانبية لتناول حمض الفوليك؟

لا يوجد أي آثار جانبية لتناول حمض الفوليك حيث إنه من الأحماض التي تذوب في الماء.

يعني ذلك أن ما يفيض عن حاجة الجسم من ذلك الحمض يتجه إلى مجرى البول مع السوائل الأخرى ولا يتراكم داخل الجسم مما يمنع حدوث أي مشكلات بسببه أو أي آثار جانبية.

أنصح النساء جميعًا بتناول حبوب حمض الفوليك بعض استشارة الطبيب، كما أنصحهم بالاهتمام بتناول الأغذية التي تحتوي عليه لما لذلك الحمض من فوائد عظيمة لجسم الإنسان وللمرأة بشكل خاص.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى