صحة طفلي

طفلي يطلب الرضاعة باستمرار

طفلي يطلب الرضاعة باستمرار فهل هذا الأمر طبيعي أم لا؟، حيث يحتاج الطفل خلال أول 4 أو 6 شهور من عمره إلى الرضاعة الطبيعية فقط، بدون تناول أي أنواع من الطعام الصلب، ولكن هناك عدد من الأسباب التي تجعل الطفل يطلب الرضاعة مرات كثيرة أكثر من المعتاد، لمعرفة تفاصيل أكثر إليكم هذا المقال الذي نقدمه من خلال موقعنا شقاوة؛ فتابعونا.

طفلي يطلب الرضاعة باستمرار

طفلي يطلب الرضاعة باستمرار

قد تشتكي الأم من طلب الطفل المستمر للرضاعة، ولكن في البداية لابد أن تتأكد أن سبب بكائه هو الجوع، وليس سبب آخر، لأن الطفل حديث الولادة لا يملك إلا البكاء للتعبير عما يريد، ولذلك قد يبكي الطفل عند حاجته إلى تغيير الحفاض، وكذلك يبكي عند إحساسه بالمغص، ويبكي عند الجوع.

أما شكوى الأم أن طفلي يطلب الرضاعة باستمرار فإن هناك الكثير من الأسباب التي تتسبب في الجوع المستمر للطفل، ومن أهم تلك الأسباب ما يلي:

  • الشعور بالأمان: عند اقتراب الطفل من الأم وهو يرضع، فإنه يشعر بالأمان، لأن هذا هو أقرب وضع من وضع الطفل عندما كان في الرحم ويسمع دقات قلب الأم.
  • حجم الثدي: إذا كان حجم الثدي لدى الأم صغير، فإنه قد يفرغ بالكامل عند إرضاع الطفل، ويمكن ألا يكفي مخزون الحليب به لإشباع الطفل، وهو ما يجعله يجوع باستمرار.
  • طعم الحليب: في بعض الأحيان لا يطلب الطفل الرضاعة باستمرار بسبب أن طعم الحليب لذيذ، وهو ما يجعله يرغب في تناوله باستمرار.
  • حجم معدة الطفل: عندما يولد الطفل يكون حجم المعدة لديه صغير، ولذلك يمكن أن يطلب الرضاعة كل ساعة خلال أول أسبوعين من عمره، ومع مرور الوقت يكبر الطفل وينمو حجم المعدة لديه.
  • الشعور بالألم: يمكن أن يكون طفلي يطلب الرضاعة باستمرار بسبب إحساسه من ألم معين، حيث يُقبل على الرضاعة كمُسكن، ولكن في هذه الحالة لا يكون جائع، ويحدث لديه عسر هضم وبالتالي مزيد من الألم.

لمزيد من المعلومات عن كثرة الرضاعة لحديثي الولادة

كيفية جعل الطفل يشبع من حليب الأم

خلال أول 6 أسابيع من عمر الطفل، يمكنه أن يحتاج من 8 إلى 12 رضعة كل يوم، والمؤشر الذي تعلم من خلاله الأم أن الطفل يشبع من الحليب هو نموه بالصورة الصحيحة، كما يجب على الأم أن تتأكد أن الطفل يكون فمه مُحكم الغلق وهو يرضع.

كما يجب أن يتم تبديل الطفل على الثديين وهو يرضع، ويمكن التبديل أكثر من مرة طالما أن الطفل مازال يرضع، ومن الأمور الأخرى التي يجب على الأم مراعاتها ألا تترك الطفل ينام عندما يبدأ في الرضاعة، ولكن تحاول إيقاظه حتى يمكنه الرضاعة حتى يشبع.

مع الإكثار من تناول أنواع الطعام الصحي، والإكثار من شرب المياه وتناول المشروبات التي تساعد على زيادة إدرار الحليب.

العلامات التي تدل على شبع الرضيع

قد تقول الأم طفلي يطلب الرضاعة باستمرار وهي مشكلة تواجهها عدد من الأمهات، ويمكن حل تلك المشكلة من خلال التعرف على علامات شبع الرضيع، وبالتالي عند شبعه سوف يطلب الرضاعة مرات أقل، وتتمثل تلك العلامات في التالي:

  • بلع الحليب ببطء: يبدأ الطفل في البداية بابتلاع الحليب بصورة سريعة نوعًا ما، ويستمر الطفل في هذه السرعة بعض الوقت، ثم يبدأ في تخفيض سرعة ابتلاعه بصورة تدريجية وهي علامة دالة على الشبع.
  • زيادة وزن الطفل: من أهم العلامات الدالة على شبع الطفل أن وزنه يزيد بصورة طبيعية، وبذلك تتأكد الأم أنه يحصل على كمية الحليب الكافية له.
  • هدوء الطفل: عادةً ما يبكي الطفل عندما يجوع، ويمكن أن تشكو الأم طفلي يطلب الرضاعة باستمرار ولذلك بعد الرضاعة إذا هدأ أو نام فإن معنى ذلك أنه شبع.
  • عدد مرات التبول: عدد مرات تغيير الحفاضات المبللة هو 6 حفاضات على مدار اليوم، ويكون لون البول شاحب، ورائحته ليس قوية، حيث تدل هذه العلامات أنه يحصل على كمية الحليب المناسبة له.
  • عدد مرات التبرز: العدد الطبيعي هو تبرز الطفل 3 أو 4 مرات في اليوم، ولون البراز يكون أصفر وسائل لأنه لا يتناول إلا الحليب فقط.
  • نشاط الطفل: عند حصول الطفل على كمية الحليب المناسبة له، تلاحظ الأم نشاطه حيث يمكنه تحريك عينه وتحريك يده، على عكس الطفل الذي يبدو عليه الخمول باستمرار.
  • تطور مهاراته الحركية: على مدار الشهور يدل تطور الطفل الحركي مثل الجلوس، الزحف، المشي، يدل ذلك على حصوله على التغذية الكافية.

هل يرمز الكشط إلى شبع الطفل؟

تتساءل الكثير من الأمهات عن الكشط، وتربط بينه وبين شبع الطفل، ولكن الكشط ليس من علامات الشبع لدى الرضيع، ويحدث فقط بسبب ابتلاع الطفل بعض الهواء وهو يرضع، وعند محاولة الطفل إخراج هذا الهواء يخرج معه كمية قليلة من الحليب.

كما نقدم لكم سبب بكاء الطفل عند الرضاعة الطبيعية

طعام يزيد من إدرار الحليب

طفلي يطلب الرضاعة باستمرار

للتغلب على مشكلة طفلي يطلب الرضاعة باستمرار يمكن تناول أنواع الطعام التالي لزيادة إدرار الحليب:

حبة البركة

من أحد أهم مصادر الكالسيوم، وتساعد على زيادة إدرار الحليب لدى الأم، ويمكن إضافتها إلى جميع أنواع الطعام.

الحمص

من أنواع الطعام المفيدة ويحتوي على البروتين وغيره من العناصر المفيدة، ويمكن مزجه مع زيت الزيتون وعصير الليمون للحصول على المزيد من الفوائد.

الشبت

يساعد على زيادة إدرار الحليب، ويمكن تناوله وهو طازج مع السلطات، أو إضافته إلى أنواع الطعام المتنوعة.

السبانخ

خلال فترة الرضاعة الطبيعية تحتاج الأم المزيد من السعرات الحرارية، وتحتوي السبانخ على الكثير من العناصر المفيدة، ومنها الحديد، الكالسيوم، فيتامين أ، فيتامين ك، حمض الفوليك، وهي من أفضل أنواع الطعام المدر للحليب.

اللحوم

تناول أنواع اللحوم القليلة الدهون، حيث يمكن أن تتناول المرأة الدجاج، أو الأسماك لاحتوائها أوميجا 3، وغيرها من عناصر مفيدة.

الجزر

يتميز باحتوائه على فيتامين أ، البيتا كاروتين، ويجب أن تتناول الأم كوب من عصير الجزر كل يوم للحصول على فوائده العديدة وزيادة إدرار الحليب.

نصائح لزيادة إدرار الحليب

تشكو الكثير من الأمهات أن طفلي يطلب الرضاعة باستمرار والسبب هو شعوره المستمر بالجوع، ويمكن أن تتبع الأم النصائح التالية التي تعمل على زيادة إدرار الحليب لديها، وبالتالي شبع الطفل:

  • استخدام مضخة الحليب باستمرار في شفط الحليب من الثدي يساعد على زيادة إدراره.
  • تجنب استخدام اللهاية أو زجاجات الحليب لأن ذلك يقلل من إقبال الطفل على الرضاعة من الثدي، وبالتالي تقل كمية الحليب به.
  • يجب على الأم أن تسترخي عند إرضاع الطفل، لأن التوتر يمكن أن يؤثر على كمية الحليب لديها.
  • يمكن زيادة عدد مرات إرضاع الطفل لتحفيز إنتاج المزيد من الحليب، ثم يتم تنظيم عدد هذه الرضعات فيما بعد.
  • تجنب إرضاع الطفل من ثدي واحد فقط، لأن ذلك يساعد على تقليل كمية الحليب في الثدي الآخر، ولذلك لابد من التناوب على الثديين خلال إرضاع الطفل.
  • يمكن أن تأخذ الأم يوم إجازة رضاعة، حيث لا تفعل أي شيء في المنزل خلال هذا اليوم، ولكنها تتفرغ فقط لإرضاع الطفل، والاستمتاع معه وقضاء وقت سعيد.

ونوفر لكم عبر الرابط التالي معلومات عن الرضاعة الطبيعية

وفي الختام لقد تحدثت عبر السطور السابقة عن مشكلة طفلي يطلب الرضاعة باستمرار مع أسباب هذه المشكلة، وعدد من الطرق التي يمكن اتباعها لحلها، وكذلك أهم أنواع الطعام الذي يمكن أن تتناوله الأم لزيادة إدرار الحليب لديها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى