هل تقدم الدورة الشهرية من علامات الحمل

هل تقدم الدورة الشهرية من علامات الحمل؟ وما هي الأسباب التي تؤدي إلى تقدمها؟ إن الدورة الشهرية تأتي مرة كل 28 يوم، وقد تتأخر عن ذلك أو تتقدم، وهذا أمر يعتمد على تغيرات نمط الحياة التي تواجهها الأنثى من وقت لآخر، لذا من خلال موقع شقاوة سنتعرف على علاقة تقدم الدورة الشهرية بحدوث الحمل.

هل تقدم الدورة الشهرية من علامات الحمل؟

يقول مجموعة من الأطباء أنه قد يكون تقدم الدورة الشهرية علامة مبكرة عن الحمل ولكن لا يكون الدم الذي تراه المرأة هو دم الحيض ولكنه الدم الناتج عن وجود نزيف بسبب انغراس البويضة الملقحة في جدار الرحم، فتخلط السيدة بين هذا الأمر وبين الدورة الشهرية.

لكن هذا العرض وحده لا يعتبر دليل قاطع على وجود الحمل، فيجب أن يرافقه ولو واحد من الأعراض التالية:

  • الشعور بالضعف والإرهاق وتزايد الرغبة في النوم وذلك بسبب تغير الهرمونات في الجسم.
  • المرور بحالات مختلفة من التغيرات المزاجية منها الدخول في نوبات بكاء دون سبب واضح وملموس.
  • ظهور بعض التغيرات على الثدي منها انتفاخه وتغير لون المنطقة التي تحيط بالحلمات.
  • تجنب بعض الروائح بالإضافة إلى الغثيان الصباحي الذي يستمر لفترة من الوقت.
  • في بعض الأحيان تعاني المرأة من الإمساك وانتفاخ البطن.
  • كثرة عدد مرات التبول وهذا بسبب تدفق كميات كبيرة من الدم في الكليتين بسبب التغيرات الحادثة في الهرمونات.
  • الإصابة بشهية مفرطة أو عدم القدرة على تناول الطعام.

اقرأ أيضًا: أشياء ترفع نسبة هرمون الحمل

كيف يتم التأكد من الحمل؟

استكمالًا للإجابة على هل تقدم الدورة الشهرية من علامات الحمل؟ فإذا كانت المرأة تشعر بالأعراض التي قمنا وذكرناها بالأعلى فهذا لا يؤكد حدوث الحمل بنسبة 100 بالمائة يجب على المرأة الخضوع لأي اختبار من اختبارات الحمل، حيث تتمثل فيما يلي:

  • اختبار الحمل الرقمي.
  • اختبار الحمل المنزلي الذي يتم من خلال وضع الجهاز في عينة من بول الأم الصباحي.
  • اختبار الدم.
  • الخضوع لفحص بالسونار الذي يستخدم الموجات فوق الصوتية.

هل تقدم الدورة الشهرية أسبوع شيء طبيعي؟

من الوارد أن يحدث تقدم في معاد الدورة الشهرية فهو أمر طبيعي ولا داعي للقلق على الإطلاق، وهذا يحدث بسبب مواجهة الأنثى لبعض التوتر أو وجود تغيرات في نمط الحياة بصورة عامة بجانب أن يكون تقدم الحيض سببه الحمل.

أسباب تقدم الدورة الشهرية

أسباب تقدم الدورة الشهرية من الأمور التي يجب الحديث عنها في موضوع هل تقدم الدورة الشهرية من علامات الحمل؟ فأي شيء يحدث في جسم الإنسان يحدث لسبب منطقي وواضح، حيث إن الدورة الشهرية قد تتقدم عن الميعاد المحدد لها بسبب مجموعة من العوامل التي تتمثل في النقاط التالية:

  • الإصابة بأي مرض من الأمراض التي تنتقل من خلال الاتصال الجنسي.
  • وجود تكيسات على المبايض وهي من أشهر الأسباب التي تؤدي إلى اضطرابات الدورة الشهرية.
  • تقلبات الوزن بصورة واضحة وملحوظة.
  • ممارسة التمارين الرياضية بصورة تفوق الحد المطلوب.
  • تناول الأدوية التي تمنع تجلط الدم.
  • حدوث خلل في العادات اليومية.
  • الاقتراب من سن اليأس.
  • ارتفاع مستويات السكر في الدم وعدم القدرة في السيطرة عليها.

اقرأ أيضًا: أعراض الحمل في سن

أسباب أخرى لتقدم الدورة الشهرية

بجانب الأسباب التي تم ذكرها في الأعلى واستكمالًا للحديث عن هل تقدم الدورة الشهرية من علامات الحمل؟ توجد مجموعة أخرى من الأسباب التي يمكن الاطلاع على السطور القادمة لمعرفتها، حيث تتمثل فيما يلي.

حدوث البلوغ

مرحلة البلوغ عند الأنثى تبدأ من سن الثامنة وحتى الثالثة عشر، حيث يحدث في تلك المرحلة مجموعة من التغيرات الهرمونية خصوصًا في أول سنتين تتمثل التغيرات في: زيادة حجم الثدي، نمو الشعر في بعض المناطق مثل الإبط والعانة، التغيرات المزاجية وظهور حب الشباب.

القلق والتوتر

الحالة النفسية تلعب دورًا كبيرًا في تأخر الدورة الشهرية أو تقدمها خصوصًا مع المرور ببعض الاضطرابات في الحياة الخاصة بالفرد فيقوم التوتر بالتأثير على الإنسان في جوانب عديدة وليست الدورة الشهرية فقط.

أدوية منع الحمل

أدوية منع الحمل من أهم الأمور التي تؤدي إلى نزول الدورة الشهرية قبل موعدها المحدد، حيث إن الهرمونات التي تحتويها تلك الأدوية تؤثر على عملية التبويض التي تحدث للأنثى.

تغير في الروتين اليومي

التغيرات في روتين الحياة اليومية قادر وبشدة في التأثير على الهرمونات، وهو ما يؤدي إلى إصابة الدورة ببعض الاضطرابات حيث تتمثل تلك التغيرات مثل تغيير مستوى الميلاتونين في الجسم، أو حدوث تغير في الساعة البيولوجية الخاصة بالجسم.

اقرأ أيضًا: أعراض الحمل في الأسبوع الأول من التلقيح

اضطرابات الغدة الدرقية

تتضمن تلك الاضطرابات قصور أو زيادة في النشاط حيث يؤثر ذلك على الهرمونات التي تقوم بإفرازها، وتلك الهرمونات تمثل أهمية كبيرة للعمليات الحيوية التي يقوم بها الجسم منها عملية الأيض ونزول الدورة الشهرية في مواعيدها المحددة.

علاج تقدم الدورة الشهرية عن موعدها

يجب الاهتمام بأن تكون مواعيد الدورة الشهرية منتظمة والعمل على والعمل على إيجاد حل للسبب المؤدي إلى تقدمها، حيث يتمثل العلاج في النقاط التالية:

  • إذا كان السبب هو اضطراب في الهرمونات فيقوم الطبيب المختص بوصف نوع من أنواع حبوب منع الحمل التي تؤدي إلى تعديل نسبة الهرمونات في الدم.
  • فإذا كان السبب هو ارتفاع مستويات القلق والتوتر فيجب تغيير نمط الحياة اليومية لتحسين الحالة النفسية.
  • اتباع حمية غذائية مناسبة إذا كان السبب في الزيادة أو الخسارة في الوزن.

نصائح لإيقاف تقدم الدورة الشهرية

من النقاط المهمة التي سنذكرها أيضًا هي بعض النصائح التي تعمل على منع تقدم الدورة الشهرية التي يجب على الفتاة اتباعها للتخلص من مشكلة نزولها قبل موعدها، حيث تتمثل في النقاط التالية:

  • الحصول على فترات كافية من النوم، حيث إن اضطرابات النوم بإمكانها التأثير على معاد الدورة الطبيعي لذلك يجب الحفاظ على الساعة البيولوجية.
  • تناول طعام صحي يحتوي على مختلف العناصر الغذائية للحصول على جهاز تناسلي سليم وليقدر الجسم على إنتاج كمية الهرمونات التي يحتاجها.
  • تجنب الإكثار من ممارسة التمارين الرياضية لأنه من خلال حرق كمية كبيرة من السعرات الحرارية لا يقدر الجسم من إنتاج الهرمونات الكافية التي يحتاجها ليقوم بالعمليات الحيوية بطريقة سليمة.

اقرأ أيضًا: كم يستمر دم الإجهاض بدون تنظيف

طريقة التفريق بين دم الحمل ودم الدورة الشهرية

آخر ما سنتحدث عنه في موضوع هل تقدم الدورة الشهرية من علامات الحمل هو طريقة التفريق بين دم الحالتين، حيث إن لون الدم الذي يشير إلى الحمل يكون أغمق من دم الدورة الشهرية.

حيث يميل إلى اللون البني بالإضافة إلى أنه يكون خفيف ولا يستمر لوقت طويل فقط بضع ساعات وفي أحيان نادرة جدًا قد يستمر من يوم إلى يومين.

على عكس دم الدورة الشهرية الذي يستمر لفترة من الوقت تتراوح بين ثلاثة أيام، ودم الدورة يبدأ بالقليل دم يزداد بجانب أنه يصاحبه أعراض الدورة الشهرية المتعارف عليها.

هل تقدم الدورة الشهرية من علامات الحمل؟ سؤال يتردد بصورة كبيرة، حيث إنه يوجد فرق بين دماء الدورة الشهرية ودماء الحمل ولا يجب اتخاذ هذا العرض دليل قاطع ونهائي لحدوث الحمل.

قد يعجبك أيضًا
التعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.