هل الطفح الجلدي من علامات الحمل

هل الطفح الجلدي من علامات الحمل؟ وكيف يُمكن التأكد من الحمل؟ عادةً في الأيام الأولى من الحمل للسيدة التي تنتظر الحمل تُعد من الأوقات الحرجة جدًا، والسبب أنها تحتاج إلى أي دليل يكون طمأِنَه لها أنها حملت بالفعل، ولكن يجدر بها التفرقة بين الأعراض التي تُعتبر دليلًا أسطوريًا للحمل، والأعرض الحقيقة، وهذا ما سنتعرف عليه من خلال موقع شقاوة.

هل الطفح الجلدي من علامات الحمل؟

بعض الحوامل يُصبن بطفح جلدي، على الرغم من أنه ليس عرضًا شائعًا بين الكثير من السيدات إلا أنه موجود، ولكن لا يُمكن الاعتماد على هذا العرض فقط في تتبُع الحمل، فيجدر التحري من باقي أعراض الحمل، حتى تتأكد من الحمل.

الجدير بالذكر أن هذه الحساسية تُصاب بها الأم بسبب زيادة تدفق الدم في الجسم من أجل إيصال الغذاء للطفل.

شبيه الفقاع الحملي

هو أحد اضطرابات الحمل الجلدية العديدة، فتُصاب بعض الحوامل بالأكزيما، والبعض الآخر يُصاب بشبيه الفقاع الحملي، والذي يبدأ في الظهور حول السُرة ثم يتشعب إلى الرقبة والقدمين ثم إلى باقي أجزاء الجسم، الجدير بالذكر أن هذا الاضطراب الجلدي لا يؤثر عادةً على الجنين.

لا يُمكن أن تُشخص الأم هذا الاضطراب الجلدي من تلقاء نفسها، فالطبيب يستخدم الموجات فوق الصوتية وبعض التحاليل بعد أن يشِك في شكل البثرات التي تظهر، ويقوم بعلاجها بعد هذا عن طريق الستيرويدات القشريَّة.

اقرأ أيضًا: هل يمكن الشفاء من حمى البحر المتوسط

أعراض الحمل

هناك العديد من الأعراض التي تؤكد على حدوث الحمل، لكن الجدير بالذكر أنها في بعض الأحيان لا تُشير إلى الحمل، لذا من الأفضل عدم الاعتماد عليها، ومن أعراض الحمل ما يلي:

  • إن مرور أسبوع على اليوم الذي يفترض أن تأتي به الدورة الشهرية يمكن أن يكون دلالة على الحمل.
  • التغيرات الهرمونية التي تُصيب الأم في بداية فترة الحمل من شأنها أن تساعد على الإحساس بألم شديد في الصدر، إضافةً إلى التورم.
  • الإصابة بالحكة في الثدي ويُصاحبها بعض الاحمرار.
  • يصيب هذا العرض العديد من السيدات باستثناء قلة قليلة جدًا، وهو الشعور بالغثيان الصباحي والرغبة في التقيؤ، فعادةً ما يستمر في الأشهر الأولى من الحمل وحتى تمر الأم بالشهر الثالث، فيبدأ في التناقص.
  • يبدأ الجسم في هذه الفترة بمحاولة توفير كل الاحتياجات للطفل، لذا يبدأ في ضخ المزيد من الدم، مما يؤدي إلى طرح الكليتان كمية أكبر من المياه، وهذا بدوره يؤدي إلى تكرار مرات الدخول إلى الحمام.
  • في الفترات الأولى يزداد التعب والإرهاق، مؤديًا بالأم نحو الرغبة في النوم لفترات طويلة فجأة وأكثر من المعتاد، ويرجع بعض الأطباء هذا إلى التغيرات الهرمونية الكثيرة التي تحدث في هذه الفترة خاصةً الزيادة الكبيرة في هرمون البروجسترون.
  • كذلك فإنه بسبب التغيرات الهرمونية الكثيرة في الفترات الأولى من الحمل تُصاب الأم بالكثير من التقلبات المزاجية، كما يتطور الأمر لدى بعض السيدات إلى الاكتئاب الحاد.
  • على الرغم من أن الدورة الشهرية لن تأتي إلا أن الانتفاخ الذي كان مُصاحبًا لاقترابها لن يزول في الفترات الأولى من الحمل، وهذا بسبب اضطراب الهرمونات في الجسم.
  • يحدث ما يسمى بنزيف الانغراس، ونعني به التصاق البويضة بجدار الرحم، وينتج عنه بعض قطرات الدم فيما يسمى بالتبقيع، وهذا الأمر ليس خطيرًا على غير الشائع بين السيدات.
  • اضطرابات متعلقة بالمعدة والأكل، فمثلًا تشعر الحوامل في بداية الحمل بالرغبة في الابتعاد عن الروائح القوية للطعام، كما أن بعض السيدات تصبن بالإمساك.
  • قد تعانين من بعض التقلصات التي تشبه في طبيعتها تلك التي تحدث في بداية الدورة الشهرية.
  • أحد الالتهابات التي يسببها الحمل، هي تلك التي تصيب الأنف، فيعد احتقان الأنف أحد الأعراض التي تصيب بعض الأمهات في بداية الحمل.

اقرأ أيضًا: الهرش أثناء الحمل ونوع الجنين

كيفية التأكد من الحمل

يعد التأكد من أنك حامل بالاختبارات الطبية أحد أفضل الأساليب وأضمنها في معرفة ما إن كنت حاملًا أم لا، لذا وبعد أن تعرفنا على إجابة سؤال هل الطفح الجلدي من علامات الحمل، سنوضح تلك الطرق فيما يلي:

1- اختبار الحمل المنزلي

هذا الاختبار من أسهل أنواع الاختبارات كونها غير مكلفة وفي الوقت نفسه يسهل القيام بها في المنزل، ويقيس هذا الاختبار ما إن كانت هرمونات الحمل مرتفعة في جسدك أم لا.

بهذا يتم التأكد من أنكِ حامل، لكن في بعض الأوقات لا يكون هذا التحليل دقيقًا بما فيه الكفاية فلا يتمكن من قراءة النسب القليلة من هرمون الحمل.

إضافةً إلى أنك في حاجة للانتظار لأكثر من أسبوع حتى تتمكني من معرفة النتيجة منه، والجدير بالذكر أنه إذا رغبتِ في إجراء هذا التحليل يجب أن تقللي من شُرب الماء حتى لا تُخففي عينة البول، كما يفضل أن تقومي به في الصباح الباكر في أول مرة تدخلين فيها إلى الحمام.

اقرأ أيضًا: هل حساسية الحمل تؤثر على الجنين

2- اختبار الحمل الرقمي

هو عبارة عن اختبار للحمل يُمكنك إجراؤه بالذهاب إلى المستشفى حتى يأخذ الطبيب عينة من الدم، ثم يقوم بتحليلها ومعرفة مقدار هرمون الحمل في الجسم، فإن كان أكثر من 50 هذا يعني أنك حامل، وإذا كان أقل فلا يعني هذا حمل.

هل الطفح الجلدي من علامات الحمل؟ إن الأمر يحتمل العديد من النتائج، فيمكن أن يكون حمل بالتواجد مع بعض الأعراض الأخرى، ويمكن أن يكون عرضًا لمشكلة أخرى.

قد يعجبك أيضًا
التعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.