طفلي بيتعلم

تفسير سورة الطارق للأطفال

تفسير سورة الطارق للأطفال نقدمها لكم اليوم عبر موقعنا شقاوة حيث أنه من الأشياء المفيدة للطفل في مرحلة الروضة والمدرسة الابتدائية، وذلك نتيجة للمعاني القيمة والعظيمة لهذه السورة الكريمة، والمقصود بالطارق هنا هو النجوم، وفيها دليل على الإعجاز الذي اختص به الله سبحانه وتعالى ذاته، فهو من خلق السموات والأرض في أحسن تقويم.

ولم يتمكن أي عالم من اكتشاف هذا الإعجاز سوى بعد العديد من القرون، ولكنه ذكر في القرآن الكريم قبل جميع الاكتشافات العلمية الحديثة، وذلك بعد اختراع العالم جاليليو التلسكوب في العام 1609م، فإليكم تفسير هذه السورة الكريمة للأطفال بمزيد من التوضيح في السطور القادمة.

تفسير سورة الطارق للأطفال

سورة الطارق هي أحد السور المكية ويبلغ عدد الآيات الخاصة بها 17 آية، وتوجد السورة في الجزء 30 من المصحف الشريف، وهي السورة التالية لسورة البروج، وتقع قبل سورة الأعلى، وقد بدأها الله عز وجل بالقسم بمخلوقاته التي خلقها، وما صنعه في الكون، وترتيبها هو السادس والثمانين بين سور القرآن الكريم.

تفسير الآيات من ا-4 من سورة الطارق

  • يقسم الله سبحانه وتعالى في أول السورة بمخلوقاته في السماء، والطارق هو النجم الذي يظهر خلال الليل، ولا يظهر في النار، وجميع ما يأتي في الليل طارق، وجاءت صيغة الاستفهام في قوله تعالى{وَمَا أَدْرَاكَ مَا الطَّارِقُ}.
  • ويذكر الله تعالى بعدها الإجابة وهي النجم الثاقب أي الشديد من حيث الإضاءة، وتعني أن النجم يخترق السماء بضوئه القوي الذي يصل للأرض من شدته، وشمل ذلك جميع النجوم، ومعنى قوله تعالى (إِنْ كُلُّ نَفْسٍ لَمَّا عَلَيْهَا حَافِظٌ)، أن الله عزو جل قد حفظ كل نفس وجعل لها رزقها.

تفسير الآيات من 5-8 من سورة الطارق

يوضح الله سبحانه وتعالى في هذ الآيات للإنسان أصل حلقه، ويطلب منه أن يتدبر في إحكام الخلق، وأن الإنسان قد خلق من الماء الخاص بالرجل الذي يعد البذرة الأولى للجنين الذي يولد بقدرة الله عز وجل، وأنه وحده هو القادر على عودة الحياة للإنسان مرة أخرى في الدار الآخرة بعد أن تنتهي الحياة على الأرض.

تفسير الآيات من 9- 10 من سورة الطارق

في هذه الآيات يتحدث الله عز وجل عن يوم القيامة الذي تظهر فيه ما تخفيه النفوس من أسرار أو سرائر، وفي ذلك الوقت لا يستطيع الإنسان إخاء ما بداخله، ولا يستطيع أي شخص نفعه أو ضرره، فسوف يحاسب على جميع أفعاله ولن ينقذه أحد من أفعاله التي قام بها في الحياة الدنيا.

وإليكم المزيد من التفاصيل من خلال: تفسير سورة الفاتحة للأطفال وكيف نسهل حفظها عليهم

تفسير الآية 11- 17 من سورة الطارق

  • وهي الآيات الأخيرة من سورة الطارق والتي يقسم بها سبحانه وتعالى بالسماء التي تفيض بالمطر، والأرض التي تخرج من النباتات، وأن القرآن الكريم هو القول الحق والأخير أو الفصل الذي يفصل ما بين الباطل والحق، وأنه حقيقي وليس من قبيل الهزار أو الهزل.
  • ويتكلم الله عز وجل عن حال الكافرين الذي يخافون من الإسلام، ويتعمدون الاتيان بالمكائد للصد عن سبيل الله، وأن الله سبحانه وتعالى يعلم ما يدبرونه من مكائد وأنه يقف لهم، ولني يمكنوا النجاة بمكرهم، وفي ختام السورة الكريمة يتوعد الله عز وجل الكافرين ويعدهم بالعذاب الدائم في الدار الآخرة.

ولا يفوتك التعرف على المزيد عبر: تفسير سورة التين للأطفال مكتوبة وفضلها

سبب نزول سورة السماء والطارق

  • في الآيات الثلاثة الأولى التي أنزلها الله عز وجل في أبو طالب عم النبي عليه الصلاة والسلام، عندما جاء لرسول الله صلى الله عليه وسلم ومعه بعض الخبز والحليب، وجلس معه يتناولان الطعام، وبينما هما على هذا الحال جاء نجم فوقهم وامتلأ بالماء ثم بالنار، ففزع أبو طالب من خول الموقف، وطلب تفسير من الرسول الكريم حول هذه الظاهرة.
  • فأجاب النبي الكريم أن هذا النجم آية بسيطة من آيات الله سبحانه وتعالى الكثيرة في الكون، فنزلت الآيات الكريمة لهذا السبب، وفي تفسير آخر للإمام الكبير القرطبي أن سبب ورود الآيات أنهما كان يجلسان يتناولان الطعام ، فهبط نجم عليهما وأضاء الأرض بالنور فاندهش أبو طالب من ذلك، وسأل الرسول الكريم عن سبب ذلك.
  • فجاوبه النبي الكريم بما يعني أنه آية من عند الله تعالى، وبشكل عام هناك اتفاق بين المفسرين بأن الطارق هو أحد النجوم.
  • ولكن اختلفوا في نوع هذا النجم، فمنهم من يقول أنه كوكب زحل، وغرهم يقول أنه غير ذلك، ويقول الفراء أنه كوكب بالسماء السابعة وليس له مثيل، وهو نزل للسماء الدنيا في الليل.
  • ويعود للسماء السابعة بعد ذلك بعدما تخفت جميع النجوم، كما أكد على أنه أيضا كوكب زحل، ومن الصحابة من أيدوا هذا القول ومن أمثلتهم علي ابن أبي طالب وعبد الله بن العباس رضي الله عنهما.

ويمكن التعرف على المزيد من التفاصيل عبر: تفسير سورة الشمس للاطفال وسبب نزولها وقصتها

اختلاف العلماء حول تفسير الآيات الكريمة

  • وقد تم الاختلاف بين العلماء كذلك حول تفسير الآيات ففي قوله تعالى (وَمَا أَدْرَاكَ مَا الطّارق)، إشارة لتوضيح معنى الطارق، والطارق هو اسم للفاعل من فعل طرق، والطرق هو النقر على شيء، وقد تعني وجود ثقب نتيجة للشقوق والتصدعات نتيجة للطرق، والمقصود القيام بالطرق أو النقر.
  • كما ارتبط الطارق لدى بعض العلماء بالحيوان المنوي وهو من مخلوقات الله عز وجل، لكي يمكنه اختراق البويضة وثقبها حتى تحدث عملية الانقسام والتبويض وتحدث عملية الحمل، وتكوين الجنين بداخل الرحم حتى يخرج المولود للدنيا بعد ذلك.
  • كما يشير ذلك التفسير للتدبر في خلق الله سبحانه تعالى في الكون وكيفية الخلق، وهو بالمثل كما يفعل الحيوان المنوي لكي صل للبويضة وتكوين الجنين، وذلك المقصود بالنجم الثاقب.
  • وبالنسبة للتفسير الثاني فقد قال بعض العلماء أن الطارق هو أحد النجوم الهائلة في الحجم، وكان قد سقط على الأرض وقام بطرقها أي صنع بها ثقبا، وفي ذلك أيضاً عبرة تدعو للتأمل في الكون والظواهر الكونية التي خلقها الله سبحانه وتعالى، ففي وقت نزول القرآن لم توجد أي أنواع من الاكتشافات العلمية الحديثة كما هو الآن.
  • ولم يصل العلماء لتفسير هذه الظواهر إلا في سنوات متأخرة، ومنها واحد من الأبحاث الذي اكتشف وجود ثقب كبير الحجم في واحد من المحيطات التي تقع بالقرب من خليج المكسيك، فقد تخيل العلماء وجود نجم عظيم كان قد طرق كوكب الأرض في العصور القديمة، وقد خلف ورائه حريق كبير استطاع تدمير الحياة على كوكب الأرض في ذلك الوقت.
  • وطبقاً للأرقام التي أكدتها هذه الدراسة يتضح لنا وجود قوة عظيمة قد أدت لإخفاء الحياة مت الكوكب الأرض، وبناء على هذا الرأي فإن تفسير الطارق على أنه نجم هائل طرق الأرض هو التفسير الأقرب للصحة، والله سبحانه وتعالى أعلم.
  • ففي قوله: (وما أدراك ما الطّارق)؛ ذلك دليل على عظمة هذا الشيء، ودعوته لنا بالتدبر في هذه المسألة الكبيرة والهامة وهي النجم الثاقب الذي قد يكون كوكب أو ماء الرجل الذي جعله الله عز وجل سبباً في الحياة.
  • ففي كلا الحالتين يعد ذلك حدثاً وأمراً جليلاً يجعلنا في ذكر دائم لنعم الله سبحانه وتعالى علينا، عندما نتأمل الإعجاز في خلق الإنسان وفي خلق السموات والأرض.

وبهذا نكون قد وفرنا لكم تفسير سورة الطارق للأطفال وللتعرف على المزيد من المعلومات يمكنكم ترك تعليق أسفل المقال وسوف نقوم بالإجابة عليكم في الحال.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى