كيفية التعامل مع الزوج الخائن

كيفية التعامل مع الزوج الخائن أمر تحتاج له الكثير من السيدات، العلاقات الزوجية الصحيحة هي التي تبنى على الثقة مع إعطاء مساحة لكلٍ من الطرفين لينفث عن نفسه، لكن هناك بعض الأزواج لا يستحق تلك الثقة ويزرع الشك في قلب زوجته بتصرفاته المريبة، لذا من خلال موقع شقاوة سنتعرف على كيفية التعامل مع الزوج الخائن.

كيفية التعامل مع الزوج الخائن

تتعدد طرق التعامل مع الزوج الخائن كما أن مفهوم الخيانة يتغير من امرأة لأخرى، فالبعض يقول إن الخيانة تتمثل في الخيانة الجسدية وكذلك البعض يمثل الخيانة بميل المشاعر لامرأة أخرى والبعض يفسرها بالخيانة الفكرية أو الكلامية.

لكل نوع من تلك الأنواع تأثيره السلبي على حياة الزوجة وهذا التأثير يؤثر بدوره على نشاطها داخل البيت وقد يؤثر على الأولاد أو على الحياة العملية بشكل عام، كيف لا وهي تشعر أنها طعنت في أنوثتها؟

فلا تستطيع أن تتعامل بطبيعتها مع زوجها الخائن، ولن تتمكن من التحكم في تصرفاتها، لكن مثل هذه المشاكل لابُد من التفكير الجيد من أجل تجنب آثارها على الأولاد، ومن الأفضل التوصل إلى حل سليم بعيدًا عن الطلاق تجنب لتفرق الأولاد، لذا سنذكر كيفية التعامل مع الزوج الخائن من خلال النقاط الآتية:

  • عدم الإصرار على البحث عن الطرف الدخيل على علاقتك بزوجك.
  • تمالك الأعصاب حتى تستطيع الزوجة الحديث مع الزوج بدون أن يصدر منها أي خطأ.
  • تجنب التكلم في أمر الخيانة مع أحد خاصةً الأصدقاء أو الأهل.
  • ضبط انفعالاتكِ فلا تكوني غاضبة لدرجة كبيرة ولا تكوني باردة فيظن أن الأمر هين.
  • ثقي في نفسك ولا تدعي خيانته تؤثر عليك فما كان منكِ من تقصير عليك مواجهته أيضًا، لكن تقصيرك لا يعطيه الحق في الخيانة.
  • لا تدعي الأولاد تعرف بما حدث فغضبك منه لا يعني أن تكسري القدوة في عين الأولاد.
  • إذا لم يكن من طبع زوجك الخيانة واعتذر لكِ عما بدر منه فسامحيه على ألا يكررها مرة أخرى حتى تعود ثقتك فيه كما كانت.
  • الشك وحده لا يكفي لإثبات الخيانة يجب أن يكون هناك دليل فمن الوارد أن يكون الشك في غير محله مما يتسبب في عمل مشكلة بغير داعي.
  • إذا قُمتِ بالعفو عن تلك الخيانة فعليكِ إظهار بعض القساوة في معاملتك مع زوجك إلى أن يتأكد لك استحقاقه بالمسامحة وخذي وقتك لكن بعد إغلاق تلك المشكلة لا تعيدي فتحها مرة أخرى.
  • لا تكثري من اللوم في حالة قابل الزوج الاعتراف والأدلة بالندم.
  • إذا تكررت خيانة زوجك وتأكدتِ من ذلك وبعد المواجهة تمادى أكثر وقام بالتعدي عليكِ بالضرب وعدم إظهار ندم على ما تقدم منه فالطلاق هو الحل في تلك الأزمة.
  • لا تتجسسي على الزوج حتى تصلي وتحققي مراد شكك فقد نهى الله عن التجسس، لكن تعاملي مع الأمر في حين بان وظهر أمامك.

اقرأ أيضًا: حكم إهمال الزوج لزوجته

علامات خيانة الزوج

بعد معرفة كيفية التعامل مع الزوج الخائن وجب الإشارة إلى العلامات الدالة على الخيانة لكن العلامات وحدها لا تكفي قد تزيد من شكوكك لكن الدليل هو الأمر الفاصل لإثبات الخيانة، وإليكِ علامات خيانة الزوج فيما يلي:

  • تهرب الزوج الدائم من الحديث والجلوس معكِ في المنزل.
  • الاهتمام الزائد بمظهره على غير العادة في بعض الأوقات دون مناسبة.
  • الارتباك في حين وصول اتصال معين لديه على غير العادة.
  • حدوث تغيير جذري في مواعيده على غير العادة بدون مناسبة.
  • الحرص على الهاتف حيث يتوتر في حال أمسكت الهاتف أمامه.
  • اعتذاراته المتكررة للاجتماعات العائلية أو تجمعات الأصدقاء في حالة كان معتاد عليها.
  • رؤية أشياء غريبة على ملابسه مثل شعر امرأة أو أحمر شفاه.
  • التقلبات المزاجية المتكررة بلا أسباب فقد يكون سعيد ومن ثم يصل غضبه إلى ذروته.
  • إهماله في المسؤوليات المطلوبة منه على غير العادة.
  • إهماله في العمل الناتج عن انشغاله بأخرى.
  • إصابته بالفتور من العلاقة الحميمة وتهربه منها.
  • تغير رائحة ملابسه إلى روائح نسائية.

اقرأ أيضًا: هل يجوز التحدث عن العلاقة الزوجية

أسباب الخيانة الزوجية

تتعدد أسباب الخيانة الزوجية فقد تكون السبب في الخيانة الزوجة نفسها ليس الزوج فقط، وقد يكون الزوج هو السبب الأول في الخيانة الزوجية وليس لديه مبررات لذلك، وقد يرجع السبب للطرف الثالث حيث يكون هو الأساس، فبعد أن تعرفنا على كيفية التعامل مع الزوج الخائن وجب أن نتعرف على أسباب الخيانة الزوجية والتي سنذكرها في النقاط الآتية:

  • جهل الزوجين بمسؤوليات الحياة الجديدة وعدم تغذية العلاقة بالحب، كما أن الوازع الديني له عامل كبير فإذا جهل الزوجين انهارت العلاقة.
  • خلو العلاقة الزوجية من الحب تمامًا حيث إن عنصر القبول لم يكن متوفرًا بينهما من البداية.
  • غياب الاحترام بين الزوجين يعد سببًا أساسيًا للخيانة، فعندما تقلل الزوجة من زوجها أمام الناس أو أمام الأولاد أو أمام نفسه مما يجعل الرجل يبحث في مكان آخر على من يقدره.
  • اختلاف ثقافات الزوجين من حيث الثقافة الاجتماعية أو الأخلاقية أو الفكرية كلها تبعث عن إنشاء فجوات بين الزوجين مما يسهل ملء تلك الفجوة من الخارج.
  • عدم الاهتمام بالنظافة الشخصية يؤدي لنفور الزوجين من بعضهم.
  • كثرة الضغوط والمشاكل مع اختفاء لغة الحوار بين الزوجين يؤدي للخيانة الزوجية.
  • عدم الاهتمام بنظافة المنزل وإهمال نظافة الأولاد يؤدي لنفور الزوج وبحثه خارج البيت عن ملاذ يشعر فيه بالنظافة.
  • وجود مشكله بين الزوجين في العلاقة الحميمية مما تؤدي إلى زرع النفور واتجاه الزوج للحصول على تلك المتعة بطريقة أخرى.
  • المقارنة الدائمة بين الزوجين تزرع النفور.
  • بعض الأزواج تظهر طباعهم السيئة قبل الزواج وتستمر بعد الزوج مثل أن يكون زائغ العينين أو عدم قدرته على الاكتفاء بامرأة واحدة.
  • الروتين القاتل في الحياة الزوجية يؤدي للنفور.
  • قسوة الزوجة في التعامل مع الزوج والأولاد مما يجعل الزوج يبحث عن الحنية في امرأة أخرى.

اقرأ أيضًا: أسباب تهرب الزوجة من زوجها

الخيانة الزوجية من المنظور الإسلامي

يختلف رأي الدين في الخيانة الزوجية على حسب شكل الخيانة ففي الدين تسمى الخيانة خيانة ربانية أيضًا لأنه لم يصون ولم يحفظ حقوق المرأة التي أوصى بها الله عز وجل، وبعد أن تعرفنا على كيفية التعامل مع الزوج الخائن نتعرف على رؤية الإسلام للزوج الخائن من خلال الآتي:

  • تواصل الزوج مع نساء أخريات عبر المحادثات الكلامية: يرى الإسلام أن الزوج في تلك الحالة يكون عاصي لأنه لا يحل لرجل أن يتكلم مع امرأة أجنبية عنه في غير الإطار الذي شرعه الله.

كما يوصي الإسلام المرأة بالصبر والمحاولة في التغير من الزوج عن طريق الاهتمام بأسباب النفور، وتحاول أن تقربه من الله أكثر وتحثه على الطاعات وإن لم ينتهي فعليها اللجوء للحديث معه حتى يتم الوصول لحل في هذا الأمر.

  • إذا واقع الرجل امرأة لا تحل له: فهو في الإسلام رجل زاني خاصةً أنه محصن إذا كان متزوج أي لديه زوجه، وإذا استطعت العفو عنه رغم ما تشعرين به من حرقة في القلب فهذا كرم منك وإن لم تقدري يمكنك طلب الطلاق ولا تحزني سيعوضك الله خيرًا منه.
  • إذا تزوج الرجل بدون علم زوجته واكتشفت زوجته ذلك فيما بعد: ففي هذه الحالة لم يقع الزوج في حرام لأنه عف نفسه بالزوج وبالرغم مما تشعر به الزوجة من ألم يعتصر قلبها عند معرفتها فلها الحق في الخيار إما أن تكمل الزواج وإما أن تنفصل بالطلاق.

الخيانة الزوجية من المشكلات التي تسببت في هدم الكثير من العلاقات الزوجية، فمن المفترض في حالة وجود إحدى المشكلات لذلك فعلى الزوجين الحديث فيها للتخلص منها.

قد يعجبك أيضًا
التعليقات

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.