العناية الشخصية

علاج تكيس المبايض بالماء الساخن

هل يُمكن علاج تكيس المبايض بالماء الساخن؟ وهل توجد مشروبات مُفيدة لعلاجها؟ إن تكيس المبايض من أكثر المشاكل التي تُعاني منها النساء وتُلحقها بأعراض مُرهقة، ولم تقتصر على فئة عُمرية مُحددة وهذا ما يتسبب في مُضاعفات جسيمة لها، ومن خلال موقع شقاوة سنذكُر كيفية علاجها.

علاج تكيس المبايض بالماء الساخن

تكيس المبايض من المشاكل المُزعجة للكثير من النساء خاصةً الفتيات، حيث تشعُر بالإحراج من الذهاب إلى الطبيب لحل هذه المُشكلة، لذلك تلجأ إلى الحلول الشائعة منها الماء الساخن، لكن هل فعلًا فعالة؟ بالطبع لا، ولم يتم توافر أي إثبات علمي على ذلك.

اقرأ ايضًا: كيفية استخدام البردقوش لعلاج تكيس المبايض

فوائد الماء الساخن لمرضى تكيس المبايض

من المعروف أن للماء الكثير من الفوائد حيث يحسن الدورة الدموية ويُرطب الجسم، ويجعل جميع وظائفه تعمل بشكل فعال، كما يعزز صحة القلب، ويجعل الجلد أكثر مرونة ويحافظ على العضلات، وينقي الجسم أيضًا من السموم، بالإضافة إلى فوائد أخرى وهي:

  • التقليل من الالتهابات: قد يحدث تكيس المبايض نظرًا لوجود التهابات بالجهاز التناسلي للمرأة، كما يخلص الجسم من الفضلات والسموم الداخلية، وعنصر قوي في مضادات الأكسدة للقضاء على الالتهابات تمامًا، لذلك فإن استخدام الماء الساخن قد يخلص من كل هذه المشكلات.
  • تعزيز طاقة الجسم: عندما تصاب النساء بتكيس المبايض فدائمًا ما تشعر بالتعب والإرهاق المصاحب للألم.
  • الوقاية من الدهون على المبايض: من خلال اِتباع لنظام غذائي صحي يعتمد على شرب كميات كبيرة من الماء الساخن خاصةً على الريق، فهذا يعمل على زيادة عملية الحرق والتخلص من الدهون العنيدة المتراكمة التي تؤدي إلى تكيس المبايض.
  • خفض ضغط الدم: الماء الساخن عنصر قوي للحفاظ على توازن ضغط الدم بالجسم، والذين يصابون بتكيس المبايض يعانون دائمًا من ارتفاع ضغط الدم، وعليهم شرب كميات كبيرة من الماء.

طرق فعالة للتخلص من تكيس المبايض

بعدما تعرفنا على عدم إمكانية علاج تكيس المبايض بالماء الساخن، نتطرق بالحديث نحو الطرق الفعالة التي تساعد على التخلص من المرض دون إحداث ضرر على الإطلاق، وهي كالآتي:

1- العلاج الهرموني

هو العلاج الذي يصفه الطبيب دون تدخل جراحي إذا كانت المبايض صغيرة الحجم وذلك لأن اضطراب الهرمون قد يكون سبب رئيسي لتكون التكيسات على المبيض، مما ينتج عنه زيادة ملحوظة في نمو الشعر وتواجد البثور على البشرة بكثرة، وارتفاع معدل الإفراز الدهني والأدوية تنظم تلك الهرمونات وتعزز من الخصوبة لدى المرأة وتخلصها من المشاكل الصحية التي تعاني منها.

2- التدخل الجراحي

يوجد أكثر من طريقة لجراحات تكيس المبيض، إما من خلال إزالة جزء من المبيض، والأخرى بالمنظار الجراحي من خلال فتح جزء صغير جدًا من البطن وإزالة التكيس بالليزر، وقد يحدث أن يعود التكيس مرة أخرى حتى بعد إزالته بالتدخل الجراحي.

3- اختيار المنتجات العضوية

أحيانًا يساعد اضطراب الهرمونات وتناول كم كبير من المنتجات التي تحتوي على المواد الكيمائية في حدوث تكيس المبيض، لذا يجب تناول الأطعمة الغنية بالعناصر والفيتامينات المفيدة.

4- زيادة النشاط اليومي

الرياضة من أهم الوسائل التي تُخلص من تكيس المبيض، حيث تقلل من مستوى الدهون بالجسم وتعيد التوازن الهرموني، وعليكِ ممارسة أنواع الرياضة التي تُفضليها مثل اليوجا والسباحة والمشي فيما لا يقل عن نصف ساعة يوميًا.

5- تخفيض الوزن

من أسرع الطرق التي تساعد على التخلص من التكيسات، فخسارة الوزن الزائد تعيد لجسمكِ التوازن الهرموني الذي يحتاجه، من خلال شرب كميات كبيرة من الماء، وبدء اليوم بالفطور الصحي، والتقليل من النشويات المتمثلة في الخبز والأرز واستبدالها بالألياف التي تعمل على إذابة الدهون.

اقرأ ايضًا: علاج تكيس المبايض بالأعشاب والطب النبوي

6- تجنب الملوثات

كثرة الملوثات تعرض المرء للإصابة بتكيس المبايض لأنها تؤدي إلى الاضطراب الهرموني، ويجب الحد من التعرض للملوثات باستخدام منتجات التنظيف بشكل دائم والذهاب إلى أماكن بها مساحات خضراء كبيرة أو الشاطئ لاستنشاق هواء نظيف والبعد التام عن التدخين لأنه يسبب الكثير من المشاكل الصحية.

7- المشروبات العشبية

يوجد بعض أنواع الأعشاب تقضي على مشاكل تكيس المبيض مثل البردقوش من خلال غليه مع العسل وشرب كوب منه يوميًا، فسوف يعيد توازن الهرمونات بالجسم مرة أخرى، وأوراق النعناع أيضًا تلعب دور فعال في تنقية الجسم والتخلص من السموم والدهون المتراكمة من خلال وضعها على نار هادئة حتى تغلي وتركها لمدة ربع ساعة ثم شرب كوبين منها كل يوم.

8- الإكثار من شرب الماء

أثبتت الأبحاث أن شرب كميات كبيرة من الماء على مدار اليوم يساعد على التقليل بنسبة كبيرة من مشاكل تكيس المبيض، لذا يجب شرب لترين من الماء كل يوم خاصةً خلال فترة الدورة الشهرية.

مشروبات مفيدة لمرضى تكيس المبايض

من خلال حديثنا عن إمكانية علاج تكيس المبايض بالماء الساخن، نذكُر المشروبات المُفيدة والتي تُساعد مرضى تكيس المبايض على تخطي الألم الذي يُلاحقهم، وهي:

  • الشاي الأخضر: يقلل من عمليات الأكسدة عند معظم السيدات اللاتي تعانين من التكيس خاصةً المصابين بداء السكري، كما يقلل من نسبة هرمون الذكورة المحتمل زيادته بسبب تكيس المبايض، وأيضًا هرمون الأستروجين.
  • الشمندر والزنجبيل: أعشاب الشمندر تتصف بقدرتها على إذابة الدهون من الجسم من خلال مزجه مع ملعقة من الصبار، أما الزنجبيل مضاد قوي للالتهاب ومسكن لألم تكيس المبايض ويُنصح بشرب من كوبين لثلاثة باليوم.

اقرأ ايضًا: علاج تكيس المبايض بالأعشاب مجرب

مشروبات ممنوعة لمرضى تكيس المبايض

الكثير من الأطباء قد حذرو من بعض الأمور التي لا يجب أن يُتهاون بها من قِبل مرضى تكيس المبايض، كونها تتسبب في تفاقم الأعراض والمُضاعفات كذلك، لذلك يجب تناول المشروبات المُفيدة المذكورة سلفًا والامتناع عن البعض منها، والتي جاءت على النحو التالي:

  • عصائر الفاكهة: لأنها تحتوي على نسبة عالية من الدهون ثلاثية الأبعاد التي ترفع من هرمون الأنسولين بالجسم والذي يرفع من معدل السكر.
  • اللبن ومشتقاته: بعد إصابتك بتكيس المبايض فيجب عليك إجراء تحليل خاص بحساسية اللبن من خلال فحص تحمل حمض اللاكتوز، فبالرغم من فوائده إلا أنه قد لا يتماشى مع هذا المرض وقد تحدث لكِ مضاعفات كبيرة.
  • الكافيين: لأنها تزيد من الضغط على الجهاز العصبي، مما قد يسبب بعض الاضطرابات المزاجية التي تؤثر على الهرمونات بالجسم.

قد لا توجد دلائل علمية على علاج تكيس المبايض بالماء الساخن، ولكن أهميته بشكل عام كبيرة ولا يُمكن التغافُل عنها، وأبرزها أن يقي من الإصابة بمتلازمة تكيس المبايض.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى