حمل

نقص ماء الجنين والجماع

نقص ماء الجنين والجماع لا يجتمعان فعلى الرغم من أن ممارسة العلاقة الحميمية خلال فترة الحمل آمنة للغاية، إلا أنها قد تشكل خطرًا في بعض الحالات على حياة وصحة الجنين، لا سيما في الشهور الأخيرة، ونحن في موضوعنا هذا ومن خلال موقع شقاوة سنتعرف على طبيعة العلاقة بين نقص ماء الجنين والجماع.

نقص ماء الجنين والجماع

نقص ماء الجنين والجماع

إن الجنين يعيش في أمان داخل الرحم؛ وذلك لأنه يوجد كيس داخل عنق الرحم يعمل على حمايته، وهذا الكيس يسمى بالكيس الأمينوسي، ويوجد غشاء مخاطي يحاوط الجنين ويحميه خلال ممارسة العلاقة الجنسية.

لذلك فنجد أن كثير من الأطباء لا يعترضون على ممارسة الجنس في الشهور الأولى من الحمل، لكن من الممكن أن يكون خطرًا على الجنين في الشهور الأخيرة فقط أو في بعض الحالات الأخرى.

اقرأ أيضًا: هل شرب الماء يزيد الماء حول الجنين

تأثير الجماع على نقص ماء الجنين

إن حالة الحمل التي يوجد بها نقص ماء الجنين يكون ناتج عن تسرب السائل الأمنيوسي أو أن كيس الماء تمزق، وهنا ترتفع احتمالية حدوث مخاض مبكر وفتح عنق الرحم قبل أوانه والمشيمة المنزاحة، وهنا تشكل ممارسة العلاقة الجنسية خطرًا على حياة الجنين؛ لذلك فإن نقص ماء الجنين والجماع لا يجتمعان معًا، فالجماع يمكن له أن يقضي على حياة الجنين في تلك الحالة الاستثنائية.

كما أن نقص ماء الجنين مرتبطًا بتمزق الأغشية المبكر وفقدان ماء الجنين من خلال عنق الرحم، وهو ما يمكن للجماع أن يسببه لذلك فيطلب معظم الأطباء من الأم الامتناع عن ممارسة العلاقة الجنسية في آخر شهور الحمل، وهنا على الأم أن تنصاع لكلام الطبيب بشكل قاطع حتى وإن كانت تشعر برغبة جنسية؛ لأن ذلك قد يشكل خطرًا على سلامة جنينها وصحته.

مشكلة نقض ماء الجنين

تعتبر قلة السائل الأمنيوسي من الحالات المرضية الشائعة التي يكون فيها نقص في السائل السلوي المحيط بالجنين، حيث تكون قياسات السائل الأمينوسي أقل من المتوقع للعمر الحملي للجنين، وعلى الرغم من محاولة الطب المستمرة في البحث عن طرق لحل تلك الحالة المرضية إلا أنهم لم يجدوا حلها بشكل نهائي أو على المدى البعيد، ولكن من الممكن تحسين السائل الأمينوسي على المدى القصير وفي بعض الحالات.

إن السائل الأمينوسي يوفر للجنين خلال فترة الحمل وسادة تحمي الطفل من الإصابة، ويتيح له مساحة كافية للتطور والنمو والحركة، كما أنه يفيد أيضًا في حماية الحبل السري من الانضغاط بين الطفل وجدار الرحم، إلى جانب أن كمية السائل الأمينوسي تعكس حجم البول الذي يخرج من الجنين، وهو مقياس مهم للاطمئنان على حالة الطفل الصحية.

أسباب نقص ماء الجنين

بعد أن عرفنا العلاقة بين نقص ماء الجنين والجماع، فلا بد من أن نتعرف على الأسباب التي تؤدي إلى حدوث مشكلة نقص ماء الجنين، وإليك فيما يلي أبرز تلك الأسباب:

1- مشاكل في المشيمة

إن المشيمة هي الجزء المسؤول عن توصيل الماء والأكسجين والغذاء إلى الجنين، وذلك عن طريق الحبل السري، وهو ما يوضح لنا أن وجود أي خلل في إنتاج المشيمة للغذاء أو للماء يؤدي إلى نقص كمية البول، وبالتالي نقص ماء الجنين.

يكون علاج ذلك هو مراقبة الجنين والأم من خلال موجات دبلر فوق الصوتية، ويتم إبقاء الأم الحامل في بعض الحالات في المشفى وإعطائها السيترويدات؛ لكي تساعدها في اكتمال رئتي الطفل إن اضطرت للولادة المبكرة حتى تنجو بحياة الجنين.

2- مشكلة في الجهاز البولي عند الجنين

من الممكن أن يكون السبب وراء نقص ماء الجنين هو وجود خلل في الجهاز البولي للجنين الناتج عن وجود خلل في عمل الكلى أو الفتحة البولية أو المثانة لدى الجنين، وهنا يكون علاجه من خلال المتابعة الدورية، وتشخيص حالة الجنين عند طبيب مختص، وقد يلجأ الطبيب إلى إجراء عملية جراحية للجنين.

اقرأ أيضًا: مراحل نمو الجنين في بطن أمه

3- تمزق الأغشية المبكر

قد يكون السبب وراء نقص ماء الحنين هو تمزق الأغشية المبكر، وفي حالة تمزق الكيس الأمينوسي المحيط بالجنين في وقت مبكر أو قبل الأسبوع السابع والثلاثين من أسابيع الحمل، فإن ذلك سيتسبب في نقص الماء في الرحم حول الجنين.

يمكن في تلك المشكلة إيجاد حل عن طريق استعمل السيترويدات أو المضادات الحيوية ومتابعة الأم والجنين، مع مراعاة الحرص على مراقبتهم مراقبة حثيثة وتأخير الولادة أو تعجيلها حسب وضع الأم الحامل.

أشهر أسباب انخفاض السائل الأمنيوسي

هناك أسباب شهيرة لنقص ماء الجنين، وهي عادةً ما تكون أبسط من تلك التي ذكرناها أعلاه، ومنها الجفاف لدى الأم أو التعب والإجهاد، وهناك أسباب أخرى وهي كالتالي:

  • نزول ماء الولادة.
  • انفصال المشيمة عن الجدار الداخلي للرحم بشكل جزئي أو كلي قبل الولادة.
  • حالات صحية تعاني منها الأم الحامل مثل ارتفاع ضغط الدم المزمن.
  • استخدام أدوية معينة تؤثر على ماء الجنين، مثل مثبطات الإنزيم المحول للأنجيوتنسين.
  • حالات صحية يعاني منها الطفل مثل ضعف النمو أو وجود اضطراب وراثي.

مضاعفات نقص ماء الجنين

بعد أن عرفت العلاقة الطردية بين نقص ماء الجنين والجماع، فلا بد من أن تدرك أن نقص ماء الجنين من الحالات المرضية الخطيرة، والتي يجب الالتفات لمدى خطورة المضاعفات التي تنتج عنها؛ حتى تقوم بالبحث عن العلاج المناسب لها، ومن هذه المضاعفات ما يلي:

  • حدوث إجهاض.
  • حدوث خلل في تكوين الجنين ونموه.
  • ولادة الطفل ميت.
  • حدوث ولادة مبكرة.
  • بطء في نمو الجنين داخل الرحم.
  • زيادة احتمالية التفاف الحبل السري خلال عملية الولادة.
  • زيادة احتمالية الولادة بصورة قيصرية.

اقرأ أيضًا: حركة الجنين من علامات الولادة

أعراض نقص ماء الجنين

هناك بعض الأعراض التي تشير إلى وجود نقص في ماء الجنين في رحم الأم الحامل، ومن هذه الأعراض ما يلي:

  • صغر حجم بطن الأم الحامل مقارنة بالحوامل في نفس شهور الحمل، خاصة إن كانت في الشهور الأخيرة من الحمل وبطنها ما يزال صغيرًا.
  • عدم نمو الجنين بصورة طبيعية عند الاطمئنان على صحته من السونار وصغر حجمه.
  • عدم زيادة وزن الأم.
  • وجود مغص في البطن.
  • تمزق الأغشية أو الشعور بتسرب في الماء.
  • حدوث انخفاض في معدل نبضات قلب الجنين بشكل مفاجئ.

أهمية ماء الجنين

إن السائل الأمينوسي له أهمية كبيرة على حياة الطفل، حيث تكمن أهميته في كونه يساعد في امتصاص أي صدمة قد تحدث للبطن خلال فترة الحمل، كما أنه يحافظ على درجة حرارة مناسبة للجنين، ويقوم بتوفير الضغط المناسب للحبل السري الذي يقوم بإيصال الغذاء إلى الطفل.

إلى جانب ذلك فإنه يساعد في تكوين الرئتين والجهاز الهضمي عند الجنين، ويعمل أيضًا على تحفير تكون العظام والعضلات، ويسهل من حركة الجنين داخل الرحم.

علاج نقص ماء الجنين

إن كانت مشكلة نقص ماء الجنين في الشهر التاسع من الحمل أو قرب انتهاء فترة الحمل، فهنا لا يحتاج الأمر إلى علاج فالماء يقل تدريجيًا في الشهر التاسع، لكن إن كان الجنين في حالة خطرة أو حدثت لكِ أو له مضاعفات، فهنا لا بد من استشارة الطبيب ومن الممكن حينها أن يتم إنهاء فترة الحمل، والقيام بعملية ولادة مبكرة لتفادي أي مشكلة قد تحدث.

أما إن كانت مشكلة نقص ماء الجنين في الشهر السابع أو ما قبله، فهنا من الممكن أن يتم تعويض ذلك النقص عن طريق الوريد للحامل، أو من خلال حقن المياه داخل الرحم عبر عنق الرحم؛ وذلك لضمان اكتمال الحمل واكتمال نمو الجنين وتكونه على النحو الصحيح وبشكل سليم.

اقرأ أيضًا: مراحل تطور الجنين 

هكذا بعد أن تعرفنا على طبيعة العلاقة بين نقص ماء الجنين والجماع، بقي أن ننصح في النهاية إلى أنه على كل حامل أن تهتم بغذائها وصحتها؛ لأن ذلك يؤثر بشكل مباشر على صحة الجنين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى