حمل

حركة الجنين يمين ويسار في نفس الوقت

حركة الجنين يمين ويسار في نفس الوقت يعتقد البعض أنها تشير إلى دلالات معينة، مما يجعل الأم الحامل تهتم كثيرًا بكل التفاصيل المتعلقة بوضع الجنين وحركاته ونبضه، لأن هناك اعتقادات كثيرة رائجة حول هذا الأمر.

لهذا نحن في موضوعنا هذا ومن خلال موقع شقاوة سنساعدك في التعرف على دلالة حركة الجنين يمين ويسار في نفس الوقت بشيءٍ من التفصيل.

حركة الجنين يمين ويسار في نفس الوقت

يشير بعض الأشخاص إلى أن حركات الجنين في بطن أمه في جهة معينة يدل على جنسه، حيث يقولون إن الجنين إن كان يتحرك في بطن الأم يمينًا فهو أنثى، أم إن كان ولدًا فإنه يتحرك نحو اليسار، حسنًا فماذا إن كان الجنين يتحرك يمينًا ويسارًا في نفس الوقت.

بالطبع لا، فتلك الأمور المتعلقة بتحديد نوع الجنين من خلال اتجاهات حركاته هي محض هراء، ومجرد خرافات لا أساس علمي لها، ولا يتوقف الأمر على هذا فحسب.

بل إن البعض يعتمد على تحركات الجنين المبكرة في التوقع أنه ذكر، أما إن كان يتحرك في الرحم من الداخل ببطء فهو أنثى.

كما أنهم يستخدمون دبلة الزواج مع خيوط ويمرروها على بطن الأم، ويستنتجون دلالات من ذلك، فعلى الرغم من تقدم الطب الحديث، والوسائل القاطعة في معرفة نوع الجنين مثل أجهزة السونار، وأجهزة الموجات فوق الصوتية، إلا أن البعض ما يزال متمسكًا بهذه الخرافات.

لهذا على كل أب وأم ألا يخمنوا جنس الجنين بتلك الطرق، كما أن حركة الجنين يمين ويسار في نفس الوقت من الأشياء العادية في فترة الحمل، وليس لها أي تفسير سوى أن الجنين سالم في بطن أمه، ويتحرك بالطريقة الطبيعية له، فالأجنة تدور في رحم الأمر يمينًا ويسارًا وأعلى وأسفل.

اقرأ أيضًا: حركة الجنين في جميع الاتجاهات

تأثير حركة الأم على حركة الجنين

إن حركة الأم من الممكن هي السبب في حركة الجنين يمين ويسار في نفس الوقت، حيث إن الأم وتحركاته مقترنة بوضعية الجنين، حيث إن طريقة نوم الأم وقيامها وجلوسها تجعل الطفل يغير حركته بداخلها فمن الممكن أن يتجه الجنين إلى اليسار إن نامت الأم على هذا الجانب أو العكس.

لهذا فإن دلالة تحرك الجنين إلى اليسار واليمين في الوقت ذاته هي دلالة عادية جيدًا وتحدث مع كل الأمهات تقريبًا، فالطفل يعوم في ماء رحم أمه مما يعني أن حالتها الجسدية والنفسية والحركية تؤثر عليه بشكل مباشر.

يمكن أن نؤكد ذلك من خلال النظر إلى التمارين الرياضية أو الأنشطة التي ينصح بها الطبيب الأم الحامل في الشهور الأخيرة من الحمل، إن وجد أن الجنين لم ينزل إلى أسفل الرحم، ولم يقترب من عنق الرحم استعدادًا للخروج من المهبل، وولادة الأم بشكل طبيعي.

حيث إن كثير من الأطباء ينصحون حينها الأم بممارسة رياضة المشي على الشواطئ، أو القيام بوضعيات السجود أو قلب الجسد نحو الأسفل، حتى يتحرك الجنين، وينزل في اتجاه عنق الرحم.

هذا إن دلّ على شيء، فإنه يدل على مدى تأثير حركة الأم على حركة الجنين يمين ويسار في نفس الوقت.

بداية حركة الجنين في بطن الأم

في سياق موضوعنا عن حركة الجنين يمين ويسار في نفس الوقت، تجدر بنا الإشارة إلى الوقت الذي تبدأ فيه الأم بالإحساس بحركة الجنين بداخلها، فعلى الرغم من ذلك الشعور بالحركة يختلف من حامل إلى أخرى، ومن جنين إلى آخر، إلا أنه في الطبيعي تبدأ بالشعور به في الأسبوع الثامن.

حيث إنه مع بداية الأسبوع الثامن إلى الأسبوع الثاني عشر من أسابيع الحمل تبدأ الأم في الإحساس بالطفل بداخلها، ويطلق على تلك الحركة حركة الرفرفة أو التسارع، لكن معظم الأمهات الجدد الذين لم يحملن من قبل يكون من الصعب عليهم الشعور بتلك الحركات في بطنهم.

حيث يبدأ في الأغلب شعورهم بحركة الجنين في الأسبوع العشرين أو في الأسبوع الخامس والعشرين، من الحمل، لكن المرأة التي حملت أكثر من مرة يمكنها أن تشعر بتلك التحركات منذ الأسبوع السادس عشر.

مع مرور الوقت تزيد حركة الجنين وفي اتجاهات مختلفة، كما تصبح أكثر قوة مما سبق، كما أنه في العادة تشعر الأم بتحركات الجنين عند النوم أو الاستلقاء أو عند الجلوس، لا سيما إن كانت تستلقي في مكان هادئ وخالي من الضوضاء، فإنها سوف تتمكن من ملاحظة هذه الحركة بسهولة مبكرًا.

طبيعة حركة الجنين في الرحم

إن حركة الجنين في رحم أمه قد تختلف من وقت إلى آخر، حيث إنها ترجع لمدى تطوره داخل رحم أمه، فنجد أن الشهور الأولى من الحمل، لا توجد فيها تحركات للجنين، وبالتدريج تبدأ الحركات بالظهور من وقت لآخر، حسب نمو حجمه وطوله داخل الرحم.

إن حركة الجنين يمين ويسار في نفس الوقت وحركاته داخل الرحم بشكل عام تشير إلى تحركات عضلية يقوم بها، وهي لا تحدث إلا عندما تصل نهايات أعصابه إلى العضلات، ومن ثم تبدأ في التأثير عليها مباشرةً، وتختلف هذه التحركات من طفل إلى آخر.

لهذا من المهم ألا تقارن الأم حملها الأول بحملها الثاني أو أي حمل آخر، ولا تقارنه بغيرها من النساء، فهناك جنين قد يكون أكثر نشاطًا من الآخر، وجنين آخر يميل إلى الثبات والهدوء، ويعتمد هذا على مدى استقرار الأم، وانفعالاتها، وحالاتها النفسية، ومدى اهتمامها بتغذيتها.

كما تجدر الإشارة إن كثرة التحركات لا تدل على صحة جيدة للطفل، والعكس صحيح، فالحركة شبه الثابتة للطفل لا تعبر عن سوء حالته، فهذا يرتبط أيضًا بحجم الطفل أو حجم الرحم، فالرحم الضيق قد لا يسمح للطفل بالتحرك كثيرًا، على عكس الرحم المتسع.

كما أن حجم الطفل يجعله مقيد بمساحة معينة للتحرك إن كان رحم أمه صغير، ونشير كذلك إلى كثرة تحركات الجنين يمين ويسار في الآن ذاته، لا تدل على أن الجنين ذكر، فهذا من أحد الخرافات الشائعة بين النساء، والتي أثبت العلماء والأطباء قلة مصداقيتها.

حتى إن تحقق شيء من هذه الخرافات، فإنه يكون من محض المصادفات لا أكثر.

اقرأ أيضًا: هل توقف حركة الجنين يعني موته

حركات الجنين في أسابيع الحمل المختلفة

استكمالاً لموضوعنا عن حركة الجنين يمين ويسار في نفس الوقت، نتطرق إلى تحركات الأجنة في أسابيع متنوعة من الحمل فيما يلي:

حركة الجنين في الأسبوع الثاني عشر من الحمل

عادةً لا تشعر الأم بكثير من التحركات للجنين في هذا الأسبوع من الحمل، على الرغم من أن الطفل يكون قد بلغ ما يقارب 14 جرام، وحوالي خمسة سنتيمتر، ويبدأ في تلك الفترة في أخذ الشكل البشري، وتتخذ كلا أذنيه الشكل البشري المناسب لحجمه.

تكون أعضائه في هذه الفترة قد نمت بالفعل، وتبدأ أمعائه في التحرك في تجويف البطن، ويستطيع الطفل أن يشعر بأصابعك تنخر فيه، مما يجعله يتحرك، لكن لا يمكن للأم أن تشعر بتلك الحركة إلا بشكل طفيف للغاية، لأن أعضائه ما تزال في حالة تكوين وتشكل.

حركة الجنين في الأسبوع الثالث عشر من الحمل

تبدأ ملامح الجنين في الظهور بشكل ملحوظ عما سبق، لكنه ما يزال هنا في حجم نصف الموزة، ويصل وزنه إلى حوالي 23 جرام، أما طوله فيبلغ 6 سنتيمتر إلى 8 على حسب طبيعية الجنين، وإن كانت الأم تستطيع رؤية الرحم من الداخل لرأت بصمات أصابعه عليها قد تشكلت.

يبدأ الجنين في هذا الشهر بالتحرك، وتبدأ الأم نوعًا ما في الشعور بنشاط خفيف بداخلها، وتخف الأعراض الأولية المؤلمة للحمل في الشهور الأولى، مثل الإعياء أو الغثيان المستمر، ويبدأ الثديان في فرز اللبأ والسائل الذي سيعمل على تغذية الطفل في الأيام الأولى من الولادة.

حركة الجنين في الأسبوع الرابع عشر من الحمل

تعتبر هذه المرحلة من الحمل هادئة عما سبق، فالجنين يكون قد كبر قليلًا في بطن أمه، ويبدأ الأطباء في عمل بعض الفحوصات على بطن الأم.

حتى يعرفون مزيد من التفاصيل عن وضع الجنين، وما إن كانت لديه بعض التشوهات الخلقية أم لا، ويسمى هذه الفحص بمسح المصل الأمومي.

ينمو الطفل وتتطور أعضائه، حيث يبلغ وزنه حوالي 43 جرام، أما طوله فيصل إلى 9 سنتيمتر، وهو ما يجعل الأم تشعر بتحركاته أكثر مما سبق، وتشعر بحركة تشبه الفقاقيع الصغيرة، أو كأن هناك فراشة تدور بداخلها، وهو ما يجعلها تحس بحركة الجنين يمين ويسار في نفس الوقت.

حركة الجنين في الأسبوع الخامس عشر من الحمل

يزن الطفل في تلك المرحلة 70 جرام، مما يجعلنا نلاحظ الفرق في الحجم الواضح، كما يصل طوله إلى 11 سنتيمتر، وهو ما يجعل حجم الطفل أشبه بحجم راحة اليد، ويصاب الجنين في تلك الفترة حسب ما يقول الأطباء بالحازوقة حيث إنها تحدث له قبل التنفس.

هذا ما يجعل الأم أن تشعر أن شيئًا ما بداخلها، كما أن هناك العديد من التغيرات تطرأ على الطفل حيث إنه يبدأ في تحريك كل مفاصله وأطرافه.

كما أن ساقاه وقدماه تصبحان أكثر حجمًا مما سبق، ويمكن معرفة جنس الجنين من خلال تصوير الموجات فوق الصوتية، لأن أعضائه التناسلية تشكلت.

حركة الجنين في الأسبوع السادس العشر

إن هذا الأسبوع هو الأسبوع التي تتأكد فيه الأم من حركة الجنين بداخلها، ويمكنها أن تختبر ذلك مع الطبيب الخاص بها، وتبدأ في تدوين حركاته وتقلباته، ومتابعة حركة الجنين يمين ويسار في نفس الآن.

اقرأ أيضًا: حركة الجنين في الشهر الرابع في اليسار

حركة الجنين في الأسبوع السابع عشر من الحمل

إن الأسبوع السابع عشر من الحمل يمثل الشهر الرابع من شهور الحمل التسعة، ويكون فيه الجنين قد اكتمل بشكل شبه نموذجي وشبه كلي، وقد أتخذ الهيئة البشرية، وتبدأ دماغه في الكبر بشكل أكثر ملاحظةً من أجزاء جسمه الأخرى، ويزداد طوله ووزنه وتبدأ الأم في ملاحظة حركاته أكثر.

تسمى حركة الجنين في الشهر الرابع من الحمل بالارتكاض، وهي حركة بسيطة، يمكن ألا تلاحظها الأم إن كان جنينها غير نشط بشكل كافي، ولكن في الطبيعي تشعر أغلب الأمهات برفرفة في منطقة الرحم أسفل البطن، أو كأنه فقاعات تتحرك بداخلها.

تسير بعض الأبحاث التي تتم على الأجنة والأمهات في هذه الفترة من الحمل إلى أن حركة الجنين في تلك الفترة تكون عادة رد فعل استجابية على مصدر صوتي عالي من حول الأم، وقد يكون السبب في تلك الحركة، هو إصابة الجنين بالفواق المعروف باسم حازوقة.

بعد ذلك تبدأ أعصاب الطفل في النمو وتصل إلى الأقدام والأيادي، وتتطور مع الأسبوع الثامن عشر إلى الأسبوع العشرين من الحمل، وفيما سنتطرق إلى تحركات الجنين في الشهور الأخير من الحمل.

حركة الجنين في الشهور الأخيرة من الحمل

في سياق موضوعنا عن حركة الجنين يمين ويسار في نفس الوقت والتي عادة ما تكون في الشهور الأخير من الحمل، نستكمل لكم تطور حركات في شهور الحمل الأخيرة:

حركة الجنين في الشهر السادس من الحمل

إن بلوغك الشهر السادس من الحمل يعني أن الطفل قد نمى أكثر بداخلك، مما يجعلك تشعرين بثقل بطنك، وضغط أقدام الجنين عليها، حيث يكون الجنين في تلك المرحلة قد زاد وزنه وطوله، واكتملت أجزاء كثيرة من أعضائه وأطرافه.

ستبدأ الأم في الشعور بركلات الجنين من وقت إلى آخر، وستجدين أن جنينك لها أوقات نشاط معينة، على سبيل المثال حينما تكونين نائمة في أوقات متأخرة من الليل، أو حين الجلوس أو الاستلقاء في أماكن هادئة.

تدل تحركات الأجنة يمينًا ويسارًا في الشهر السادس من الحمل على أنهم في صحة جيدة للغاية، وأنهم يشعرون بالنشاط والحيوية داخل رحم الأم، أما إن كنت تشعرين أن الطفل لم يعد يتحرك عند بلوغك الشهر السادس من الحمل، فلا بد هنا أن تقومي بمراجعة الطبيب الخاص بك للاطمئنان.

حركة الجنين في الشهر السابع من الحمل

تبدأ المرأة في الشعور بالكثير من التحركات بداخلها في الشهر السابع من الحمل، حيث إن حجم الطفل بداخله صار قريبًا من الحجم الذي سيولد عليه، فتبدأ بملاحظة حركة الجنين يمين ويسار في نفس الوقت، وهو ما يشير إلى أن الطفل في صحة جيدة، وقد كبر داخل الرحم وتمدد داخله.

يجب الانتباه في تلك الفترة جيدًا لتحركات الطفل، وإخبار الطبيب بها، حيث إن الشهر السابع من الحمل يحدث فيها الكثير من حالات الحمل المبكرة، ففي حال أن شعرت بأن الطفل لا يتحرك قومي فورًا بالتوجه إلى طبيبك الخاص للتأكد من صحة وسلامة الجنين.

حركة الجنين في الشهر الثامن من الحمل

إن حركة الجنين يمين ويسار في نفس الوقت في الشهر الثامن من الحمل، تدل على ضيق المساحة التي يتحرك فيها الطفل، حيث إن حجمه قد ازداد بشكل كبير عن شهور الحمل السابقة، وهو ما جعل المساحة الفارغة في الرحم تضيق عليه، مما يجعله يتحرك إلى اليمين وإلى اليسار وأعلى وأسفل.

حركة الجنين في الشهر التاسع من الحمل

إن حركة الجنين يمين ويسار في نفس الوقت تطمئن الكثير من السيدات الحوامل، حيث إن معظم الأجنة في هذه الشهر تبدأ حركتهم في التباطؤ إذ أن المكان أصبح ضيق جدًا عليهم، وهذا ما يجعل الأمهات يشعرن بالقلق الشديد لأن حركة الطفل تكون شبه معدومة.

لهذا من الطبيعي أن يكون الأمر محفزًا، حين ملاحظة أن الطفل ما يزال نشطًا داخل رحم أمه، فهذا معناه أنه يحاول الوصول إلى أسفل الرحم استعدادًا للولادة الطبيعية.

تجدر الإشارة إلى ضرورة فحص الأم لحالة جنينها من وقت إلى آخر بشكل فوري، حتى يتمكن الطبيب من قياس مدى صحة الطفل، وتحديد الموعد الأنسب للولادة، وما إن كانت وضعيته في داخل الرحم، تستدعي ولادة طبيعية أم ولادة قيصرية.

لهذا نجد أن أغلب الأطباء ينصحون الأم في الشهور الأخيرة من الحمل بالمشي وممارسة بعض الرياضة إن كن يردن الولادة بشكل طبيعي.

اقرأ أيضًا: حركة الجنين في الشهر التاسع مثل النبض

إن حركة الجنين يمين ويسار في نفس الوقت لا تثير القلق أبدًا، فهي من الأمور الطبيعية التي تحدث غالبًا في شهور الحمل الأخيرة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى