حمل

توقف نبض الجنين ورجوعه

توقف نبض الجنين ورجوعه أمر يهدد الأم بالإجهاض، مما يجعلها في حالة رعب طوال فترة الحمل، وعادةً تحدث تلك الحالة في الشهور الأولى للحمل، خاصةً الشهر الثاني والثالث، مما يؤثر على صحة الأم النفسية، والعصبية، والجسدية طوال فترة الحمل.

لذلك أهتم موقع شقاوة بطرح أسباب وطرق الوقاية وكل ما يخص توقف نبض الجنين ورجوعه في هذا الموضوع.

توقف نبض الجنين ورجوعه

يعد توقف نبض الجنين ورجوعه أمر خارق للطبيعة لدى بعض الناس، فكيف لكائن حي أن يتوقف نبضه ثم يعود مرة أخرى، هذا ما سنوضحه في السطور المقبلة مع عرض مجموعة من المعلومات الخاصة بالنبض بشكل عام:

  • يعرف النبض بوجه عام بأنه عدد انقباضات القلب في الدقيقة الواحدة.
  • لكل شخص عدد نبضات في الدقيقة يختلف عن الآخر، فالمرأة البالغة عدد نبضاتها تختلف عن الرجل البالغ، وكذلك الطفل يختلف عن البالغ.
  • الجنين في بطن أمه له عدد نبضات تتراوح بين 110 إلى 160 نبضة في الدقيقة الواحدة.
  • أما إن كانت عدد نبضات الجنين مختلفة عن تلك النسبة السابقة يصبح الأمر مقلق، فمن المحتمل أن يدل هذا على مشكلة صحية للجنين، أو أن الأكسجين الواصل إليه غير كافي، مما يستدعي التدخل الطبي السريع، لمحاولة إنجاب طفل سليم.
  • في حالة الحمل أول مرة تنتظر الأم سماع أول صوت يصدر من جنينها، وهو صوت النبض.. مما يجعل الأمر أكثر حماس، ويظهر نبض الجنين في الأسبوع السادس أو السابع من الحمل، ويمكن سماعه بوضوح عن طريق الموجات فوق الصوتية.
  • من المحتمل أن يتم حساب أسابيع الحمل ووقت حدوثه بطريقة خاطئة، مما يجعلها تعتقد أن النبض قد توقف، وفي حالة ظهوره في الأسبوع التالي، قد تعتقد بعض الحوامل أن نبض الجنين قد توقف ثم رجع مرة أخرى.
  • يبدأ نبض الجنين في الظهور في نهأية الشهر الثاني، أو بدأية الثالث، لذا يجب تحري الدقة في حساب معاد حدوث الحمل وبدأية ونهأية كل شهر.
  • توقف نبض الجنين يعني الإجهاض، فمعنى توقف النبض هو الموت، لكن في بعض الحالات قد يحدث للقلب خفقان.
  • ضعف النبض لدى الجنين يرجع لعدة أسباب مختلفة، لذا يجب عليك سؤال الطبيب عن الأسباب لتفاديها.

اقرأ أيضًا: هل يمكن أن يتوقف نمو الجنين ثم يعود؟

هل توقف نبض الجنين يسبب الإجهاض

بالحديث عن توقف نبض الجنين ورجوعه يمكننا الإجابة على هذا السؤال، والإجابة المنطقية على هذا السؤال هي نعم، توقف نبض الجنين يسبب الإجهاض، ولكن هناك العديد من الحالات التي سبق وذكرنا بعضها يعود إليها النبض مرة أخرى.

حيث لا يتوقف نبض الجنين، ولكنه يمكن أن يحدث له خفقان، أو من الممكن أن تحسب أسابيع الحمل بطريقة خاطئة، فترى الأم أن النبض توقف، ولكنه لم يبدأ بعد، وذلك ما جعل بعض الأطباء يؤخرون فحص نبض الجنين للأسبوع الحادي عشر، حتى يتجنبوا الحساب الخاطئ.

أسباب توقف نبض الجنين

هناك بعض الأسباب والعوامل التي تتسبب في توقف نبض الجنين ورجوعه، ومن أشهر هذه الأسباب ما يلي:

1- نوع جهاز الأشعة (الموجات فوق الصوتية)

هناك العديد من أجهزة الموجات فوق الصوتية التي تستخدم لرؤية الجنين ومتابعة تطوره أثناء الحمل، ومن تلك الأجهزة ما يلي:

  • الموجات فوق الصوتية عن طريق المهبل: يستخدم هذا الجهاز للكشف الواضح عن الجنين، ويظهر فيه النبض أوضح من باقي الأجهزة الأخرى.

يتم فيه الكشف عن طريق دخول جزء من هذا الجهاز عن طريق فتحة المهبل إلى داخل الرحم، مما يتيح رؤية واضحة للجنين على جهاز الحاسوب المتصل بالموجات الفوق صوتية.

  • الموجات فوق الصوتية على البطن: يعتبر هذا الجهاز أقل دقة من السابق، ولكنه يعد آمن أكثر من جهاز الموجات فوق الصوتية المهبلي، فقد يحتاج هذا الجهاز لمزيد من الوقت لظهور النبض بشكل واضح، كما تلعب حداثة الجهاز دور في جودة ظهور الجنين ونبضه.
  • أشعة دوبلر: هو جهاز يستخدم على البطن، ويعتبر أدق من جهاز الموجات فوق الصوتية على البطن، ففي حالة عدم ظهور النبض على الموجات فوق الصوتية العادي، يطلب الطبيب إجراء دوبلر، للتأكد من الأمر.

يجب الآخذ في الاعتبار حداثة الجهاز، فهناك بعض الإصدارات القديمة لجهاز الموجات فوق الصوتية قد تؤثر في رؤية الجنين بوضوح وظهور نبضه.

2- الحساب الخاطئ للحمل

تتسبب عدم دقة حساب الحمل في توقع توقف نبض الجنين ورجوعه، حيث يبدأ نبض الجنين في الظهور في الأسبوع الـ 7 إلى الـ 9 من الحمل، وفي حالة حساب موعد الحمل بطريقة خاطئة قد لا يظهر نبض الجنين في تلك الفترة، مما يتسبب في توقع توقف النبض وموت الجنين، أو توقف النبض وعودته مرة أخرى.

3- عدم وضوح مكان الجنين

قد يخطئ الطبيب في العثور على مكان وجود الجنين داخل الرحم، مما يتسبب في عدم ظهور النبض على الأشعة فوق الصوتية، وفي هذه الحالة يجب طلب إجراء أشعة دوبلر لوضوحها ودقتها، في بعض الآحيان لا يظهر النبض مباشرة على جهاز الموجات فوق الصوتية، ولكن يظهر بعد عدة دقائق، لذا يجب التحلي بالصبر، وعدم القلق.

4- ميل الحمل

تتسبب وضعية الرحم للحامل في وضوح أو صعوبة ظهور الجنين، وفي وضعية الحمل المائل يصعب رؤية الجنين، وبالتالي يصعب رؤية نبضه، فقد يتسبب ذلك في توقع توقف نبض الجنين.

يؤثر سمك البطن وبعد أو قرب الرحم من البطن في ظهور نبض الجنين، ففي حالة سمك جدار البطن قد لا يظهر نبض الجنين، إلا بعد مرور دقائق قليلة، لعدم قدرة الجهاز على الوصول له وقراءته، مما قد يجعل الحامل تشعر أن نبض الجنين توقف ثم عاد.

اقرأ أيضًا: أسباب توقف نبض الجنين

بعض النصائح لمنع توقف نبض الجنين

قد لا يظهر سبب واضح لتوقف نبض الجنين المفاجئ، ولكن تلك الظاهرة تنتشر بين العديد من الحوامل، لذلك يجب على كل حامل المتابعة الدورية مع الطبيب لمنع حدوث أي مشكلات قد تؤدي لتوقف نبض الجنين، فمن الأفضل متابعة الطبيب مع بدأية الحمل.

هناك بعض النصائح والإرشادات التي يجب على كل حامل إتباعها، للوقأية من توقف نبض الجنين، وهي كالتالي:

  • قد تعاني بعض الأمهات من مشكلات صحية قبل حدوث الحمل، لذا يجب إخبار الطبيب عن وجود أي أمراض مزمنة، ويفضل في هذه الحالة الذهاب للطبيب قبل التخطيط للحمل، ومعرفة الإجراءات التي يجب عليك اتباعها قبل وأثناء الحمل لتفادي حدوث أي مشكلة للجنين.
  • تؤثر التغذية الجيدة أثناء فترة الحمل على صحة الجنين، فزيادة الوزن المفرطة أثناء الحمل، قد تتسبب في توقف نبض الجنين.
  • كذلك قلة الأكل وعدم التغذية الجيدة، فيجب الاعتدال في تناول الأطعمة الصحية التي تفيد حصولك على العناصر الغذائية الأساسية لنمو الجنين بشكل صحي، ويمكنك تناول الحليب والخضروات، والفواكه الطازجة، والحبوب الكاملة، والبروتينات.
  • المتابعة الجيدة والالتزام بالموعد المحدد من الطبيب للزيارة الدورية، فذلك يساعد في اكتشاف أي مشكلة قد تحدث أثناء الحمل وسرعة التعامل معها لتجنب أي مضاعفات قد تتسبب في موت الجنين.
  • يطلب الطبيب بعض الفحوصات الدورية في بداية ونهاية كل مرحلة من مراحل الحمل، والتي يجب عليك الاهتمام بها وعدم إهمالها، فهي تساعد في الكشف عن أي التهابات أو فيروسات، مما يساعد في سرعة علاجها قبل أن تؤثر على الجنين.
  • من المتعارف عليه أن الحمل يحتاج للراحة الجيدة، لذلك يجب عليك الالتزام بالراحة وعدم ممارسة أي نشاط عنيف، فإهمال الراحة يؤدي إلى اجهاض الجنين.

عوامل توقف نبض الجنين

هناك العديد من الأسباب التي تؤدي إلى توقف نبض الجنين، فمنها ما يتعلق بالأم ومنها ما يتعلق بالجنين، وسنوضح كل منهم فيما يلي:

1- عوامل توقف نبض الجنين المتعلقة بالأم

هناك بعض الأسباب التي تتعلق بالأم وتتسبب في توقف نبض الجنين وموته داخل الرحم أو اجهاضه، ومنها ما يلي:

  • الالتهابات الفيروسية التي تصيب الأم، أو الالتهابات الطفيلية كداء القطط (التوكسوبلازما).
  • ينصح الطبيب الأم بتناول بعض المكملات الغذائية، واتباع نظام غذائي يحتوي على العديد من الفيتامينات، التي تعتبر هامة لها ولجنينها.

وإهمال تلك المكملات أو التغذية الجيدة قد يتسبب في الضعف العام للأم، بالإضافة لضعف التغذية التي تصل للطفل، مما يتسبب في حدوث توقف نبض الجنين.

  • هناك بعض الحالات المنتشرة لتوقف نبض الجنين، وهي ترتبط بوجود الأجسام المضادة في دم الأم، والتي تتعامل مع الجنين كجسم غريب داخل جسم الأم، فتقاومه وتهاجمه، وفي بعض حالات الإجهاض المتكرر يطلب الطبيب فحص تلك الأجسام.
  • معاناة الأم من مرض مزمن، مثل السكري، أو ضغط الدم المرتفع، أو مشاكل الغدد الصماء المزمنة، أو بعض الأمراض المزمنة الأخرى.
  • الدم هو وسيلة نقل الغذاء والأكسجين للجنين، ونسبة تجلط الدم المرتفعة تتسبب في قلة وصول الدم المحمل بالغذاء والأكسجين للطفل، مما يتسبب في موت الجنين.
  • ضعف الأكسجين الواصل للجنين.
  • تعرض الأم للإصابة بتسمم الحمل.
  • إصابة الأم بفقر الدم.
  • الضعف العام للأم.
  • العيوب الخلقية بالرحم، أو وجود التصاقات بالرحم.
  • في بعض حالات تكيسات المبايض، والتي تجعل البويضة المخصبة غير صالحة للحمل، مما يتسبب في توقف نبض الجنين.
  • مشاكل في المشيمة المسئولة عن نقل الغذاء للجنين وتخليصه من الفضلات.
  • الأدوية أثناء الحمل يجب استشارة الطبيب قبل تناولها، وذلك لأن هناك بعض الادوية التي لا يمكن تناولها أثناء فترة الحمل، لعدم مناسبتها للحامل.

اقرأ أيضًا: إذا توقف نبض الجنين هل يتوقف الوحام

2- عوامل توقف النبض الخاصة بالجنين

في بعض الحالات قد يحدث توقف نبض الجنين ورجوعه بسبب الأسباب السابق ذكرها، ولكن في بعض الحالات الأخرى قد يتوقف نبض الجنين نهائيًا وتلك بسبب بعض الأمور المتعلقة بالجنين كالتالي:

  • تشوهات الجنين: والذي قد يعود لأسباب وراثية أو لسبب من الأسباب السابق ذكرها، والمتعلقة بالأم.
  • العيوب الخلقية: وتلك العيوب يمكن أن ترتبط بحالة توقف نبض الجنين ورجوعه، مثل حالات العيوب الخلقية في القلب، فقد لا يظهر النبض بسبب خفقان فيه، ثم يعود مرة أخرى للعمل، أو أنه بسبب تلك العيوب الخلقية قد يتوقف تمامًا عن النبض.
  • ضعف الجنين: قد يحدث ذلك نتيجة قلة وصول الأكسجين أو مشاكل بالمشيمة، أو مشكلة لدى الأم تؤثر على نمو الجنين ووصول الغذاء المناسب له، وقد ينتج أيضًا عنه ضعف التلقيح.
  • التفاف الحب السري حول رقبة الجنين: في بعض الحالات يتحرك الجنين بطريقة خاطئة مما يتسبب في التفاف الحبل السري حوله بطريقة خاطئة، والذي يؤدي إلى ضعف نموه، وقد تحدث حالات نادرة بعد أن يلتف الحبل السري حول الجنين يفك مرة أخرى، مما قد يتسبب في اختفاء النبض ثم رجوعه مرة أخرى على جهاز السونار.

إن أخبرك الطبيب بتوقف نبض الجنين، فلا تتسرعي في إتمام الإجهاض إلا بعد زيارة أخرى للطبيب، فمن المحتمل تعرضك لتوقف نبض الجنين ورجوعه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى