حمل

تطور الجنين في الشهر السابع

تطور الجنين في الشهر السابع يظهر بشكل واضح على بطن الأم، حيث إن الشهر السابع من الحمل يعتبر بداية الثلث الثالث والأخير من مراحل الحمل، ويعد أكثر تشويقًا للأم، وأكثر خطورة لأن فيه تحدث حالات الحمل المبكرة.

لهذا نحن في موضوعنا ذلك ومن خلال موقع شقاوة سنساعدكم في معرفة أهم تطورات الجنين في الشهر السابع بشيءٍ من التفصيل.

تطور الجنين في الشهر السابع

إن تطور الجنين في الشهر السابع يتضح بشكل ملحوظ على وزنه وطوله، وحجم بطن الأم، وغيرها من التغيرات التي تحدث بعد الثلث الأوسط الذي ينتهي عنده الأسبوع السابع والعشرين من الحمل، وتدخل بعدها الأم في مرحلة الاستعداد للولادة، إذ أن أعراض الحمل تزداد حدتها عليها.

كما تبدأ في الشعور بالعديد من الآلام نتيجة تطور الجنين في الشهر السابع، وفيما يلي سنوضح أبرز التغيرات التي تحدث للجنين في كل أسبوع من أسابيع الحمل في هذا الشهر.

اقرأ أيضًا: مراحل تطور الجنين بالتفصيل

الأسبوع الثامن والعشرين

إن الأسبوع الثامن والعشرون يمثل بداية الثلث الأخير من الحمل، حيث يزداد وزن الجنين ويصل إلى حجم ثمرة الباذنجان، أي ما يزيد على كيلو جرام، ويزداد طوله إلى أن يصل إلى 37 ونصف سنتيمتر كحد أدنى، كما أن شكله في هذا العمر يبدو مكتملًا إلى حد كبير.

من أبرز مظاهر تطور الجنين في الشهر السابع وبالتحديد في الأسبوع الثامن والعشرين هي أنه يكون أكثر قدرة على إظهار ردود أفعال وممارسة الكثير من المهارات مثل تحريك الأطراف.

تطور الجنين في الأسبوع الثامن والعشرين

تحدث الكثير من التطورات على أعضاء الجنين في هذا الأسبوع من الشهر الثامن، ومن هذه التغيرات ما يلي:

  • نمو الرئتين، حيث تصبحان أقوى وأكثر قدرة على دعم تنفس الجنين وحياته في خارج الرحم.
  • يتحسن مظهر جلد الجنين، حيث تبدأ التجاعيد في الاختفاء، وذلك بسبب تموضع الكثير من الدهون تحت الجلد، وهو ما يجعل شكله في النهاية يبدوا ناعمًا وأكثر نضارة.
  • تبدأ المادة الدهنية البيضاء في التلاشي وكذلك الشعر الرقيق الناعم اللذان يغطيان بشرة الطفل مما يحسن مظهره.
  • تنمو طيات دماغ الجنين وأخاديده بصورة مستمرة، وتصبح أكثر بروزًا من أي وقت آخر.
  • يتابع الحبل الشوكي والأعصاب المتفرغة منه في التغليف بمادة بيضاء دهنية وهي الميالين أو النخاعين، وتتواصل تلك العملية خلال الحمل، وخلال السنة الأولى من عمر الجنين.
  • تبدأ إحاطة الأعصاب المسؤولة عن حركة الطفل بطبقة الميلانين، ومن بعدها الأعصاب المسؤولة عن حركة الطفل ومن بعدها الأعصاب الحسية، وهذه المادة التي تتشكل تعمل على تسريع وصول الرسائل بين رأس الطفل والأعصاب التي تتواجد في جسده.
  • تبدأ معدلات نبض الجنين في التباطؤ إن قارناها بالمراحل السابقة في الحمل، حيث يصل معدل النبضات إلى حوالي 140 نبضة لكل دقيقة، وهذا الرقم يمثل ضعف نبضات قلب الأم.
  • يحدث تطور في جهاز الغدد الصماء عند الجنين وعملياته الحيوية وإنزيماته، حيث تنتج الغدد الكظرية هرموني الأستروجين والأندروجين، وهما من يحفزان قدرة الأم على صنع الحليب.
  • كما تتطور عضلات الجنين، وتبدأ في التوافق والتوازن، مما يجعل شكله يبدو مكتملًا.

تطورات جسدية للجنين في الأسبوع 28

تحدث تغييرات للجنين في الشهر السابع في جسده وأعضائه، خاصة في هذا الأسبوع من الحمل، حيث ترتفع حركة الجنين، وذلك بسبب أنه يقضي الكثير من الوقت في مراحل نومه، ومنها:

  • تتحرك عينيه بشكل أسرع بكثير مما سبق، وتصل مدة قيلولته لحوالي 20 دقيقة أو نصف ساعة على الأقل.
  • يبدأ نمو الشعر الكثيف على رأس الطفل، أو ينمو شعر غير مرئي، وربما يولد بعد ذلك الطفل أصلع الرأس، فالتطورات التي تتعلق بطبيعة الشعر وشكله يختلف من جنين إلى آخر.
  • بشكل عام فإن شعره يبدأ في التغيير في الأسبوع الثامن والعشرين من الشهر السابع.
  • تتطور المشيمة وتنمو، ويزداد حجم تدفق الدم فيها، وهو ما يفسر لنا مدى سرعة تطور الجنين في الشهر السابع من الحمل.
  • تتطور عين الجنين، وتنمو الرموش الدقيقة التي تغلف جفون العين، كما إنه من الممكن أن يبدأ في إنتاج الدموع في تلك المرحلة.
  • كما تتطور ألياف عضلاته التي تكون قزحية العينين، وتعطي لها لونها وشكلها الشبه نهائي، حيث إن لون عين الطفل قد يتغير تمامًا بعد الأسابيع الأولى من الولادة.
  • يأخذ الجنين الوضع المناسب للولادة، حيث يبدأ في الاتجاه نحو الأسفل عند منطقة الحوض، ومن الممكن أن يتخذ الجنين في تلك المرحلة وضعية تسمى المجيء المقعدي.
  • بمرور الوقت يمكن أن يبدأ الطفل في الالتفاف وجعل رأسه في المنطقة المناسبة لعملية الولادة الطبيعية.

تطور الجنين في الأسبوع التاسع والعشرين

تحدث الكثير من التغيرات للجنين في الأسبوع التاسع والعشرين من الشهر السابع في الحمل، حيث يزداد حجمه، ويصبح بحجم ثمرة القرع، أو يصبح في حجم الدجاجة الصغيرة.

حيث يصل وزنه نحو كيلو و200 جرام، ويزداد طوله إلى نحو 38 سنتيمتر، وتنمو عضلاته بمعدل أسرع من قبل، كما يزداد نمو دماغه، ويقترب شكلها من الشكل النهائي لها، كما تزداد مهاراته، يتمكن من جعل درجة حرارة جسمه أكثر تنظيمًا.

يصبح الجنين قادرًا على فتح عينه، والتركيز على ما يحدث حوله، كما تزداد قدراته للتوجه تجاه الأضواء وهو في الرحم، مع استمرار نمو الدهون بشكل تدريجي تحت جلده، وهو ما يجعل بشرته أنعم مما سبق.

تطور الجنين في الأسبوع الثلاثين

مع بداية الأسبوع الثلاثين من الحمل نجد أن وزن الجنين قد ازداد عما سبق من مراحل الحمل، مع استمرار تموضع الدهون تحت جلد الجنين إلى أن يصبح جلده أكثر متانة وسمنة من أي مرحلة سابقة.

تصبح بشرته أقل تجعيدًا، وتبدأ أظافره في النمو والظهور، وتزداد ردود فعله تطورًا وصيح أكثر إدراكًا.

تبدأ الدماغ في التطور أكثر، ويتحول سطحها من الملمس الأملس إلى الشكل الطبيعي لأي دماغ، وتمتلئ الدماغ بالطيات وكذلك الأخاديد، وذلك حتى يتم إنتاج أنسجة المخ، حتى يكون الجنين على استعداد في تطوير ذكائه وهو في الرحم.

يبدأ زغب الجنين في الاختفاء منه، وهو عبارة عن شعر دافئ وناعم ينظم درجة حرارة جسم الجنين في الرحم، إذ تقوم دماغ الطفل وخلاياه الدهنية بتولي مسؤولية تنظيم تلك المهمة.

على الرغم من ذلك من الوارد جدًا أن نرى بعض من الزعب متبقي على كتف الجنين أو يديه عند الولادة.

يبدأ نخاع العظام عند الطفل في إنتاج خلايا الدم الحمراء، ويعمل على تصنيعها، بعد أن كانت تلك المهمة تتولاها بعض أنسجة جسم الجنين في البداية، ثم انتقلت إلى الطحال، وهذا بالطبع سوف يساعد على نمو الجنين بشكل أفضل وأسرع مما سبق بكثير.

اقرأ أيضًا: لماذا يرفس الجنين في بطن أمه؟ ووقت تحريكه ومراحل نمو الجنين في بطن أمه

تطور الجنين في الأسبوع الحادي والثلاثين من الحمل

إن تطور الجنين في الشهر السابع وتحديدًا في الأسبوع الحادي والثلاثين يشهد اختلافًا واضحًا، حيث:

  • يزداد وزن الجنين بشكل ملحوظ، ويصبح في حدود كيلو جرام ونصف.
  • كما يزداد طوله فيصل إلى حوالي 41 سنتيمتر، وبداية من تلك المرحلة، سنجد أنه يزداد ربع كيلو جرام كل أسبوع.
  • إن أكثر ما تتميز به هذه المرحلة في الحمل، هي أن حجم الجنين كبير، وهو ما يجعل من الصعب عليه التمدد داخل رحم أمه، مما يجعله يتخذ وضعية ما يستمر فيها إلى أن تلد الأم.
  • تحدث تغيرات كبيرة على أعضاء الطفل الجنسية، وتتغير مواضعها، حيث تتحرك خصيتي الجنين -إن كان ذكرًا- وتنزل إلى أسفل حتى تستقر في كيس الصفن، أما إن كانت أنثى فإن البظر يكون قد أخذ شكله الطبيعي نسبيًا.
  • تحدث تغيرات أخرى في حواس وأعضاء الجنين، فنجد أنه أصبح أكثر قدرة على فتح عينيه وغلقهما، وأكثر تمكن من الاستجابة إلى الأضواء.
  • تتطور رأس الجنين بصورة سريعة، ويصبح دماغه أكثر قدرة هلة تلقي الرسائل واستقبال الإشارات وإرسالها، كما تصبح لديه استجابة للأصوات الصاخبة القريبة منه، ويدخل في حالة من الاندهاش والذهول حينما يسمعها.
  • كذلك تبدأ كليتيه في إنتاج البول، وتتطور قدراته على المص والبلع، وهو ما يجعل من الممكن أن يصاب بحازوقة أو فواق.
  • مع استمرار حواسه الأخرى في التطور من سمع وتذوق ونظر، ولمس، ما عدا الشم بالطبع، والذي يتطور بعد ولادة الجنين وخروجه إلى الحياة.

الولادة المبكرة في الشهر السابع

إن العديد من الناس لديهم مخاوف حول عمليات الولادة المبكرة والتي تتم في الشهر السابع من الحمل، كما يخشى أن تنفصل المشيمة أو ألا يحصل الطفل على التغذية المناسبة، كي يتطور وينمو، كذلك يزداد وزن الطفل، وتزداد قدرته على القيام بالمجهودات البدنية الفائقة.

مما قد يعرض الأم إلى نزيف، وهناك بعض الدلالات التي تشير إلى احتمالية حدوث ولادة مبكرة للأم في الشهر السابع من الحمل:

  • الشعور بآلام كثيرة في منطقة أسفل الظهر وبشكل مستمر.
  • حدوث العديد من التقلصات في رحم الأم في وقت قصير، وبشكل مستمر ومتلاحق.
  • حدوث نزيف من رحم الأم.
  • القيء الحاد وبشكل دائم.
  • شعور الأم بالضغط الكبير في أسفل الرحم.
  • وجود تدفق كبير في الماء الذي يحيط بالجنين، ومن ثم نزوله، وهذا يعني وجود حدوث انفجار لكيس الجنين.

نشير إلى أنه لا داعي للخوف، فلا توجد أي أضرار أو مشاكل من الولادة الطبيعية، فهي لا توجد بها أي أزمات إلا في بعض الحالات النادرة، مثلها مثل الولادة الطبيعية

كما أن الولادة في الشهر السابع تحدث في كثير من الأحيان بسبب تطور الجنين في الشهر السابع واكتماله، أو قد يكون بسبب بعض العوامل الوراثية، ولكن تكون رئة الجنين هي العضو الوحيد الذي لم يكتمل.

لذلك قد ينصح الطبيب بتناول حقنة اكتمال الرئة لهذا فإن الطبيب يوصي بوضع الطفل في الحضانة كي يتابع تنفسه بشكل طبيعي، ويكون تحت ملاحظة الطاقم الطبي والتمريضي، وعادة ما يكون الطفل سليمًا مثله مثل أطفال الشهر التاسع.

اقرأ أيضًا: مراحل نمو الجنين بالصور شهريًا

نصائح للأم في الشهر السابع من الحمل

في سياق موضوعنا حول تطور الجنين في الشهر السابع، نشير إلى بعض النصائح التي من الممكن أن تتبعها الأم في تلك الفترة، كي تحسن من صحة الجنين وصحتها، وهذه النصائح بمثابة إرشادات يوصي بها معظم الأطباء ومنها ما يلي:

  • المشي لمدة نصف ساعة كل يوم، حيث يخفف المشي في الشهر السابع من الحمل، التطور والانتفاخ الذي تعاني منه الأم في تلك الفترة، كما يشجع الجنين على الاتجاه في الوضعية الملائمة لعملية الولادة الطبيعية.

لكن المهم أن تحرص الأم على المشي في أماكن مستوية حتى لا تعرض نفسها للخطر.

  • يجب على الأم الإكثار من تناول الأطعمة الصحية التي تحتوي على الفيتامينات والمعادن والألياف التي يحتاجها الطفل، ويحتاجها جسمها، كي تتمكن من تصنيع الحليب، مثل الفواكه والخضروات.

لكن مع الحرص على الابتعاد عن الخضروات والفواكه التي نهى عنها طبيبك الخاص.

  • كذلك تجنب تناول الأغذية الجاهزة والوجبات السريعة، والأطعمة غير الصحية، واستبدالها بأكلات مفيدة تعطي الجسم طاقة وفائدة في نفسك الوقت.

حتى لا تؤثر الأطعمة الغير صحية على نمو الطفل، كما أنها من المستحسن أن تبتعد الأم عند المواد الغازية واستبدالها بالعصائر الطازجة.

إن تطور الجنين في الشهر السابع يمكن ملاحظته بشكل واضح على بطن الأم وحجمه، كما يستلزم ضرورة متابعة الطبيب بانتظام في هذا الشهر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى