حمل

تطور الجنين في الشهر الخامس

تطور الجنين في الشهر الخامس يمثل فارقًا كبيرًا في نمو الجنين، وتعد هذه المرحلة من أهم المراحل الخاصة بالحمل حيث في تلك المرحلة تطرأ العديد من التغيرات على الأم والجنين.

قد تكون هذه المرحلة من أكثر المراحل استقرارًا بالنسبة للأم، لذلك سنتعرف على كل ما يخص تطور الجنين في الشهر الخامس هنا من خلال موقع شقاوة.

تطور الجنين في الشهر الخامس

خلال هذا الشهر يطرأ على نمو الجنين بعض التغييرات والتطورات المهمة، ومن أهم تطور الجنين في الشهر الخامس:

  • في ذلك الشهر يبدأ نمو الشعر الخاص بالجنين، كما أنه يتم تكوين طبقة من الدهون على جسم الطفل، حتى تحمي الجلد الخاص به من الإصابة بأي من الأمراض.
  • يكتسب الجنين في الشهر الخامس بعض السنتيمترات، حتى ينتهي هذا الشهر ويكون طول الطل 15 سنتيمتر، وهناك بعض الأطفال يكون طولهم 14 سنتي.
  • يصل الوزن الخاص بالطفل في هذا الشهر إلى 300 جرام، وفي بعض وفي بعض الحالات يكون أقل من ذلك، لكنه لا يقل عن 140 جرام، ويعد ذلك من أهم مظاهر نمو الجنين في الشهر الخامس.
  • في ذلك الشهر يتم تكوين الأعضاء التناسلية للجنين، مما يساعدنا على معرفة النوع الخاص بالجنين سواء كان ذكر أو أنثى.
  • يكتسب الطفل في ذلك الشهر بعض الوزن كما أن العظام الخاصة به قد تكتسب بعض الكثافة.
  • تتشكل الأطراف الخاصة بالجنين في هذه المرحلة، حيث إنه يكون قادر على فتح وغلق قبضتيه، كما أنه يكون قادر على التحرك داخل بطن الأم وركلها، ويكون قادر على فتح عينه وغلقها.
  • في تلك المرحلة تبدأ البصمة الخاصة بالطفل في التكوين، ذلك بالإضافة إلى أن الطفل يكون قادر على سماع الأصوات التي تحيط بالأم، لذلك يجب أن تحرصي على ألا تجلسي في مكان به ضوضاء حتى لا تسببي له إزعاج.
  • يعد هذا من أفضل تطورات الشهر الخامس للجنين بالنسبة للأمر، حيث إنها يمكن أن تقوم بالتواصل مع جنينها.

اقرأ أيضًا: تطور الطفل في الشهر السابع 

أعراض الشهر الخامس من الحمل

في ظل التعرف على تطور الجنين في الشهر الخامس نجد أن المرأة الحامل تشعر ببعض الأعراض الغريبة عما كانت تشعر به في الفترة الأولى من الحمل، ومن هذه الأعراض:

  • إصابة الأم بالإمساك.
  • الإصابة بحرقة في المعدة.
  • احتقان الأنف.
  • نزيف اللثة.
  • انتفاخ البطن.
  • التعرض إلى زيادة الإفرازات المهبلية البيضاء.
  • ظهور بعض علامات التمدد على بطن الأم.
  • كبر حجم الثدي.
  • إصابة جلد الأم ببعض الصبغات.
  • شعور الأم بضيق التنفس بسبب اكتسابها الوزن الزائد.
  • في ذلك الشهر يبدأ معدل نبضات القلب بالنسبة للأم بالزيادة حتى يكون قادر على أن يوفر الأكسجين الكافي للجنين.

اقرأ أيضًا: تطور الطفل الرضيع بالأسابيع

التغيرات التي تطرأ على الأم في الشهر الخامس

هناك بعض التغيرات التي تبدأ في الحدوث للأم ارتباطًا ب تطور الجنين في الشهر الخامس، ويكون لهذا التغيرات تأثير على الجنين، ومن أهم هذه التغيرات:

  • قد تتعرض المرأة إلى الإصابة بالحموضة المستمرة في تلك المرحلة، ويرجع ذلك إلى زيادة حجم الجنين.
  • معاناة الأم من تكون بعض البقع الداكنة على جلدها، ويرجع ذلك إلى أن الهرمون الخاص بالحمل يكون محفز حتى يقوم بإفراز كميات أكبر من الميلانين في الجسم.
  • زيادة الشهية الخاصة بالأم، ورغبتها في تناول كميات كبيرة من الطعام، كما أن في هذه المرحلة قد تشعر الأم بالوحم حيث إنها تحتاج إلى تناول أطعمة معينة.
  • إصابة الأم بارتفاع ضغط الدم في تلك الفترة، ولكنها قد تختلف من امرأة لأخرى.
  • إصابة الأم بظهور الدوالي وبعض من علامات التمدد الحمراء، وتكون هذه من الأعراض الطبيعية التي يمكن أن تحدث للمرأة الحامل.
  • تكون نسبة إصابة الأم بالإمساك كبيرة حيث إنها تتعرض إلى ارتفاع نسبة هرمون البروجسترون الذي يقوم الجسم بإفرازه خلال هذه المرحلة من الحمل مما يؤدي على صعوبة حركة الأمعاء.
  • تصبح الحلمات الخاصة بالأم أكثر دكانة من ذي قبل، كما أنها تصاب بتورم في القدمين، مع الشعور ببعض الآلام في أسفل الظهر.

اقرأ أيضًا: مراحل تطور الجنين بالتفصيل

نصائح للحامل في الشهر الخامس من الحمل

حتى تتمكن الأم من الحفاظ على صحة الجنين وعدم تشكيل عائق لتطور الجنين في الشهر الخامس عليها أن تقوم باتباع النصائح الآتية:

  • على الأم الحامل أن تقوم بتناول كميات أكبر من فيتامين ج.
  • الحرص على تناول بعض المكملات الغذائية في حالة إن قام الطبيب بوصفها، أو يعد أن تقوم باستشارة الطبيب في قبل أن تتناولها.
  • على المرأة الحامل أن تقوم بسند ظهرها بشكل جيد أثناء الجلوس، كما أنها يجب أن تحرص على ارتداء الأحذية المريحة.
  • يجب أن تحرص الحامل على ألا تقوم بالوقوف لفترات طويلة، وأن تبتعد عن الإجهاد خاصة في هذه المرحلة من الحمل.
  • على المرأة الحامل في ذلك الشهر أن تتجنب النوم على الجانب الأيسر.
  • ينصح بأن تأخذ الأم قسط مناسب من الراحة، والنوم بمعدل جيد ولا تتأخر في الذهاب إلى النوم.
  • يجب أن تحرص الأم على زيارة الطبيبة الخاصة بها بانتظام حتى تتابع صحة الجنين، والتأكد من سلامة حالته.
  • على الأم أن تقوم بتناول الأطعمة الغنية بالبروتين، حتى تساعد على إمداد الطفل بما يحتاجه من عناصر غذائية.

يخضع الجنين في الشهر الخامس إلى العديد من التطورات التي تؤثر بدورها على الأم، لذا يجب على الأم الاهتمام بنفسها وبجنينها في هذا الشهر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى