حمل

الخطأ في تحديد نوع الجنين في الشهر الخامس

الخطأ في تحديد نوع الجنين في الشهر الخامس ما السبب ورائه؟ فقد تعتقد بعض النساء أنه لا يحدث نتيجة أن ذلك يتم بالسونار، ولكن من الأمور الشائعة مع بعض الحالات بسبب أعراض كثيرة ومن بينها الكشف المبكر عن نوع الجنين وغيرها ، لذلك سنوضح عبر موقع شقاوة أهم أسباب هذا الخطأ، فلنتابع.

اقرأ أيضًا: ألم أسفل البطن للحامل في الشهر الثاني ونوع الجنين

الخطأ في تحديد نوع الجنين في الشهر الخامس

الخطأ في تحديد نوع الجنين في الشهر الخامس

رغم التقدم العلمي في الأجهزة والآلات الطبية إلا أنه من السهل جدًا أن يخطئ الطبيب في تحديد نوع الجنين بسبب خطأ السونار نفسه، وهذا الخطأ له العديد من الأسباب التي تؤدي إليه مثل:

  • الكشف المبكر عن نوع المولود كما أسلفنا، مما يؤدي لإمكانية وقوع الطبيب في الخطأ بسبب أن الأعضاء التناسلية للطفل تكون غير كاملة النمو، مما يجعل الأمر مختلطًا بصورة كبيرة جدًا بين أعضاء الأنثى والذكر.
  • قد يتحرك الجنين بصورة خاطئة فتصبح وضعيته غير سليمة وأحياناً يلتف الحبل السري معه مما يهيئ للطبيب أن الطفل أنثى بينما هو ذكر.
  • عند تحديد النوع يقوم الطبيب عن طريق السونار بالبحث عن علامة بارزة كالعضو الداخلي، ولكن ذلك يجعل الأمور معقدة بسبب أن ساقيه قد تكون مضمومة بشدة، مما يجعل رؤية العضو أمرًا صعبًا فقد يخطئ الطبيب بكونه ذكرًا في الشهور الأولى بينما يتضح بعد ذلك عند تقدم الحمل أنه أنثي ويتفاجأ الجميع بنوع المولود ويعتقدون أن السونار مخطئ.

اقرأ أيضًا: هل نوع الجنين في الشهر الرابع أكيد

النظريات الخاطئة للوقوع في خطأ تحديد الجنين

اختلفت النظريات المفسرة لنوع الجنين من قبل الأطباء بسبب أنهم يضعون احتمالات قائمة على افتراضات علمية ليست ثابتة أو باستخدام الأجهزة دون دقة، ومن الافتراضات الخاطئة التي يضعها الأطباء ما يلي:

1ـ النظرية الرمزية

يعرفها الأطباء بأنها النظرية القائمة على المشيمة في الجسم فلو وقع الجنين بمقربة من الجزء الأيمن استنتج الأطباء أنه ذكرًا ولو وقع في الجزء الأيسر استنتج الأطباء أنه أنثى، ولكن هذا قد يختلف لأمور طبيعية في الجسم وبإرادة الله عز وجل مما يسبب الخطأ في التخمين.

2ـ  نظرية الوسم

عندما تأخذ الأعضاء الداخلية التكون علي هيئة سلحفاة يعني ذلك أن النوع ذكرًا ولو كان غير ذلك فهي أنثى وهي ثاني أسباب التخمين الخاطئ.

3ـ نظرية الفك والجمجمة

لو كانت الجمجمة في الرحم في وضعية مستقيمة كان هذا الطفل ذكرًا ولو كانت غير ذلك أصبحت أنثى وهذا التخمين الخاطئ الثالث لمن يفترضون نوع الجنين نظراً لهذه النظريات على أنها تخمينات صحيحة.

اقرأ أيضًا: هل يمكن معرفة نوع الجنين من لون الثدي

كيف أعرف جنس الجنين بالسونار بشكل صحيح؟

كلما تأخر معرفة نوع الطفل في الشهر الخامس كلما قل الوقوع في الخطأ بنسبة 20%، ويتم ذلك بالموجات فوق الصوتية التي تستطيع تحديد النبضات.

فالسونار يعطي إشارة بوجود طفل كما يحدد نوعه في الشهر الخامس عن طريق أن الأنثى تكون واضحة مثل ظهور خطوط بيضاء بينما الجنين الذكر يبرز له العضو التناسلي أو الخصيتان.

استخدام السونار لتحديد نوع الجنين

استخدام السونار لتحديد نوع الجنين

السونار له وظائف متعددة ما بين تحديد نوع الجنين، ومتابعة الصحة العامة للطفل، واستخدامات السونار في تحديد الجنس تتمثل في:

  • يقوم السونار باكتشاف معدل ضربات الطفل ليعرف ما مدى سلامته.
  • يعرف إذا كانت الأم تمتلك أكثر من مولود أم لا.
  • يستطيع إظهار مدى سلامة الحمل الكلي بداية من الرحم مروراً بخارج الرحم.
  • كما يستطيع اكتشاف الأعراض الداخلية المفزعة مثل النزيف الشديد أو البسيط.
  • يستطيع معرفة الحجم الخاص بالطفل وتحديد العمر الخاص بالبويضة في عملية الإخصاب.
  • يستطيع تبين إصابة الجنين بأي عرض طبي مثل متلازمة “داون” فيستطيع من خلال بعض القياسات للسوائل المحيطة بالجنين اكتشاف خلوه من الأعراض.
  • يُظهر مستوي السائل الأمينوسي ويستطيع توضيح بعض الأمراض الوراثية وغير الوراثية كالشق الشوكي وغيرها.
  • يستطيع تحديد نوع الجنين ذكر أم أنثى، لكن يشترط كمال نمو العضو التناسلي لضمان الدقة.

اقرأ أيضًا: هل يخطئ السونار في تحديد نوع الجنين في الشهر السادس

أضرار استخدام السونار عند تحديد نوع الجنين

بالرغم من القيمة العلمية الواضحة لهذا الجهاز في تحديد نوع الجنين ولكن قد  يصيب الأم ببعض المخاطر التي نستعرضها، لذا يفضل عدم اللجوء إليه إلى في أضيق الحالات، ومن المخاطر المحتملة ما يلي:

  • من الممكن عند استخدام جهاز السونار بطريقة خاطئة أن تصاب المرأة الحامل بالنزيف الداخلي الشديد.
  • يقوم السونار عند بعض السيدات بنفخ منطقة البطن مما يؤدي لأن تصبح البطن أثقل من وزنها الطبيعي، وهذا بالطبع يؤثر على الحامل إلى حد ما.
  • أثبتت بعض الدراسات أن السونار يصيب حوالي 5% من السيدات بالتهاب الحلق الشديد ولكن هذه الحالة ليست شائعة بين النساء.
  • السونار من التقنيات التي تحتاج لتنقية وتعقيم بشكل كبير ولكنها قد تسبب العدوى إذا لم تكن نظيفة، لذا ننصح دائمًا بالمتابعة الدورية مع طبيب ثقة ويستخدم أحدث التقنيات، وأنظف الآلات.

تجارب مع السونار في تحديد نوع الجنين وأخطائه

هناك العديد من التجارب التي كشفت عن الأخطاء في جنس المولود، لذا عمدنا إلى ذكرها إليكم لجعل المقال شامل، ومن أشهر هذه التجارب ما يلي:

1ـ التجربة الأولى

ذكرت سيدة أنها عندما ذهبت للطبيب وبعد إجراء الفحص الخاص بها قام الطبيب بالتأكيد عليها أن المولود هو أنثى وبعدها بأيام قامت تلك السيدة بالتجهيزات الخاصة باستقبال المولود من ملابس وأغراض للفتيات.

وعندما اقترب موعد الولادة تعرض جسمها للجفاف فاضطر الطبيب لإجراء عملية الولادة بشكل مبكر حتى لا يفقد الجنين، ولكنه اكتشف أن المولود ذكر فذهل جميع أفراد أسرتها.

2ـ التجربة الثانية

ذهبت سيدة إلى الطبيب لاكتشاف نوع مولودها في الشهر الرابع فلم يستطع تبين نوع الطفل جيدًا وكتب لها زيارة أخرى في الشهر الخامس وأكد لها أن نوع الجنين ولد عدة مرات بسبب العضو الداخلي الخاص بالطفل.

ولكن عندما قامت هذه السيدة بالولادة، اكتشفوا أن المولود بنت وأفادت السيدة أن هذا الأمر سبب لها المشاكل مع زوجها بسبب التكاليف التي اشتروها بناًء على تصريح الطبيب بأنه ذكر.

كما نصحت بعدم التعجل في الرغبة في معرفة جنس الجنين، حتى لا يقع غيرها في جملة المشاكل التي عانت منها، واستطردت السيدة حديثها قائلة، أن على الوالدين أن يقبلوا المولود ويسعدوا به أيًا كان نوعه، ذلك أنه هبة من الخالق تستدعي الشكر والثناء الجميل.

اقرأ أيضًا: هل للمرأة دور في تحديد نوع الجنين

هل يمكن معرفة جنس المولود خلال الشهر الخامس؟

هل بإمكان الأم معرفة جنس المولود خلال الشهر الخامس

بعض السيدات لا تستطيع تخمين جنس الجنين، أو حتى لا تستطيع الجزم ما إذا كانت الأعراض التي تعتريها لها علاقة بجنس المولود أم لا، إلا أن بعض الدراسات والتجارب، أدلت بأن الأم تستطيع معرفة نوع الجنين منذ الشهر الخامس.

ذلك أن شعور الأم الداخلي، إلى جانب قوة إحساسها ودقته، قد ينبئها عن نوع الجنين الذي بين أحشائها، وقد ثبتت فاعلية هذا الأمر مع كثير من السيدات، إلا أنه علميًا لا يمكن الاعتماد على هذه الطريقة بنسبة 100%.

اقرأ أيضًا: هل تحس الحامل بنوع الجنين

ختامًا يمكننا القول أن الخطأ في تحديد نوع الجنين في الشهر الخامس يحدث إما لعدم الاستخدام الصحيح للجهاز أو للتخمين الخاطئ للطبيب، أو بسبب استعجال بعض النساء على اكتشاف نوع الجنين، وفي كل الحالات عليكم الفرح بالمولود وشكر الرازق على ما وهب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى