حمل

تكبير البويضة في ثلاثة أيام

تكبير البويضة في ثلاثة أيام يعتمد على مجموعة من الطرق الفعالة للعمل على زيادة حجم وتنشيط البويضة، حيث إن هناك الكثير من الأغراض التي يرجع إليها الحاجة إلى تكبير البويضة، بناءً على ذلك سنعرض لكم اليوم عبر موقع شقاوة كافة الآليات التي يمكن القيام بها لتكبير البويضة في ثلاثة أيام.

تكبير البويضة في ثلاثة أيام

تعتبر البويضة هي نواتج عملية الإباضة، حيث تعتبر البويضة غير النشطة أو صغيرة الحجم هي العائق أمام حدوث عملية الإنجاب لدى بعض النساء.

قد يرجع ذلك إلى عدة أسباب تعتبر بدورها هي العامل الأساسي المؤثر على تكوين البويضة وشكلها ونشاطها لا سيما حجمها، الذي يعد من أدق وأهم السمات التي يجب أن تتميز بها البويضات حتى تتم عملية الإخصاب دون أي عوائق تقف حاجز أمام الإنجاب.

حيث إن عملية التبويض التي تحدث للمرأة كل شهر هي العلامة الدالة على استعدادها لعملية التخصيب، ولكن تلك العملية ليست الدليل الكافي بل إن هناك عوامل مستترة داخل تلك العملية تعتبر هي السبب الدقيق لعدم حدوث الحمل.

في الظروف الطبيعية يعد حجم البويضة ونضجها هو أحد تلك العوامل الكامنة التي تتحكم في إمكانية حدوث حمل، فالحجم المثالي للبويضة يتراوح بين 18 :22 ملء.

في الحالة التي يكون فيها حجم البويضة أصغر من 18ملء، فتعتبر تلك البويضة غير ناضجة أي أنها لا تستطيع أن تقوم بعملية الإخصاب، ويتشابه هذا الوضع مع حجم البويضة الزائد عن 22 ملء لدى بعض النساء، حيث إن هذا هو حجم الحويصلة المحيطة بالبويضة وليس البويضة نفسها.

على هذا النحو يوجد بعض الطرق التي يمكن من خلالها تكبير حجم البويضة في حالة صغرها عن 18 ملء، وهذا ما سنقوم بعرضه فيما يلي.

اقرأ أيضًا: متى يحدث الحمل بعد إبر التنشيط

طرق لزيادة حجم البويضة خلال ثلاثة أيام

لتكبير البويضة في ثلاثة أيام يمكن القيام باتباع تلك الطرق التالية التي تعمل على زيادة حجم البويضة، والتي تعد علاج سريع لدى الكثير من النساء:

  • يجب تناول نظام صحي بجانب المداومة على نظام معتمد من السعرات الحرارية المنخفضة.
  • يجب على المرأة القيام بممارسة التمارين الرياضية بشكل منتظم.
  • تناول حمض الفوليك والذي يعتبر أهم المصادر الغنية بالفيتامينات والمركبات الغذائية التي تحتاجها البويضات بشكل أساسي لإتمام عملية الإخصاب بنجاح.
  • يعتبر السمسم من المواد الغذائية التي يمكن تناولها للعمل على تكبير البويضة في ثلاثة أيام، ذلك من خلال تناوله بشكل يومي بمقدار ملعقتين كبيرتين في اليوم.
  • البعد عن أي مؤثرات سلبية قد تؤدى إلي زيادة الضغط النفسي والشعور بالقلق والتوتر والضغوطات النفسية.
  • إدخال التمر في النظام الغذائي اليومي لما له من فوائد عديدة من خلال تركيبته الفريدة التي توجد بتكوينه.
  • شرب كوب من الأعشاب التي تساعد على زيادة نشاط وحجم البويضات بشكل يومي.
  • محاولة الابتعاد عن الجماع قبل القيام بعملية التخصيب لمدة تتراوح بين يومين إلى ثلاثة أيام.

طرق طبية تعمل على زيادة حجم البويضات

يمكن اتباع بعض الطرق الطبية التي تساهم بشكل كبير في تكبير البويضة في ثلاثة أيام، وذلك حينما تفشل كافة الطرق الطبيعية التي يمكن اتبعها أو من الممكن القيام بتلك الطرق الطبية بجانب الطرق الطبيعية أيضًا للزيادة من حجم البويضة في فترة وجيزة إلا أنه من الضروري استشارة الطبيب قبل البدء بذلك.

1- تناول أدوية تنظيم الدورة الشهرية

قد يرجع السبب في صغر حجم البويضة عن حجمها الطبيعي المناسب لإتمام عملية الإخصاب إلى وجود بعض التغيرات الهرمونية التي تؤثر على زيادة حجم البويضة، وفى تلك الحالة قد يلجأ بعض الأطباء إلى الإشارة على المرأة بتناول هذه الأنواع من الأدوية التي تعمل على تنظيم الدورة الشهرية.

حيث يوجد بعض الحالات المرضية التي تعاني من عدم انتظام نزول الدورة الشهرية، مما يعد علامة على وجود بعض المشكلات الهرمونية، وبالتالي يكون ذلك علامة من علامات صغر حجم البويضة، فيتم وصف دواء هرمون البروجيسترون الذي يقوم بدوره على إعادة حجم البويضة إلى الحجم الطبيعي بجانب تنظيم مواعيد نزول الدورة الشهرية.

بعد تناول هذا النوع من الأدوية يجب بالضرورة حساب مواعيد التبويض المناسبة والتي تختلف من امرأة لأخرى، وهذا الأمر الذي يساعد على تحديد الأيام المناسبة لحدوث عملية التخصيب التي يجب أن تتوافق مع تلك الأيام التي تحدث فيها عملية التبويض.

اقرأ أيضًا: متى تنقسم البويضة لتصبح توأم

2- تناول بعض العلاجات المساعدة على تنشيط عملية التبويض

يوجد بعض الأدوية التي يمكن تناولها لتكبير البويضة في ثلاثة أيام، والتي يتطلب بالضرورة استشارة الطبيب قبل تناولها للتعرف إلى الجرعة المناسبة وتحديد الأمثل منها حسب طبيعة جسم الحالة المرضية.

قد يرتبط لدى بعض النساء مشكلة صغر حجم البويضة بنشاطها، مما يجعل عملية الإنجاب من الصعب أن تحدث، وقد تكون تلك الأدوية هي الاختيار المناسب في تلك الحالة.

3- حقن تعزز عملية التبويض

تعتبر تلك الطريقة من الآليات السريعة التي يمكن تناولها لتكبير البويضة في ثلاثة أيام، حيث يتم تناول تلك الحقن حينما لا تجدي الأدوية العلاجية التي يتم تناولها عبر الفم أي فائدة، حيث إن تلك الحقن تعمل بشكل فعال على تعزيز عملية الإباضة لدى المرأة التي تريد تزويد فرصة الحمل.

كما أن هناك بعض السيدات التي تحتاج إلى تناول الإبر التفجيرية بعد أخذ أبر تعزيز الإباضة، مما يعمل بشكل أكبر وأكثر تحفيزًا على خروج البويضات من المبيض.

قد يصبح لا حاجة لأخذ الإبر التفجيرية لدى بعض النساء، وذلك في حالة وصول البويضة إلى حجمها الطبيعي بمجرد أخذ أبر تعزيز عملية التبويض.

4- الإبر التفجيرية

تلجأ بعض الأطباء لوصف هذا النوع من الإبر في بعض الحالات التي تعاني منها المرأة من وجود مشكلة ضعف عملية التبويض بدرجة كبيرة جدًا، ذلك للعمل على تكبير حجم البيوضة بشكل سريع وملحوظ.

كما أنها في بعض الأحيان قد يتم تناولها كهرمون مشابه لهرمون الحمل حيث إنها تحتوي على ماء وبودرة، فيتم حقن العضل بذلك النوع من الإبر لجعل البويضة أكثر نضجًا حتى يتم خروجها من جرابها لإتمام عملية الإخصاب بنجاح.

عند أخذ هذا النوع من الحقن يجب بالضرورة تحديد أيام القيام بعملية الجماع عقب أخذ الإبر التفجيرية للتأكد من تلقيح البويضة ونجاح عملية الحمل.

5- تناول بعض الفيتامينات

من الممكن أن يرجع سبب صغر حجم البويضة إلى حاجة الجسم إلى بعض الفيتامينات الضرورية لتنشيط البويضات وزيادة حجمها، حيث يمكن تناول بعض المواد الغذائية التي تحتوي على نسب مرتفعة من فيتامين ب 12 والسيلينيوم للعمل على زيادة نشاط تكبير البويضة في ثلاثة أيام.

اقرأ أيضًا: أسباب موت البويضة بعد التلقيح

أطعمة  طبيعية تساعد في زيادة حجم البويضة

هناك بعض الأطعمة التي تعمل على تكبير البويضة في ثلاثة أيام، والتي تعتبر أحد العوامل المحفزة لحدوث عملية الإخصاب، وتشتمل تلك الأطعمة على مجموعة من الخضراوات والفواكه التي تحمل العديد من الفيتامينات والمركبات التي تحتاجها المرأة في هذه الحالة، وتشتمل تلك الأطعمة على:

1- الافوكادو

يعتبر الأفوكادو من الأطعمة التي تحتوي على العديد من المواد الغذائية والعناصر الغنية بالعديد من الفيتامينات، حيث بفضل محتواه المرتفع من الدهون الأحادية غير المشبعة التي تساعد في تحسين التبويض.

2- البقوليات والعدس

قد يكون تناول البقوليات والعدس من المواد المساعدة على تكبير البويضة في ثلاثة أيام لدى بعض النساء اللاتي يعانين من مشكلة في نسبة الحديد، الأمر الذي بدوره يتسبب في ظهور مشاكل عديدة بعملية التبويض، فينصح بتناول هذا النوع من العناصر الغذائية للعمل على تحسين حالة البويضات، وبالتالي إتمام عملية التخصيب.

3- المكسرات والفواكه الجافة

تحتوي المكسرات والفواكه المجففة على نسبة مرتفعة من البروتينات والفيتامينات الهامة للحصول على بويضة ناضجة ذات حجم مناسب لإتمام عملية الإخصاب.

بجانب ذلك تحتوي تلك المكسرات على مجموعة من المعادن ومضادات الأكسدة التي تعد من أكثر المواد المنشطة للبويضات، لا سيما النسبة المرتفعة من عنصر السلينيوم التي تكمن بالمكسرات، مما يجعلها من مصادر تكبير البويضة في ثلاثة أيام

4- بذور السمسم

يوجد ببذور السمسم نسبة عالية من عنصر الزنك، كما أنه يساهم في إنتاج الهرمونات الأنثوية المسؤولة عن تحسين صحة البويضات بجانب احتوائها على نسبة عالية من الدهون الأحادية غير المشبعة.

5- التوت

يحتوي التوت على فيتامين ج وحمض الفوليك الذي تم ذكر فائدته الكبيرة في إتمام عملية الإخصاب، بجانب أن التوت يعتبر من المصادر التي يمكن الحصول على مضادات الأكسدة من خلالها، مما يساعد في زيادة نشاط عملية إنتاج البويضات وتوفير الظروف المناسبة لحدوث الإخصاب.

اقرأ أيضًا: حجم البويضة 12 هل يحدث حمل

أسباب صغر حجم البويضة

يوجد أسباب عديدة قد تجعل بعض النساء تلجأ إلى تكبير البويضة في ثلاثة أيام، حيث إن صغر حجم البويضات يعتبر من الأمور التي تجعل البويضة غير مناسبة لعملية التخصيب، ومن أهم تلك الأسباب التي يرجع لها صغر حجم البويضة ما يلي:

  • معاناة المرأة من بعض الاضطرابات بالغدة النخامية.
  • انخفاض نسب وعدد الهرمونات التي تقوم بتحفيز ودعم إنتاج البويضات من المبيض.
  • حدوث عملية الإباضة في فترة مبكرة قبل إتمام نضج البويضة داخل المبيض.
  • ظهور أعراض اقتراب سن اليأس أو انقطاع نزول الدورة الشهرية.
  • معاناة المرأة من أحد المشكلات في المبيض

يعتبر تكبير البويضة في ثلاثة أيام أحد المشكلات التي تعيق حدوث عملية الحمل، لكنها ليست السبب الوحيد الذي يقف حائلًا أمام عملية الحمل، لذا يجب بالضرورة استشارة الطبيب للتعرف على السبب الدقيق.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى