الحمل

كثرة الأكل في الشهر الأول من الحمل

كثرة الأكل في الشهر الأول من الحمل هو أمر شائع بين معظم السيدات، حيث تواجه المرأة منذ بداية الحمل الكثير من التغييرات الجسدية والنفسية، وهذا الأمر غالبًا ما يكون بسبب التغييرات الهرمونية الحادثة في جسمها، وفي موقع شقاوة سوف نتعرف إلى أسباب تلك الظاهرة إلى جانب بعض الأطعمة التي يمكن تناولها في الشهر الأول.

كثرة الأكل في الشهر الأول من الحمل

إن زيادة الرغبة في تناول الطعام وكثرة الجوع بالنسبة للمرأة الحامل في الشهور الأولى هي أمر طبيعي ولا داعي للقلق منه، فإن المرأة تكون في الحامل إلى ما يقارب 350 سعرة حرارية أكثر من الحاجة المعتادة لها.

بينما في الثلث الأخير من الحمل تزداد الحاجة إلى 500 سعرة حرارية أكثر من المعتاد، وتجدر الإشارة إلى أن هذا الشعور بالرغبة في تناول الطعام قد تستمر إلى نهاية فترة الحمل.

على الرغم من أن الرغبة في تناول الطعام قد تأتي في أي وقت، إلا أنها بنسبة كبيرة تزداد في الليل أو في الصباح الباكر، لأنه في تلك الأحيان يكون هناك انخفاض في معدل السكر في الدم.

اقرأ أيضًا: الأكل الممنوع للحامل في الشهر الأول

أسباب كثرة الأكل في بداية الحمل

تعد تلك الظاهرة هي الأكثر شيوعًا بين النساء الحوامل، وهي ظاهرة طبيعية لا تستدعي القلق، ولكنها تكون ناتجة عن بعض المسبات التي سوف نتعرف إليها من خلال الفقرات التالية:

1- زيادة هرمون البروجسترون

دعونا نقول إن هذا هو السبب الرئيسي الذي يجعل المرأة تشعر بالرغبة في تناول المزيد من الطعام في بداية الحمل، حيث إنه يعمل على منحها شعور الغثيان وزيادة الرغبة في تناول الطعام بكميات كبيرة للتخلص من هذا الشعور.

2- حاجة الجنين للنمو

إن الفترة الأولى من الحمل يكون فيها الجنين سريع النمو ويحتاج إلى المزيد من العناصر الغذائية مما يجعل المرأة تشعر بالجوع أكثر من المعتاد، فإن الطعام الذي تتناوله لا تستفاد منه بمفردها ولكن يستفاد منها الجنين في التطور والنمو.

3- القيء

نظرًا لأن الرغبة في القيء من أهم الأعراض التي تتزامن مع بداية الحمل، فإنه غالبًا ما يكون مصاحبًا للرغبة في تناول الطعام، فغالبًا ما يكون هناك لديها إحساس بألم ورغبة في تناول الطعام بشكل مفاجئ، وهذا الأمر ينتج عن إفراغ المعدة من الطعام.

4- زيادة حجم الدم

منذ بداية الحمل فإن حجم الدم داخل جسم المرأة يتضاعف، وهذا الأمر يؤدي إلى زيادة حاجتها إلى السعرات الحرارية الإضافية لكي تتمكن من الحفاظ على صحة جنينها وصحتها، لذلك فإن الرغبة في تناول الطعام تزداد.

5- استعداد الجين لإنتاج الحليب

من ضمن أسباب كثرة الأكل في الشهر الأول من الحمل هي أن الجسم يهيئ نفسه لإنتاج الحليب استعدادًا للرضاعة الطبيعية خاصةً في أول 3 أشهر من فترة الحمل.

هذا الأمر يتسبب في زيادة رغبة المرأة في تناول الطعام وزيادة حاجتها إلى الأكل والشعور بالجوع في أوقات متفرقة في اليوم.

الأكل المسموح به في الشهر الأول من الحمل

بالرغم من ضرورة تلبية حاجة الجسم فيما يخص الشعور بالجوع، إلا أنه لا يجب تناول أي طعام دون معرفة ما هو الطعام المسموح به وما هو الممنوع.

ففيما يلي سوف نتعرف إلى بعض الأطعمة التي يفضل تناولها في حالة الشعور بالجوع في الفترة الأولى من الحمل:

1- منتجات الألبان

من أهم ما يجب المداومة على تناوله الزبادي أو الحليب، فإن كوب من كل منهما يكون كافِ لتلبية حاجة الجسم إلى الكالسيوم الذي يعتبر من العناصر الضرورية للجنين في بداية الحمل.

2- المكسرات

تعتبر من الأطعمة المحبذ تناولها في بداية الحمل حيث عن تناول كمية مناسبة كل يوم من المكسرات الخالية من الملح يمكن أن يمد الجسم بما يحتاجه من المعادن والبروتين، وقد تتمكنين من إضافة القليل من العسل لتعزيز القيمة الغذائية لها.

3- المهلبية

في صدد التعرف إلى الأطعمة المسموح بها عند التعرض إلى كثرة الأكل في الشهر الأول من الحمل، فتعتبر المهلبية من الأكلات الشهية التي تساعدك في التخلص من شعور الغثيان وذلك لبرودتها، إضافة إلى ذلك فإنها مفيدة وتحتوي على عناصر غذائية متكاملة.

4- العصائر الطازجة

في صدد الحديث عن كيفية التعامل مع كثرة الأكل في الشهر الأول من الحمل، فلا بد من عدم مفارقة كل من عصير الجزر والبرتقال وعصير الجوافة خاصةً في أول شهور الحمل.

ذلك لأنهما يعملان على التقليل من الإصابة بالإمساك، وكذلك يساعدان على الوقاية من الإنفلونزا، إضافة إلى ذلك يمكنك الاستفادة من العناصر الغذائية التي تحتوي عليه تلك العصائر.

5- شرائح الخبز المحمصة

من الضروري معرفة أن تناول شرائح من التوست المحمص في الفرن مع القليل من الزعتر والكمون في الصباح يمكن أن يخلصك من الرغبة في القيء.

6- سلطة الفواكه

لا يجب الإغفال عن تناول الفواكه كلها في بداية الحمل وطوال فترة الحمل لأنها تحتوي على العديد من العناصر الغذائية مثل الفيتامينات والمعادن.

7- العسل الأبيض

قد يكون العسل الأبيض من الأطعمة الضرورية في الحمل لأنه يمد الجسم بالطاقة، إلى جانب أنه يقوي المناعة، فمن الممكن إضافته على الزبادي أو تحلية الحليب والعصائر.

8- الخضراوات الورقية

تعتبر تلك الخضراوات من أهم ما يجب تناوله في بداية الحمل مثل: الجرجير والبروكلي، وذلك لأن هضمها يكون سهل وتساعد في ترطيب الجسم، إلى جانب احتوائها على كمية كبيرة من الألياف مما يساعد على التخلص من الإمساك.

9- البليلة والفشار

يعتبر كل منهما من أهم الأطعمة الغنية التي يمكن تناولها في بداية الحمل، حيث إن تحلية البليلة مع الحليب بالعسل الأبيض وتناولها في الصباح تعد وجبة إفطار متكاملة، ونظرًا لان الملح يكون مضر للمرأة الحامل فإن تناول الفشار يكون بديلًا مثاليًا للأطعمة المملحة.

اقرأ أيضًا: حبوب الغثيان للحامل في الشهور الأولى

الأكل الممنوع في الشهر الأول من الحمل

في إطار الحديث حول كثرة الأكل في الشهر الأول من الحمل، فلا بد أن تكبح المرأة رغبتها في تناول بعض الأطعمة التي قد تكون ضارة بالنسبة لها وللجنين وتتمثل هذه الأطعمة فيما يلي:

1- الأطعمة المصنعة

تحتوي تلك الأطعمة على مواد حافظة والكثير من السكريات أو الأملاح وبعض البكتيريا، مما قد يتسبب في الإصابة بالتسمم وحدوث مشاكل صحية وخطورة على الجنين وصحة الأمن ويهدد الحمل.

2- الأناناس

على الرغم من الفوائد التي تقدمها كل الفواكه للمرأة أثناء الحمل وخصوصًا في البداية، إلا أن هذه الفاكهة لا يفضل تناولها بكثرة لأنها تحتوي على مادة بروميلين التي تعمل على ارتخاء العضلات مما قد يتسبب في حدوث الإجهاض.

3- البابايا

كذلك يمنع تناول البابايا النيئة لأنها تحتوي على مادة تساعد في زيادة تقلصات الرحم مما قد يتسبب في حدوث خطورة على الجنين وفقدان الحمل وزيادة احتمالية الولادة المبكرة.

4- الأطعمة الغير مطهية

تحتوي اللحوم والخضراوات أيضًا على العديد من البكتيريا التي يتم التخلص منها من خلال طهيها، فإذا تن تناولها نيئة أو غير مطهية جيدًا فإن هذا يؤثر بشكل سلبي على الجنين وعلى صحة الأم.

5- الكافيين

يمنع الطبيب تناول الكافيين في فترة الحمل لا سيما في الشهور الأولى لأنه يتكون من بعض المواد التي تضر بصحة الجنين إلى جانب أنه يؤدي إلى ولادته بوزن منخفض جدًا.

6- المأكولات البحرية التي تحتوي على الزئبق

لا يوجد شك في أن تناول الأسماك من الأشياء المفيدة التي تمد المرأة بالعناصر الغذائية اللازمة لنمو الجنين، ولكن هناك بعض الأسماك تحتوي على نسبة عالية من الزئبق وتناولها يؤدي إلى التعرض لتسمم الزئبق.

اقرأ أيضًا: فوائد التمر للحامل في الشهور الأولى

7- الجبن الطري

نظرًا لأنه يتم صنعه من خلال الحليب الغير مبستر، فإنه يحتوي على نسبة من البكتيريا التي يتم التخلص منها أثناء البسترة، لذلك فإنه يكون ضار على المرأة في الشهور الأولى من فترة الحمل.

إن تناول الكثير من الطعام في الفترة الأولى من الحمل يعتبر من الأمور الطبيعية التي تمر بها كل امرأة ولكن لا بد من التعامل مع هذه الظاهرة بحكمة، واستشارة الطبيب حول النظام الغذائي الصحي الذي تحصل منه على الفائدة وتسد حاجتها للطعام.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى