حمل

هل السونار يضر الجنين

هل السونار يضر الجنين؟ وهل للسونار أنواع؟ يتم استخدام التصوير بالموجات فوق الصوتية أو ما يشتهر باسم السونار في المتابعة الصحية للأم الحامل منذ الشهور الأولى لحملها وحتى موعد الولادة فهو مهم لمتابعة حالة الجنين ووضعه داخل الرحم، وقد بدأ استخدام السونار في أواخر القرن العشرين، ومن خلال هذا الموضوع الذي سيعرضه لكم موقع شقاوة سنتعرف على هل السونار يضر الجنين  أم لا.

هل السونار يضر الجنين

هل السونار يضر الجنين

ساعد اكتشاف السونار الأطباء على حل ألغاز كثيرة، حيث كانت الحامل تُصاب بعدد من المشاكل التي ليس لها تفسير، وكان يمكن أن تعرض الجنين أو الأم للخطر، بالإضافة إلى إمكانية تسببها في فقدان الجنين.

كما أنه في الفترات الأخيرة تطور السونار، كما أصبح يتوافر منه أنواع عديدة منها التصوير بالموجات ثلاثية الأبعاد، والتصوير رباعي الأبعاد، الذي يُمّكن الطبيب من الوصول إلى تفاصيل دقيقة تخص الجنين وحالته، وما يمكن أن يلحق به من أمراض يمكن الكشف عنها مبكرًا.

بالرغم من تكرار سؤال” هل السونار يضر الجنين؟” بصورة ملحة لحاجة الأم إلى أن تطمئن أن ما تقوم به من فحوصات لا يضر جنينها؛ فإنه لم يتم أي إثبات لأي أثر جانبي ينتج عن استخدام السونار مع الأم الحامل، وبالتالي تكون إجابة سؤالنا هي أن أشعة السونار “الموجات فوق الصوتية” لا تضر الجنين بأي حال من الأحوال.

بعدما أجبنا عن سؤال “هل السونار يضر الجنين؟”، يجب علينا معرفة بعض المعلومات عن السونار وفيم يستخدم وأنواعه، بالإضافة إلى ما هو التصوير رباعي الأبعاد الذي أخذ في الانتشار بشدة في الآونة الأخيرة؛ فجميعها معلومات من الضروري أن تعرفها الأم الحامل؛ لأنها تجارب ستمر بها فلا بد أن تكون مستعدة لها.

اقرأ أيضًا: هل الولد يبين بالسونار قبل البنت أم لا؟

ما هي أشعة السونار

بعدما أجبنا عن سؤال هل السونار يضر الجنين علينا أن نعلم أنه يتم تعريف أشعة السونار أو أشعة الموجات فوق الصوتية على أنها وسيلة يتم بها فحص الأنسجة والأعضاء داخل الجسم، كما يمكن أن يُظهر التصوير بالموجات الصوتية  “السونار” أجزاء من الجسم أثناء الحركة، مثل ضربات القلب أو تدفق الدم عبر الأوعية الدموية، وهو ما يحدث مع الأم أثناء رؤيتها لجنينها وسماع نبض قلبه، فهي لحظات رائعة لا توصف.

أسباب إجراء السونار

منذ أن تعلم الأم بأنها  رزقت بالحمل يقوم طبيبها المتابع لحالتها في البدء في إجراء السونار منذ أشهر حملها الأولى، والذي يساعده على أن يحدد تاريخ حدوث الحمل، ثم يتم تكرار السونار مرة أخرى في الأسبوع الثامن عشر من الحمل،  وفي الأسبوع العشرين من الحمل.

حيث تأخذ صفات للجنين التشريحية في الظهور أي يمكن للأم أن تشاهد جنينها بعدما بدأت ملامحه في الظهور، وفي بعض الحالات يمكن أن يجعل الطبيب الأم الحامل أن تقوم بعمل السونار مرة كل أسبوعين، وهذا حسب حالتها، وفيما يلي سنعمل على عرض عدد من الأسباب الأخرى التي تدفع الأطباء إلى استخدام السونار:

  • يحتاج الطبيب إلى التأكد في بداية الحمل من وجود الحمل داخل الرحم أو خارجه وذلك بإجراء السونار وليس خارجه، مما يساعده على سرعة اتخاذ القرار المناسب والإجراءات الطبية عند حدوث الحمل خارج الرحم .
  • يستخدم السونار في تشخيص الحمل المتعدد في حالات التوائم .
  • يتم من خلال السونار تقييم صحة الجنين ومراحل نموه، ونبض قلبه وحركته.
  • يمكن للطبيب أيضًا عن طرق السونار أن يحدد كمية السائل الأمنيوسي المحيطة بالجنين .
  • يمكن للطبيب من خلال التصوير بالسونارمعرفة أسباب التعرض للنزيف خلال فترة الحمل .
  • يتم تحديد وضع الجنين داخل رحم الأم حتى يقرر الطبيب الوضعية المناسبة للولادة وذلك عن طريق السونار.
  • يمكن عن طريق السونار أن يعرف الطبيب جنس المولود، ويكون هذا في الشهر الخامس وهي لحظة يتشوق إليها الكثير من الآباء والأمهات.

اقرأ أيضًا: شكل الجنين الولد في السونار في الشهر الرابع

أنواع وطريقة الفحص بالسونار

عند البدء بعمل التصوير بالسونار يقوم الطبيب بفرد كمية من الهلام ” مادة تشبه الجيلاتين ” يكون لونها أزرق أو أبيض شفاف، ثم يمسك بيده الجهاز الذي يرسل الموجات ويقوم الطبيب بتحريك الجهاز على البطن ليرسل الموجات، وتساعد المادة الهلامية التي قام بفردها بأن تنتقل الموجات داخل جسم الأم، وترتد مرة أخرى بعد اصطدامها بجسم الجنين لتظهر الصورة على شاشة التلفاز.

كما يتم تفسير الصورة الظاهرة على الشاشة بألوان رمادية وألوان داكنة، فالألوان الرمادية تشير إلى العظام والأنسجة، أما الألوان الداكنة فتشير إلى سوائل الجسم مثل السائل المحيط بالجنين ويسمى السائل الأمينوسي.

تجدر الإشارة إلى أنه في البداية يجد الأب والأم صعوبة في التعرف على مكان الجنين داخل الصورة، لكن الطبيب يساعدهم على ذلك وبكبر حجم الجنين ونموه يمكن للوالدين تمييز طفلهما بسهولة، أما بالنسبة لوقت الفحص بالموجات فوق الصوتية يمكن أن تأخذ 20 دقيقة بعدها تحصل الأم على صورة جنينها.

اقرأ أيضًا: شكل الجنين في الشهر التاسع بالسونار

1- فحص الموجات فوق الصوتية المهبلي

يقوم الطبيب بهذا الإجراء في المراحل الأولى للحمل، حيث يقوم بإدخال جهاز إرسال الترددات في المهبل لأن هذا الفحص يمكنه من رؤية قناة فالوب ووضع الرحم، بالإضافة إلى فحص الموجات فوق الصوتية على بطن الأم الحامل من الخارج.

بذلك يحصل الطبيب على  صورةً أكثر وضوحًا ومفصلة أكثر عن الحمل، خصوصًا في مراحل الحمل المبكرة التي لا يستطيع الطبيب الرؤية بوضوح عبر السونار الخارجي، وذلك بسبب حجم الرحم الصغير وقربه من المهبل.

2- تصوير دوبلر

يحتاج الطبيب لهذا الفحص حتى يتعرف على كمية الدم الواصلة إلى الجنين، كما يطلبه الطبيب في حال ما إذ كانت الأم الحامل تعاني من ارتفاع ضغط الدم، أو في حال ما لاحظ الطبيب أن نمو الجنين بطيء عن المعدل الطبيعي، وتحتوي غالبية أجهزة الفحص بالموجات فوق الصوتية على ميزة التصوير دوبلر، كما يستطيع الطبيب أن يقوم بكلا الاختبارين معًا.

3- فحص الموجات الصوتية لقلب الجنين

الموجات الصوتية لقلب الجنين هو فحص يظهر صورةً أكثر دقة لقلب الجنين، ويساعد على الكشف عن التشوهات الخلقية التي تكون بالقلب، أو المشاكل التي تحدث بقلب الجنين في حال ما وجدت.

4- فحص الموجات فوق الصوتية ثلاثي الأبعاد

أما فحص الموجات فوق الصوتية ثلاثية الأبعاد فهو تقنية أكثر تطورًا من السونار العادي، حيث إنه يُشكل صورةً واقعيةً أكثر من فحص الموجات فوق الصوتية العادية؛ فهو أمر يساعد الطبيب على أن يرى التفاصيل كاملة للجنين مما يجعله أكثر دقة في متابعة حالة الجنين.

5- فحص الموجات فوق الصوتية رباعي الأبعاد

الفحص رباعي الأبعاد لا يوجد فرق بينه وبين الفحص ثلاثي الأبعاد فهما متشابهان لدرجة كبيرة، ولكن الاختلاف الوحيد الذي يكمن بينهما هو أنه يتميز بكونه يكشف أيضًا عن حركة الجنين.

أضرار التصوير رباعي الأبعاد

يتمثل الضرر الوحيد الذي يمكن أن ينتج عن التصوير بالسونار هو درجة الحرارة أثناء التصوير والتي تصل إلى 40 درجة مئوية؛ لذلك لا يوجد منها ضرر لأنها ليست بحرارة عالية، بالإضافة إلى أن الأم لا تتعرض لها لفترة طويلة.

يمكن أن يحدث الضرر إذا تكرر التصوير الرباعي الأبعاد أو ثلاثي الأبعاد على فترات متقاربة جدًا، وذلك بسبب الحرارة التي تنتج أثناء التصوير فهي تكون أعلى من الدوبلر والسونار العادي، فكما ذكرنا أن الدوبلر والسونار العادي لا يوجد منهما أي قلق أو خوف.

اقرأ أيضًا: شكل الولد في السونار في الشهر الثاني

 أجبنا عن سؤال هل السونار يضر الجنين، كما قمنا بتعريف السونار وأسباب اللجوء إليه، ليس ذلك وحسب بل ذكرنا أنواع السونار المختلفة، بالإضافة إلى طريقة التصوير بالسونار وكيفية تفسير الصورة بتعريف ما يمثله كل لون، ونتمنى أن نكون قد قدمنا لكم الإفادة المرجوة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى