حمل

هل للمرأة دور في تحديد نوع الجنين؟

هل للمرأة دور في تحديد نوع الجنين؟ أم يقع الأمر على الرجل فقط، هذا ما نتعرف عليه بالتفصيل من خلال مقالنا هذا عبر موقعنا شقاوة، مع أهم العلامات التي ترتبط بالحمل بذكر، والعلامات التي ترتبط بالحمل في أنثى، وعدد من الطرق التي يمكن من خلالها التنبؤ بنوع الجنين؛ فتابعونا.

هل للمرأة دور في تحديد نوع الجنين؟

هل للمرأة دور في تحديد نوع الجنين؟

أثبتت الدراسات العلمية أن تحديد نوع الجنين يتم من خلال الرجل وليس المرأة، حيث تحمل بويضة المرأة نوع واحد من الكروموسومات وهو X، أما الحيوانات المنوية للرجل فإنها تحتوي على نوعين، حيث يحمل النوع الأول الكروموسوم X، ويحمل النوع الثاني الكروموسوم Y.

وبذلك تتمثل إجابة سؤال هل للمرأة دور في تحديد نوع الجنين؟ في لا، حيث يتم التحكم في نوع الجنين من خلال الرجل، ويتحكم في نوع الجنين نوع الحيوان المنوي الذي يصل أولًا إلى البويضة، فإذا وصل الحيوان الذي يحمل كروموسوم X، يكون نوع الجنين أنثى.

وإذا وصل الحيوان المنوي الذي يحمل كرموسوم Y، يكون نوع الجنين أنثى، ويحمل الرجل ملايين من الحيوانات المنوية، وبالتالي الحيوان المنوي الذي يصل أولًا إلى البويضة ويقوم بتخصيبها هو من يحدد نوع الجنين.

لمزيد من المعلومات عن هل السونار يخطئ في تحديد نوع الجنين في الشهر الخامس

تحديد نوع الجنين بالجماع

هناك الكثير من المعتقدات التي ترتبط بتحديد نوع الجنين والتحكم فيه، ولكنها مجرد اعتقادات يمكن أن تُصيب ويمكن أن تُخطئ، وأثبتت الدراسات الطبية أن الحيوانات المنوية التي تحمل الكرموسوم Y يكون حجمها أصغر وأسرع في الحركة.

وبالتالي يرى أصحاب هذا الرأي أن إجابة سؤال هل للمرأة دور في تحديد نوع الجنين؟ تتمثل في أن المرأة وزوجها يمكن أن يتحكموا في ذلك، ويتم ذلك من خلال حساب أيام التبويض بدقة، ثم امتناع المرأة وزوجها عن الجماع لمدة 3 أيام، حتى تكون الحيوانات المنوية وقت الجماع أسرع.

وعند بدء أيام التبويض يتم الجماع، وبالتالي تزيد فرصة وصول الحيوانات المنوية التي تحمل الكرموسوم Y أولًا لأنها الأسرع، كما يُفضل ألا يتم الاستحمام مباشرةً بعد الجماع، وأن يتم تأجيله إلى الصباح، ولكن بالطبع لا تحمل هذه الطريقة نسبة 100% من الحمل في ذكر.

كما نقدم لكم نوع الجنين من حركته في الشهر السادس

تحديد نوع الجنين من خلال الطعام

على الرغم من عدم وجود دليل علمي على الارتباط بين نوع الطعام الذي تتناوله الأم وبين نوع الجنين، ولكن هناك عدد من الأقاويل التي يعتقد أصحابها أن النظام الغذائي للمرأة يمكنه التحكم في جنس الجنين كالتالي:

تناول الطعام القلوي

هل للمرأة دور في تحديد نوع الجنين؟

هناك عدد من النظريات التي تربط بين تناول المرأة الأطعمة القلوية وبين فرصة إنجابها ذكر، حيث يرى أصحاب هذه النظرية أن الأوساط القلوية تكون جاذبة أكثر للحيوانات المنوية التي تحمل الكرموسوم Y، ولكن لا توجد أدلة علمية قاطعة لإثبات هذه النظرية.

ومع التساؤل حول هل للمرأة دور في تحديد نوع الجنين؟ فإن أصحاب هذه النظرية يروا أن تناول أنواع الطعام التي تزيد من قلوية الرحم ومنها السبانخ، اللحوم الحمراء، المكسرات، الموز، الجزر، البطاطا، السلمون، الأفوكادو.

أما من تريد أن تُنجب أنثى فإنها تتناول أنواع الطعام التي تزيد من حموضة الجسم، ومنها أنواع الفاكهة الحمضية.

تناول الطعام الذي يحتوي على سعرات أكثر

أثبتت دراسة طبية أن النساء الذين يتناولون أنواع الطعام الذي يحتوي على الكثير من السعرات الحرارية، تُصبح فرصة إنجاب الذكور لديهم أكبر، ولكن لابد أن يتم الحذر عند اتباع هذه الطريقة، لأن الإكثار من هذه الأنواع من الطعام يمكنه أن يتسبب في حدوث السمنة لها، أو الإصابة بسكري الحمل فيما بعد.

ارتباط بعض العلامات بنوع الجنين

تعرفنا على هل للمرأة دور في تحديد نوع الجنين؟ أم لا، وهناك عدد من الاعتقادات السائدة التي تربط بين ظهور عدد من العلامات وبين نوع الجنين، وتتمثل هذه العلامات في التالي:

  • الرغبة في تناول الطعام المالح: يوجد اعتقاد شائع أن الحامل التي تشتهي تناول الطعام المالح تكون حامل في ذكر، وأن الحامل التي تشتهي تناول السكريات والحلويات تكون حامل في أنثى، ولكنه اعتقاد خاطئ وتشتهي المرأة ما تحب هي أن تتناوله.
  • صحة البشرة والشعر: يربط الكثير من الناس بين صحة البشرة والشعر وبين نوع الجنين، حيث يروا أنه كلما كان الشعر أنعم والبشرة متوهجة تكون المرأة حامل في ذكر، ويحدث العكس عند حملها في أنثى، ولكنه اعتقاد خاطئ ويوجد عدد من الحوامل يصابون بالتصبغات الجلدية أو حبوب الشباب، وهناك من تتوهج بشرتهم خلال الحمل بغض النظر عن نوع الجنين.
  • تقلبات المزاج: يرى أصحاب هذا الرأي أن الحامل في ذكر لا تتعرض إلى تقلبات في المزاج، ولكنه اعتقاد خاطئ وتتعرض الحامل في الكثير من الأحيان إلى تقلبات المزاج سواء كانت حامل في ذكر أو أنثى.
  • الشعور بالغثيان الصباحي: يعتقد البعض أن الحامل التي تشعر بقدر كبير من الغثيان الصباحي تكون حامل في أنثى، ولكن هذا الاعتقاد يحتاج دلائل لإثباته.

مميزات معرفة نوع الجنين

بعد التعرف في الفقرات السابقة على هل للمرأة دور في تحديد نوع الجنين؟ أتحدث في هذه الفقرة عن مميزات التعرف على جنس الجنين وهي كالتالي:

  • سهولة اختيار اسم المولود بدلًا من الحيرة.
  • إعداد الأطفال الأكبر لاستقبال المولود الجديد والتحدث عنه.
  • إمكانية تزيين غرفة الطفل بالألوان التي تتناسب مع نوع المولود.
  • شراء واختيار الملابس الملائمة لنوع الجنين، بدلًا من الاضطرار إلى شراء الملابس المحايدة.

عيوب معرفة نوع الجنين

  • نسبة الفحوصات والأشعة التي يتم استخدامها في تحديد نوع الجنين ليست دقيقة بنسبة 100%.
  • في حالة إخبار الطبيب أن المرأة حامل في أنثى ولكنها أنجبت ذكر أو العكس، قد ينتج عن ذلك الإحباط أو الارتباك وخاصةً إذا تم شراء ملابس خاصة بالجنين، أو تم تزيين الغرفة بناءً على جنس المولود.
  • التدخل في اختيار اسم المولود من خلال الكثير من الأهل.
  • عدم وجود عنصر المفاجأة أو الإثارة عند الولادة، حيث يتفاجأ الوالدين بجنس المولود، وملامحه وكل شيء.

طرق معرفة نوع الجنين

بعد التعرف على إجابة سؤال هل للمرأة دور في تحديد نوع الجنين؟ فإن هناك أكثر من طريقة يمكن من خلالها التعرف على نوع الجنين، ومنها طرق علمية مثل إجراء السونار أو الموجات الفوق صوتية، وهي من أكثر الطرق الدقيقة في تحديد جنس الجنين.

ويمكن إجراء السونار في الشهر الرابع من الحمل، وتحمل هذه الطريقة نسبة كبيرة من النجاح تصل إلى 98.2%، لكن هناك عدد من الحالات التي يصعب فيها تحديد نوع الجنين، ومنها أن يكون وضع الجنين في الرحم لا يسمح للطبيب برؤية أعضائه التناسلية.

وفي حالات أخرى تكون المرأة حامل في توأم، وهم ملتصقين تمامًا داخل الرحم، وهو ما يجعل تحديد نوع الجنين صعب، ولكن الطبيب يحاول إعادة الأشعة مرات أخرى حتى يتمكن من تحديد جنس الجنين.

كما نقدم لكم عبر الرابط التالي طرق معرفة نوع الجنين بالشهر الثالث

وفي الختام أجبت عبر السطور السابقة عن هل للمرأة دور في تحديد نوع الجنين؟ أم ليس لها دور في هذا الأمر، وتحدثت حول عدد من الأمور والعلامات التي يربط البعض بينها وبين نوع الجنين، وكذلك أهم مميزات وعيوب التعرف على نوع الجنين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى