الحمل

هل الأناناس يساعد على الحمل

هل الأناناس يساعد على الحمل؟ وما هي فوائد الأناناس بشكل عام للحامل؟ فالأناناس من الفواكه التي بجانب مذاقها اللذيذ والمنعش إلا أنها أيضًا تحتوي على الكثير من العناصر الغذائية والمغذية للحامل وجنينها، وسوف نعرض لكم عبر موقع شقاوة الإجابة عن سؤال هل الأناناس يساعد على الحمل.

هل الأناناس يساعد على الحمل؟

إن الإجابة عن سؤال هل الأناناس يساعد على الحمل هي نعم، ولكنه لا يساعد على الحمل بشكل كامل، ويرجع هذا إلى استحباب تناوله أثناء فترات التبويض فقط، وهذا يرجع لفوائده المتعددة التي تعود على الحامل من تناوله بكميات معتدلة وتحت إشراف الطبيب أثناء أيام التبويض، ومنها:

  • يعمل الأناناس على تنشيط المبيضين لدى الحامل وزيادة إنتاج المبايض الجاهزة للتلقيح، مما يزيد من خصوبة المرأة.
  • ينظِّم فترات التبويض لدى الحامل.
  • حماية الحامل من تكيس المبايض.
  • زيادة سمك بطانة الرحم.
  • تعزيز انقباضات الرحم.

اقرأ أيضًا: مشروبات تساعد على الحمل بسرعة

فوائد الأناناس بشكل عام

بعد معرفة الإجابة عن سؤال هل الأناناس يساعد على الحمل نتطرق لعرض فوائد الأناناس بشكل عام، حيث إن له العديد من الفوائد، التي سنوضحها لكم فيما يلي:

  • تقوية الجهاز المناعي للمرأة وبالتالي حمايتها من الأمراض والعدوى.
  • تعزيز الغدد لإنتاج هرمون الكولاجين وإصلاح الخلايا التالفة.
  • تنظيم وظائف الغدة الدرقية.
  • تنشيط حركة الأمعاء.
  • الوقاية من اضطرابات الجهاز الهضمي، مثل: الانتفاخ والغازات والإمساك بسبب غنى الأناناس بالألياف ومادة البرومالين.
  • غنى بالمواد المضادة للالتهابات.
  • تناوله أثناء الفترة الأولى من الحمل يساعد على وقاية الجنين من التشوهات الخلقية، وهذا لأنه غني بحمض الفوليك.
  • ضبط معدلات ضغط الدم، وهذا لأنه يحتوي على الكثير من عنصر البوتاسيوم.
  • زيادة الحيوانات المنوية للرجل وتقويتها.
  • كما أنه يساعد على التخلص من الدهون والوزن الزائد بسبب مادة البرومالين.
  • استرخاء الأنسجة العضلية للأم أثناء الولادة.
  • تقوية الوظائف العقلية للأم والجنين بسبب غناه بمادة الفوسفور المفيدة للدماغ.
  • تقوية العظام والعضلات والقلب والرئتين والكلى وغيرها من أجهزة الجسم وهذا بغناه بفيتامين A.
  • يحتوي على فيتامين B6 الذي يساعد في نضارة البشرة وعلاج فقر الدم وتعزيز صحة القلب والشرايين، كما أنه ينظم هرموني السيروتونين والنورادرينالين المسؤولين عن الاكتئاب.
  • كما أنه أيضًا يساعد على تعزيز صحة خلايا الجسم لاحتوائه على فيتامين B12
  • يساعد على تقوية الأسنان والعظام وإنتاج خلايا الدم، كما أنه يساعد على تنظيم هرمونات الجسم ومعدل استقلاب الجلوكوز بسبب غناه بفيتامين C
  • تنظيم معدلات السكر في الدم.
  • الوقاية من خطر الإصابة بالسكتات الدماغية.
  • مقاومة الشيخوخة.
  • تعزيز الجهاز العصبي والدوري.
  • يعمل على مكافحة مرض الربو وأمراض الجهاز التنفسي لاحتوائه على مادة البيتاكاروتين.
  • مقاومة السرطانات.

فواكه أخرى لتحسين التبويض

بصدد عرض الإجابة عن سؤال هل الأناناس يساعد على الحمل يجب أن نسلط الضوء على بعض الفواكه الأخرى المفيدة للحامل وجنينها أثناء فترة الحمل، لكن يجدر الذكر بأن فوائد تلك الفواكه تكمن في كونها طبيعية.

حيث إن الفواكه الطبيعية تحتوي على نسبة أعلى من العناصر الغذائية مقارنة بالفواكه المعلبة أو المصنعة، ومن الفواكه الطبيعية المفيدة للحامل ما يلي:

1- الإجاص (الكمثرى)

تُعد الكمثرى من أكثر الفواكه المفيدة للحامل حيث تعمل على تحسين صحة القلب والشرايين، وتعمل أيضًا على ترميم الخلايا، حيث إنها غنية بما يلي:

  • الفولات.
  • الألياف الغذائية.
  • البوتاسيوم.

2- الجوافة

تساعد الجوافة في إرخاء عضلات الأم وتنشيط الهضم والتقليل من الإمساك لاحتوائها على:

  • فيتامين جـ.
  • فيتامين هـ.
  • مادة متعدد الفينول.
  • الكاروتنيات.
  • مركبات الإيزوفلافون.
  • الفولات.

اقرأ أيضًا: تجربتي للحمل بتوأم أولاد

3- العنب

يساعد العنب على تنظيم الهرمونات أثناء فترة الحمل وزيادة المناعة للأم والجنين، وهذا لأنه يحتوي على:

  • فيتامين جـ
  • فيتامين ك.
  • الفولات.
  • الألياف الغذائية.
  • مادة البيكتين.
  • الفلافونولات.
  • التانين.
  • اللينالول.
  • الأنثوسيان.
  • الجيرانيول

4- التوت

يساعد التوت على تعزيز الجهاز المناعي للأم والجنين، وهذا لأنه يحتوي على:

  • الكربوهيدرات.
  • فيتامين ج.
  • الألياف الغذائية.
  • الفولات.
  • كما يحتوي على الفلافونيدات، والأنثوسيان.

5- المشمش

يُعد المشمش من أهم الفواكه لصحة الحامل وجنينها وهذا لأنه يعمل على تعزيز نمو الجنين بشكل صحيح بناء العظام والأسنان ووقايته ووالدته من الإصابة بفقر الدم، حيث يحتوي على:

  • فيتامين ج.
  • فيتامين أ.
  • فيتامين هـ.
  • الكالسيوم.
  • الحديد.
  • البوتاسيوم.
  • البيتا كاروتين.
  • الفسفور.

6- الرمان

يساعد الرمان على الوقاية من تسمم الحمل وخطر التعرض للولادة المبكرة وحماية أنسجة المشيمة من الضرر، ويقلل من تلف خلايا الجسم، حيث إنه غني بالعناصر الآتية:

  • الحديد.
  • الفينول.
  • مضادات الأكسدة.

الفواكه الحامضية المفيدة للحامل

يوجد بعض الفواكه الحامضية التي تُعد مهمة جدًا للحامل وجنينها أثناء فترة الحمل، والتي يجب أن تكون من العناصر الأساسية في غذاء الحامل، ومنها:

1- الأفوكادو

يُعد من أكثر الفواكه المفيدة لصحة الأم والجنين، حيث إنه يحتوي على العديد من العناصر الغذائية المفيدة، وهي:

  • الفولات.
  • البوتاسيوم.
  • الألياف الغذائية.
  • فيتامين أ.
  • الكاروتينات.
  • الدهون الأحادية غير المشبعة.

2- الليمون والبرتقال واليوسفي

تساعد الحمضيات على تقوية الجهاز المناعي للأم وطفلها، حيث إنها غنية بالعناصر الغذائية مثل: الفيتامينات المتعددة الأنواع كما أنها تحتوي على مضادات للأكسدة وتتمتع بخصائص مرطبة.

اقرأ أيضًا: طرق تساعد على الحمل السريع

إرشادات لتحسين التبويض

بعد معرفة الإجابة عن سؤال هل الأناناس يساعد على الحمل يوجد بعض الطرق والإرشادات التي يمكن أن تقوم بها المرأة لتحسين التبويض لديها وحدوث الحمل، وهذا ما سنسلط الضوء عليه من خلال تقديم بعض النصائح فيما يلي:

  • تناول الأطعمة الصحية الغنية بالعناصر الغذائية المفيدة للحامل، ولا سيما الأطعمة التي تحتوي على مضادات الأكسدة والزنك وحمض الفوليك والألياف، مثل: المكسرات والفواكه والخضراوات.
  • تناول وجبة إفطار صحية تحتوي على الفواكه والخضروات مما يساعد على الوقاية من تكيس المبايض.
  • تجنب الأطعمة التي تحتوي على الدهون المشبعة أو المصنعة، لأنها قد تتسبب في تكيس المبايض والإصابة بالعقم، ومن تلك الأطعمة: المقليات والوجبات السريعة والتي تحتوي على الدهون المهدرجة.
  • تقليل تناول الأطعمة الغنية بالكربوهيدرات.
  • الحرص على تناول الأطعمة الغنية بالألياف؛ لأنها تعمل على ضبط مستويات السكر بالدم وتنظيم عمل الهرمونات المسؤولة عن إزالة الكميات الزائدة عن حاجة الجسم من هرمون الاستروجين.
  • شرب الحليب وتناول مشتقاته حيث إنها غنية بالكالسيوم واليود، لكن يُنصح بتناول قليلة الدسم منها حتى تتجنب الحامل خطر زيادة الوزن أو تكيس المبايض.
  • تجنب المأكولات البحرية الغنية بالزئبق، مثل: أسماك السيف وسمكة الأسقمري الملكي.
  • تجنب اللحوم المصنعة والباردة والمأكولات السريعة، مثل: النقانق والسجق وغيرها.
  • تجنب المأكولات المدخنة أو المعلبة.
  • الابتعاد عن تناول البيض النيئ، وهذا لأنه يحتوي على نسبة عالية من بكتيريا السالمونيلا السامة، والتي قد تتسبب بالتقلصات الشديدة للرحم أو زيادة خطر الولادة المبكرة أو تعرض الأم والجنين للتسمم.
  • تجنب الإفراط في المشروبات الغنية بالكافيين، مثل: الشاي والقهوة والمشروبات الغازية.
  • الإقلاع عن شرب المشروبات الكحولية والمواد المخدرة.
  • الإقلاع عن التدخين.
  • ضرورة ممارسة تمارين التنفس للحصول على الاسترخاء.
  • تناول الدهون الصحية، مثل اللحوم الحمراء قليلة الدهن والأسماك الزيتية، مثل: السلمون والتونا.

يوجد الكثير من النساء ممن يلجأن للطرق الطبيعية لزيادة الخصوبة لديهن في أيام التبويض عن طريق الأناناس لكن يجب عدم الإفراط في تناوله لتجنب تأثيره بالسلب على صحة المرأة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى