الحمل

هل حمض الفوليك يساعد على الحمل

هل حمض الفوليك يساعد على الحمل؟ وهل بالفعل يساهم في تقليل العيوب الخلقية؟ حيث إنه المتعارف عليه لدى النساء أنه يقوم بالحد من ظهور التشوهات، بالإضافة إلى الكثير من الفوائد التي تساعد على نمو الجنين بصورة أفضل مما تتخيلين، لذا من خلال موقع شقاوة سنتعرف على كل فوائده وآثاره السلبية أيضًا.

هل حمض الفوليك يساعد على الحمل

في بداية الحمل تلتفت كل امرأة إلى أشياء عديدة لم تكن تعرفها سابقًا، وذلك في سبيل الحفاظ على صحتها وصحة الجنين في مرحلة الحمل، فتسأل هل حمض الفوليك يساعد على الحمل؟

طبقًا لاحتوائه على فيتامين 9، والذي يعتبر في أكثر الأطعمة، فإنه نعم يساعد على الحمل، ومن خلال السطور التالية سوف تعرفين كل فوائد حمض الفوليك واحدة تلو الأخرى:

  • البعض يظن إن حمض الفوليك يمنع ظهور التشوهات الخلقية، لكنه لا يقضي على العيوب بشكل كبير، حيث يساعد فقط من خلال مداومة تناول الأطعمة التي تحتوي عليه خلال فترة الحمل مما يؤدي إلى الحد من التشوهات والعيوب الخلقية بنسبة كبيرة تصل إلى 60%.
  • يعتبر حمض الفوليك من المصادر الأساسية لفيتامين 9، لذلك فهو يعزز صحة الجسم بشكل عام من خلال تشكيل خلايا دم حمراء صحية طوال فترة الحمل.
  • تبعًا للنقطة السابقة إذن فحمض الفوليك يحافظ على الحامل من الإصابة بفقر الدم والأنيميا، لأن نقصه في الجسم يقلل نسبة خلايا الدم الحمراء فبالتالي يحافظ على الحمل من أي نزيف.
  • يساهم في تقليل إصابة قلب الجنين بالتشوهات الخلقية، بالإضافة إلى الحفاظ على معدل دقات القلب للحامل والجنين.
  • يقلل أيضًا من الولادة المُبكرة، فبالتالي يتم الحفاظ على وزن الجنين للوزن الصحي المثالي، لأن في حالة الولادة المُبكرة بنسبة 90% يكون المولود مُصاب ببعض الأمراض، أو في وزن غير صحي من الأساس.
  • هل حمض الفوليك يساعد على الحمل؟ نعم، يساعد بصورة جيدة لأنه يعمل على زيادة هرمون البروجسترون، حيث إن تناوله بشكل مستمر يقلل من مخاطر فترة الإباضة الغير منتظمة.
  • بعض النساء اللاتي لا تتبع حمية غذائية متضمنة حمض الفوليك، فهن الأكثر عُرضة لإنجاب أطفال مُصابون بعيب الأنبوب العصبي، لأن تناول حمض الفوليك في الحمل يعمل على انقسام الخلايا بشكل صحيح مما يؤدي إلى نمو الجنين بشكل صحيح.
  • العيوب الخاصة بالأنبوب العصبي تتمثل في قيلة الدماغية أو شبع انعدامها مما تؤدي إلى ظهور تلك الإعاقات الخلقية إلى الأبد دون علاجها، وفي أكثر الأحوال يؤدي الأنبوب العصبي إلى الوفاة المبكرة للجنين، فعند تناول حمض الفوليك سوف تنتهي بنسبة كبيرة من تلك المعاناة الصعبة.
  • يعمل حمض الفوليك بما يحتويه من مكونات ضرورية للجسم على ضبط ضغط الدم بالتالي يحمي المرأة من الدوخة المستمرة بالإضافة إلى تقليل خطورة الإصابة بتسمم الحمل.
  • تناوله بمعدل صحي طوال فترة الحمل يساعد على إنجاب طفل دون عيوب خلقية مثل الشفة الأرنبية أو نقص الوزن الحاد.
  • يحمي الأم من الكثير من الأعراض السيئة مثل مقدمات الارتعاج وأمراض القلب والجلطات الدماغية.

اقرأ أيضًا: تجربتي مع حمض الفوليك للحمل بتوأم

المصادر الأساسية لحمض الفوليك

بعد معرفتك إجابة سؤال هل حمض الفوليك يساعد على الحمل؟ ومعرفتك حجم الفوائد العائدة عليكِ من خلال استخدام حمض الفوليك، لذا سنوفر لكِ المصادر التي تتوافر فيها ذلك الحمض، والتي تتمثل فيما يلي:

  • تحتوي أكثر البقوليات مثل الفاصوليا أو البازلاء والعدس وهكذا من الكثير من البقوليات على حمض الفوليك بنسبة جيدة جدًا، على سبيل المثال نصف الكوب الواحد من العدس يحتوي على 47 ميكروجرام من هذا فيتامين 9 الذي يدخل في حمض الفوليك.
  • الخضروات ذات اللون الأخضر الداكن مثل السبانخ الكوب الواحد منها يتوفر فيه 58 ميكرو جرام من حمض الفوليك أي من فيتامين 9، لذلك تعتبر الخضروات أهم الأطعمة التي تحتوي على حمض الفوليك.
  • البيضة المسلوقة الواحدة بها 22 ميكروجرام من حمض الفوليك بالإضافة إلى عناصر أخرى مثل السيلينيوم.
  • الكبدة البقري من أكثر البروتينات المزودة بحمض الفوليك بالإضافة إلى فيتامين ب 12 وفيتامين أ، وعناصر هامة مثل الحديد والنحاس، والجميع مما سبق من مواد تدخل في الكبدة تساعد الحامل على تخطي فترة الحمل بصورة أفضل من حيث تقليل المخاطر الخاصة بالحمل.
  • بجانب احتواء أكثر الحمضيات على مصادر غذائية ضرورية مثل فيتامين ج وفيتامين سي والكثير من الفيتامينات الأخرى التي تساعد على تحسين مناعة الجسم، يوجد أيضًا حمض الفوليك محتوي على فيتامين 9 الذي يحمي فترة الحمل من التسمم مع تقليل نسبة التشوهات والعيوب الخلقية.
  • الكوب الواحد من الشمندر أو البنجر يضم 148 ميكرو جرام من حمض الفوليك، بالإضافة إلى عناصر أخرى مثل البوتاسيوم والحديد.
  • جميع الأغذية التابعة للعائلة الصليبية مثل البروكلي والكرنب يحتوي الكوب الواحد منها على 47 ميكروجرام من فيتامين 9 أي من حمض الفوليك.
  • يوجد بعض الأغذية الأخرى التي تحتوي على حمض الفوليك مثل: الأفوكادو، الفول السوداني، الجريب فروت، الطماطم، بذور عباد الشمس، الفول السوداني والشمام والبروكلي أيضًا.

اقرأ أيضًا: هل حمض الفوليك يكبر البويضات

الآثار السلبية لحمض الفوليك أثناء الحمل

بالرغم من إن كل الإجابات المتعلقة بسؤال هل حمض الفوليك يساعد على الحمل؟ تدور حول أنه نعم له العديد من الفوائد، لكن أيضًا بعض الحوامل تعاني من أضراره والتي لا تعتبر أضرار بل أنها آثار جانبية بسيطة طفيفة تظهر في بعض الحالات الشاذة، مثل الأعراض التالية:

  • الشعور بمرارة في الفم طوال الوقت وخاصةَ عند الاستيقاظ من النوم في الصباح الباكر.
  • أحيانًا يحدث بعض التقلبات المزاجية المصاحبة إلى فقدان الشهية بشكل كبير مما يؤدي إلى إصابة الحامل بالنحافة الشديدة التي تسبب خطر عليها وعلى الجنين خاصةً في بدايات الحمل.
  • الإصابة باختناق وصعوبة في التنفس.
  • تهيج وحرقة في البشرة خاصةً عند البطن والقدمين، مما يؤدي إلى الحكة الشديدة في الجسم، وظهور الطفح الجلدي.
  • الشعور بالغثيان والقيء بالإضافة إلى زيادة معدلات الدوخة الخاصة بالحامل.
  • اضطرابات في النوم مما احتمال أن تؤدي إلى اكتئاب حاد.

اقرأ أيضًا: حمض الفوليك للحامل كم جرام

يعتبر حمض الفوليك من الأحماض الضرورية تناولها أثناء فترة الحمل بالتحديد لأنها تحتوي على فيتامين 9، وتقلل الكثير من التشوهات الخلقية لدى الجنين القادم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى