صحة طفلي

هل طفل التوحد يحب اللعب بالماء

هل طفل التوحد يحب اللعب بالماء، وما هي أبرز علامات إصابة الطفل بالتوحد؟، هي بعض الأسئلة التي يطرحها الأهالي ويبحثون عن إجابات طبية ومنطقية لها للمساعدة في فهم طبيعة مرض التوحد وأعراضه واضطراباته السلوكية وكذلك كيفية التعامل معه، وهو ما سوف نقدمه عبر موقع شقاوة .

اقرأ أيضًا: كيفية التعامل مع طفل التوحد

ما هو مرض التوحد؟

  • مرض التوحد من الأمراض التي تظهر عند الأطفال في سن مبكر حتى إنه يتم اكتشافه في الشهور الأولى من عمر الرضيع.
  • التوحد من الأمراض التي تصيب الطفل ويتسبب في خلل يطرأ على علاقاته الاجتماعية، وعلى تواصله مع أقرانه ومع أفراد أسرته.
  • تبدأ علامات التوحد غالبًا قبل بلوغ الطفل سن الثالثة من العمر، وفي بعض الحالات يصاب الطفل بالتوحد ولا تظهر أعراضه قبل أن يتم عمر السنتين.
  • يمكن للطفل أن ينمو طبيعياً في أول فترة من حياته ثم بسبب تأثير عوامل خارجية يميل فجأة لفقد بعض مهاراته ويصاب بالتوحد.
  • من نتائج الإصابة بالتوحد قلة القدرة على اكتساب المهارات سواء العقلية أو السلوكية أو البدنية، وكذلك التأخر في التعامل والتفاعل مع البيئة المحيطة.

هل طفل التوحد يحب اللعب بالماء

هل طفل التوحد يحب اللعب بالماء

  • يقول معظم الأطباء إن الكثير من الأطفال المصابين بالتوحد يحبون اللعب بالماء، حيث إن ذلك يرجع إلى أن الأطفال لا يحبون اللعب بالألعاب العادية.
  • يميل أطفال التوحد إلى ممارسة الأفعال نفسها في كل مرة، وهذا يجعلهم يريدون اللعب بالماء وتكرار نفس الحركات كل مرة دون ملل.
  • كما أن من أسباب أن طفل التوحد يحب اللعب بالماء هو أن الطفل يفضل اللعب بمفرده ولا يحب مشاركة أحد اللعب.
  • الكثير من الأطفال المصابين بالتوحد يميلون للعب بالماء دون مشاركة أحد ودون أن يكون أمامهم أحد يشارك أو يلاحظ.

اقرأ أيضًا: متى يتكلم طفل التوحد

علامات تشير إلى إصابة الطفل بالتوحد

يمكن للآباء والأمهات ملاحظة بعض الإشارات التي تدل على احتمالية إصابة الطفل بالتوحد، وننوه أن بعض هذه العلامات قد تظهر عند الطفل الطبيعي، وما يدل على الخطر هو وجودها مجمعة أو وجود أغلبها عند الطفل:

  • عدم إدراك الطفل للعالَم المحيط وعدم تركيزه على ما يحدث حوله من أهم علامات التوحد.
  • كذلك الإحجام عن الاتصال الجسدي والاتصال بالآخرين، التواصل عن طريق العينين على سبيل المثال.
  • كما أن تأخر اكتساب مهارات اللغة، وعدم إظهار أي اهتمام بالآخرين وتفضيل الجلوس منفردًا بدون مشاركة أو تفاعل من علامات التوحد عند الطفل.
  • غالبا يبعد طفل التوحد عن الآخرين ولا يجيب على من يناديه ولا ينتابه فضول عندما يتوجه له أحد بالكلام.
  • تكون تعبيرات وجه الطفل المصاب بالتوحد مختلفة عن غيره من الأطفال، حيث لا يتجاوب مع من أمامه ولا يضحك أو يبتسم.
  • يمكننا أن نلاحظ أن الطفل المصاب بالتوحد يكره الكثير من الأشياء، مثل كره بعض الملابس وبعض الأصوات المرتفعة، كما يكره أن يلمسه أحد أو يقبله.
  • يتأخر الطفل المصاب بالتوحد في النطق ولا تكون مهاراته متناسبة مع مهارات أقرانه في نفس العمر.
  • بالنسبة لسلوك الطفل الذي يعاني من التوحد فيكون سلوك متكرر ومائل إلى النمط الثابت.
  • يمكن للطفل أن يدور في نفس المكان لفترة طويلة أو يتأرجح بنفس النمط ويحرك الأشياء بنفس الترتيب لبضع مرات.
  • يعاني الطفل المصاب بالتوحد من الاضطرابات الحركية.
  • وقد يبلغ الطفل السنة الثانية من عمره دون أن يجلس ويمشي ولا يفهم الفرق بين الصعود والنزول على سلم المنزل.
  • قد يعاني أطفال التوحد من ضعف الجسد وعدم القدرة على الإمساك بالأشياء، كما يحبون اللعب غير التقليدية مثل اللعب بالماء كما ذكرنا.
  • يمكن للطفل أن يجلس لساعات يلاحظ عمل شيء ما بنفس النمط مثل الجلوس لمشاهدة غسالة الملابس في أثناء عملها لساعات.
  • بالإضافة إلى ذلك يعد الشعور بالحزن من أبرز علامات الإصابة بالتوحد، وقد يكون السبب أي تغيير بسيط لا يمكن لغيره ملاحظته.
  • يعاني الطفل المصاب بالتوحد من عدم القدرة على التعبير عما يريد.
  • كما يستخدم الطفل الإشارة أو يعبر بكلمات مختصرة مع الإلحاح في ما يطلبه وأحيانًا يصل الأمر إلى العصبية.

اقرأ أيضًا: أعراض التوحد في عمر 5 سنوات

كيفية التعامل بشكل صحيح مع الطفل المصاب بالتوحد

كيفية التعامل بشكل صحيح مع الطفل المصاب بالتوحد

بعدما عرضنا إجابة هل طفل التوحد يحب اللعب بالماء سوف نقدم الطريقة الصحيحة للتعامل مع هذا السلوك والتعامل بشكل إيجابي مع الطفل المصاب بالتوحد:

  • عندما يقوم الطفل بفتح صنبور الماء لكي يلعب بالماء لا بد من تجنب التعامل بغضب والصراخ لأن هذا سوف يزيد المشهد انفعالية.
  • الحل الصحيح هو أن نتكلم مع الطفل بهدوء مع إظهار تعابير وجه فيها استياء بسيط، ونطلب من الطفل أن يغلق الصنبور ونساعده.
  • كما يمكن أن نوجه نصائح مثل أن الماء نستخدمه لغسل اليد والوجه وأن هذا السلوك غير صحيح وأن الماء ليست للعب وأن هناك طرق أخرى يمكن اللعب بها.
  • هذه الطريقة سوف تقلل من احتمال قيام الطفل بمثل هذا السلوك مرة أخرى إلا في حالة أن هذا السلوك ينبع من اضطرابات حسية لا بد من معالجتها حسب حالته.
  • الأمر المطلوب هو أن الطفل مما أعاد هذا السلوك لا يحب علينا أن ننفعل ونغضب، الأمر يحتاج إلى صبر وجهد ولكن الانفعال لا جدوى له أبدًا.
  • عندما يقوم الطفل بارتكاب أي فعل خطأ لابد من البحث عن البدائل الصحيحة الغير مضرة التي تمنح الطفل نفس الفائدة والمتعة.
  • علينا أن نبحث هل يحب الطفل صوت الماء لذلك يحب اللعب بها؟.
  • في هذه الحالة يمكن وضع ديكور على هيئة نافورة صغيرة على منضدة في المنزل ويكون لها نفس الصوت.
  • وإذا كان البيت به حديقة، يمكن أن نطلب من الطفل أن يقوم بسقي الزرع بمساعدة الكبار لكي يشبع رغبته في اللعب بالماء.
  • اما إن كان الطفل يحب لمس الماء بيده، فيمكن شراء الألعاب البلاستيكية المائية ونخصص ساعة في اليوم للعب بها.
  • وهكذا نتتبع السبب وإن كان الطفل يحب رؤية الماء وهو يتدفق من الصنبور، نقوم بشراء الألعاب التي توفر نفس المنظر.
  • أو نطبع للطفل صورة شلال وصورة ماء متدفق على شكل بطاقات لنروي له بها قصة.
  • علينا أن نراعي عمر الطفل في أي نشاط يقوم به لمعرفة ما يتناسب مع عمره وما هو الوقت المسموح له لممارسة هذا النشاط.
  • وهو أمر توصى به الجمعية الأمريكية لطب الأطفال.

اقرأ أيضًا: سبب حركة رأس الطفل الرضيع يمين ويسار

الآن تعد إجابة سؤال هل طفل التوحد يحب اللعب بالماء واضحة، مع توضيح غيرها من علامات الإصابة بالتوحد، ولا بد من تحري الأساليب الصحيحة والطرق المثالية للتعامل مع الأطفال المصابون بالتوحد لتنمية مهاراتهم وتقليل الاضطرابات السلوكية والعيش بشكل أفضل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى