حمل

تحديد نوع الجنين قبل الحمل بالجدول الصيني

تحديد نوع الجنين قبل الحمل بالجدول الصيني من الطرق الأشهر لتحديد جنس المولود، والتي اخترعها الصينيون منذ العهود القديمة جدًا، ولكنها ليست مؤكدة بنسبة مائة بالمائة.

لذلك سوف نقوم بتسليط الضوء عليها، مع الإلمام بالطرق الأخرى التي يمكننا من خلالها تحديد جنس المولود قبل الحمل، وذلك من خلال موقع شقاوة.

تحديد نوع الجنين قبل الحمل بالجدول الصيني

في قديم الزمن قام الصينيون باكتشاف تقويم جديد يمكنهم من خلاله تحديد جنس المولود قبل الحمل به، وذلك في أحد المقابر الصينية، حيث اعتمدت تلك التقنية على إدراج تاريخ ميلاد المرأة، بالإضافة إلى تاريخ الحمل المتوقع، مع إجراء بعض الخطوات للحصول على نتيجة جنس المولود.

كما يعتقد المنجمون الصينيون أنها الطريقة الوحيدة الناجحة في ذلك المجال، والذي تم التوصل إلى طريقته منذ أكثر من 700 عام باختراعهم لذلك الجدول.

الجدير بالذكر أن طريقة تحديد جنس المولود باستعمال الجدول الصيني كانت من الطرق المعتمدة لدى العائلات الامبراطورية القديمة، وذلك بهدف زيادة الذكور في تلك العائلات من أجل توارث الحكم.

اقرأ أيضًا: الطريقة الهندية لمعرفة نوع الجنين

كيفية تحديد نوع الجنين عن طريق الجدول الصيني

يعتقد الصينيون أنه إذا كان عمر الأم والشهر المتوقع للحمل زوجيين أو فرديين كان الجنين ذكرًا، بينما إذا كان أحدهما فردي والآخر زوجي كان الجنين أنثى، وإليكم الآن طريقة تحديد نوع الجنين قبل الحمل بالجدول الصيني، حيث تتشكل فيما يلي:

تحديد عمر الأم

حيث يتم احتساب العمر لدى الصينيين بزيادته بعام، ويرجع ذلك إلى إضافة فترة الحمل إلى العمر، فمثلَا إذا كانت المرأة قد أتمت عامها السابع والعشرين، يتم احتساب العمر 28 عامًا، علمًا بأن الشهور الإضافية التي تتخطى الرقم الصحيح لا يتم احتسابها.

بمعنى أنها إذا كان عمرها 28 و4 أشهر يتم احتساب العمر على 28 عامًا فقط دون النظر إلى الكسور، حتى وإن بلغت 11 شهر، وذلك تبعًا للنمط الصيني.

احتساب الشهر المتوقع فيه الحمل

يتم ذلك عن طريق متابعة المرأة لأيام التبويض الخاصة بها، والأيام التي تتوقع تلقيح البويضة فيها، ومن ثم تحول ذلك الوقت إلى الشهور القمرية.

اقرأ أيضًا: هل يمكن معرفة نوع الجنين في الأسبوع العاشر بالسونار؟

ربط التواريخ بالجدول الصيني

بعد تحديد عمر الأم وتحديد الشهر القمري المتوقع لحدوث الحمل، يتم البحث في الجدول الذي تم إدراج صورته عن المربع، والذي يتم فيه تقاطع عمر المرأة مع الشهر القمري الذي تم تحديده مسبقًا، وذلك رجوعًا إلى الأيام المتوقع حدوث الحمل فيها.

إذا كانت النتيجة عددين متماثلين في الفردية أو الزوجية، كان المولود أقرب إلى كونه ذكرَا، أما إذا اختلف شهر الأم عن شهر الحمل المتوقع من حيث الزوجية أو الفردية، كان المولود أقرب لكونه أنثى على الأغلب.

يمكنك الآن وبكل سهولة تطبيق تلك التقنية في التعرف على نوع الجنين، ولكنها في اعتقاد البعض مجرد خرافات ليس لها أساس من الصحة.

كيفية تحديد أنواع الأجنة بالطرق العلمية السليمة

بعد التعرف على طريقة تحديد جنس المولود قبل الحمل بالجدول الصيني، والتأكد من أنها ليست الطريقة التي يُعتَمد عليها بالشكل الكافي في معرفة نوع الجنين، إليكم الطرق المختلفة لتحديد نوع الجنين قبل الحمل به، والتي تتمثل فيما يلي:

الشخصنة الجينية قبل الغرس

في هذه الطريقة يمكن للأبوين تحديد نوع الجنين بكل سهولة مع ضمان نجاحها بنسبة 99 بالمائة، وذلك لأنها تتم بالطرق العلمية المعنية بذلك، حيث تتمثل الخطوات فيما يلي:

  1. يتم أخذ البويضات من الأم باستعمال تقنية معينة لذلك، مع أخذ الحيوانات المنوية من سائل الرجل.
  2. يتم تلقيح البويضات بالحيوانات المنوية، على هيئة حيوان منوي واحد فقط لكل بويضة، وذلك باستعمال أحد وسائل العمليات الإخصابية المختبرية، والتي تتم تحت عناية طبية فائقة، ومناخ مهيأ لذلك.
  3. يتم أخذ عينات من البويضات بعد تلقيحها وإرسالها إلى المعامل المختصة في ذلك، من أجل تحديد نوع الجنين الخاص بكل بويضة.
  4. يتم إبلاغ الأبوين بالبويضات الخاصة بالذكور والإناث، بعد التأكد من نتائج فحصها.
  5. يتم إرجاع البويضات التي اتفق الأبوين على إرجاعها، بهدف استئناف فترة الحمل في الرحم.

طريقة فرز الحيوان المنوي

تلك هي التقنية الثانية التي تضمن تحديد النوع المطلوب للجنين، وهي أكثر دقة وفاعلية من وسيلة تحديد نوع الجنين قبل الحمل بالجدول الصيني، حيث تصل نسبة نجاحها إلى 93 بالمائة، وتتشكل خطواتها فيما يلي:

  1. يتم إخضاع السائل المنوي للعديد من الإجراءات التي تعمل على فصل السوائل منه، وتخليصه من الحيوانات الميتة وغير النشطة.
  2. صبغ الخلايا المنوية بالتقنيات المخصصة لذلك، وهذا بهدف تحديد الكروموسومات التي تحملها تلك الحيوانات المنوية.
  3. بعد التمكن من فصل الحيوانات المنوية التي تحمل كروموسومات مؤنثة عن المذكرة، يتم إبلاغ الأبوين، والسؤال عن رغبة الجنين الذين يريدونه.
  4. يتم تلقيح البويضات بالحيوانات المنوية الخاصة بجنس المولود الذي تم الاتفاق عليه من قبل الأبوين.

بعض الطرق الطبيعية التي تحدد نوع الجنين قبل الحمل.

هنالك بعض الوسائل التي من شأنها أن تحدد جنس المولود قبل الحمل، ولكن فرصة نجاحها ليست بكبيرة مثلما كان في الوسائل السابقة.
لكن الجدير بالذكر أن الامتثال لتلك الطريقة يعتبر أكثر فاعلية من الخضوع إلى تقنية تحديد نوع الجنين قبل الحمل بالجدول الصيني، وإليكم تفاصيل ذلك من خلال ما يلي.

السعرات الحرارية تؤثر على نوع الجنين

بعض الدراسات الخاصة بذلك المجال قد أثبتت أن النساء اللاتي يقمن بتناول كميات كبيرة من السعرات الحرارية قبل الحمل، على الأغلب تكون نسبة حملهن في الذكور أكبر منها في الإناث.

بينما النساء اللاتي يتبعن الحميات الصحية قبل الحمل غالبًا ما يحملن في البنات أكثر من الذكور، ولكن الأمر ليس بمؤكد، حيث إنه لا دلائل علمية تثبت ذلك، فمن الممكن أن يكون الأمر برمته بمحض الصدفة.

الكروموسوم الجنسي وعلاقته بنوع الجنين

من المعروف أن السائل المنوي هو المسئول الأول والأخير عن تحديد نوع الجنين، لذلك يلجأ بعض الرجال إلى تناول بعض الأطعمة التي ينصحهم بها بعض الأطباء، بهدف زيادة الكروموسومات الجنسية المسئولة عن إنجاب الذكور أو الإناث.

لكن هذه الطريقة ليست مؤكدة بنسبة كاملة أيضًا، ولكنها تزيد من الفرص في الاختيار ليس إلا.

نسبة سكر الدم وعلاقتها بنوع الجنين

أثبتت بعض الدراسات أن ارتفاع مستوى السكر في دم الأم من شأنه تفضيل الحيوانات المنوية المعنية بالذكور عن الكروموسومات الأنثوية، حيث تزيد نسبة إنجاب الذكور في حالة ارتفاع نسبة الجلوكوز في الدم.

بينما تزيد نسبة إنجاب الإناث في حالة قلة مستوى السكر في الدم قبل حدوث الحمل.

اقرأ أيضًا: هل للمرأة دور في تحديد نوع الجنين؟

بعض العناصر الغذائية قد تتحكم في نوع الجنين

وفقًا لبعض الدراسات فإن تناول الحبوب الكاملة في بعض الحالات قبل الحمل، قد يؤدي إلى إنجاب الذكور، ولكن الأمر كما في تحديد نوع الجنين قبل الحمل بالجدول الصيني ليس مؤكدًا بالشكل الكامل.

يمكن اللجوء إلى طرق علمية لتحديد نوع الجنين، والتي تساعد على التأكد من الأنواع الصحيحة للأجنة بصورة مؤكدة، وذلك على عكس الطرق التي تعتمد على الجداول الصينية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى