ربي صح

حضانة الأولاد بعد الطلاق إذا تزوجت الأم

حضانة الأولاد بعد الطلاق إذا تزوجت الأم تتوقف على بعض الحالات، حيث وضعت المملكة العربية السعودية بعض الشروط التي يتم بموجبها تحديد حضانة الأطفال في حالة زواج الأم، وإلى من سوف تعود حضانة الأطفال بعد زواج الأم، حيث حددت السعودية بعض الحقوق الواجبة حتى يحصل الأطفال على الحضانة المناسبة لهم، لذا سنعرض لكم من خلال موقع شقاوة حضانة الأولاد بعد الطلاق إذا تزوجت الأم.

حضانة الأولاد بعد الطلاق إذا تزوجت الأم

يُقصد بالحضانة هي التكفل بجميع متطلبات الطفل من رعاية ومأكل وملبس ومسكن، حيث في حالة الانفصال يتكفل أحد الأبوين بالطفل، وقد قامت المملكة العربية السعودية بوضع بعض الشروط والقوانين الخاصة بحضانة الأطفال في حالة الانفصال، وعمدت الحكومة في الآونة الأخيرة إلى التعديل في تفاصيل قانون الحضانة قديمًا، وطرح قانون حضانة جديد في عام 1442هـ.

من المتعارف عليه أن أحد أسباب سقوط الحضانة عن الأم هي أن تتزوج الأم، ولكن وضعت الحكومة السعودية بعض الحالات التي لا تسقط حضانة الأم فيها حتى إذا تزوجت من رجل آخر، وتضم هذه الحالات الآتي:

  • لا تسقط حضانة الأم الحضانة إذا وافق زوجها الجديد على استمرار حضانتها لأبنائها.
  • إذا تم التأكد من عدم قدرة الأب على حضانة أبنائه فلا تسقط في وقتها حضانة الأم.
  • إن لم يوجد اعتراض على زواج الأم الحضانة فلا تسقط عنها حضانتها.

اقرأ أيضًا: تطور مراحل نمو الطفل بالسنوات والأساليب التي تساعد على ذلك

شروط حضانة الطفل في السعودية 1442هـ

استكمالًا لذكر حضانة الأولاد بعد الطلاق إذا تزوجت الأم يمكننا ذكر شروط حضانة الطفل في السعودية 1442هـ، حيث نص القانون الجديد لحضانة الأطفال عام 1442هـ، على أن الحضانة تعود إلى الأم وليس الأب، حيث إن الأم هي الأحق برعاية أطفالها، ووضعت الحكومة السعودية بعض الشروط لقانون الحضانة الجديد، وتكمن هذه الشروط في الآتي:

  • شرط أساسي أن يكون الحاضن متدينًا، فلا يتم إعطاء حق الحضانة لشخص فاسق.
  • أن يكون الحاضن بالغًا وعاقلًا فلا يعاني الشخص الحاضن من أي أمراض عقلية أو نفسية أو جسدية.
  • يجب أن يتم توفير الأمن والأمان للطفل من خلال توفير مكان يناسب الطفل حتى يسكن فيه.
  • أن يكون الشخص الحاضن قادرًا على تلبية كافة احتياجات الطفل المادية والمعنوية من جميع النواحي.
  • خلال فترة الحضانة يجب ألا يخرج الطفل من المملكة العربية السعودية نهائيًا.
  • ألا تتزوج الأم في حالة حضانتها لأطفالها وأن تزوجت تعود الحضانة للجدة من جهة الأم.
  • يشترط القوة البدنية والصحة السليمة للشخص الحاضن حتى يقدر على مراعاة الطفل بشكل كامل.

حالات تسقط حق الحضانة

تتبعًا لذكر حضانة الأولاد بعد الطلاق إذا تزوجت الأم يمكننا ذكر حالات تسقط حق الحضانة، حيث تتوافر بعض الحالات التي يسقط فيها حق الحضانة على الأم أو الأب، وتكون تلك الحالات بهدف الحفاظ على سلامة الطفل وأمنه، وتشتمل هذه الحالات على الآتي:

  • إذا كان الشخص الحاضن يعاني من أي أمراض عقلية أو نفسية فتسقط الحضانة عنه في الحال.
  • أن يكون الشخص الحاضن مريض ويحتاج إلى رعاية طبية خاصة، فتسقط عنه الحضانة لأنه غير قادر على رعاية الطفل بشكل كامل.
  • تسقط الحضانة عن الشخص الحاضن الكبير في السن، وهذا لأنه لن يكون قادرًا على توفير الأمان للطفل.
  • عدم قيام الشخص الحاضن بتوفير سكن ملائم للطفل حتى يعيش فيه، وعدم توفير الرعاية المناسبة له.
  • إذا تم ثبوت أن الحاضن قام بارتكاب جريمة مخلة بالشرف أو أنه فاسق، فهذه الحالة لا يتم إعطاء حق الحضانة له.

اقرأ أيضًا: طفرة النمو في الشهر الثالث وطريقة النوم والالعاب التي تناسب الطفل في الشهر الثالث

سن حضانة الطفل

في إطار الحديث عن حضانة الأولاد بعد الطلاق إذا تزوجت الأم يمكننا الحديث عن سن حضانة الطفل، حيث تضمنت قوانين الأحوال الشخصية في المملكة العربية السعودية حق الطفل في الحضانة حتى سن معين، ثم بعد تجاوزه هذا السن يختار من له الحق في حضانته، ويتم هذا بعد إسقاط حضانة الأم.

من الممكن أن يتضمن قانون سن حضانة الطفل الآتي:

  • تبدأ حضانة الطفل الذكر حتى وصوله سن 15، بينما تمتد حضانة البنت حتى تقوم بالزواج من شخص ما.
  • حق الأب أن يطلب حضانة طفله من المحكمة ويتم تخيير الطفل في رغبته في العيش مع أحد الوالدين تتم بعد أن يصل إلى سن 15 وتنتهي فترة الحضانة الخاصة بالأم.

حالات إسقاط الحضانة عن الأم في القانون الجديد 1442هـ

بمقتضى ما ذكرنا عن حضانة الأولاد بعد الطلاق إذا تزوجت الأم يمكننا ذكر حالات إسقاط الحضانة عن الأم في القانون الجديد 1442هـ، حيث وضعت الحكومة السعودية القانون الذي ينص على وضع الطفل في حضانة الأم حتى يكون بأمان، لكن هناك بعض الحالات التي تسقط فيها حضانة الأم، وتتمثل هذه الحالات في الآتي:

  • إذا وصل الطفل إلى السن المحدد واختار أن يكون الأب هو الحاضن له، تسقط الحضانة عن الأم.
  • في حالة كانت الأم في حالة صحية جسدية أو نفسية لا تمكنها من رعاية الطفل، وبعد أن يتقدم تقديم التقارير الطبية وعرض الأم على لجنة طبية، تسقط عنها الحضانة بعد إثبات ما تعاني منه.
  • إذا منعت الأم الطفل من رؤية والده لمدة 3 مرات متتالية، وقام القاضي المختص بتحذيرها ولم تنفذ أمره، يقوم القاضي بالحكم بإسقاط الحضانة عنها.
  • عدم قدرة الأم على تقديم الرعاية الكاملة للطفل من الناحية النفسية والجسدية والتعليمية.
  • إذا تم إدانة الأم في إحدى قضايا الشرف وثبتت إدانتها.
  • في حالة قامت الأم بالزواج من رجل آخر بعد الزواج.
  • إذا كانت الأم تستخدم العنف مع الأطفال وتم إثبات هذا للقضاء.
  • مرور عام كامل لم تقدم الأم فيه طالب بحضانة أطفالها، ولم تذكر عذر مقبول للقاضي.
  • اصطحاب الأم للأطفال والسفر خارج المملكة لفترة طويلة وعدم قدرة الأب على رؤية أطفاله لفترة طويلة.

اقرأ أيضًا: كيفية تعليم أطفال الحضانة القراءة والكتابة وفوائدها والوقت المناسب للبدء

أهم الحقوق الشخصية في قانون الأحوال لحضانة الطفل في السعودية

في صدد ذكر حضانة الأولاد بعد الطلاق إذا تزوجت الأم يمكننا ذكر أهم الحقوق الشخصية في قانون الأحوال لحضانة الطفل في السعودية، حيث يصعب في بعض الأحيان على الأم والأب فهم كافة الأمور الخاصة بقوانين الأسرة، ويتم التعدي على هذه الحقوق، لذا من الممكن عرض أهم هذه الحقوق في الآتي:

  • السن المحدد للحضانة 15 سنة للولد، وللبنت حتى تتزوج.
  • يحق للأب تقديم دعوة للمحكمة ليسترد الطفل بعد انتهاء مدة الحضانة.
  • إذا بلغ الطفل سن الحضانة وقام باختيار الأم كحاضن لا تحصل الأم على أجر رضاعة.
  • لا يمكن للأم أن تأخذ أجر رضاعة بعد إتمام الطفل عامين.
  • لا يحق للأم الحصول على أجر مسكن أو رضاعة إلا بعد انتهاء شهور العدة الثلاث.
  • يحق للحاضنة طلب الولاية التعليمية حتى تستطيع تقديم الطفل في المدارس المرغوب فيها.
  • يمكن للمطلقة الحصول على حق المتعة حتى لو تم الزواج ليوم واحد فقط، ويتم ذلك لمدة عامين، وتُقدر هذه النفقة على حسب الدخل المادي للزوج.
  • ينفق الوالد بشكل كامل على أولاده سواء كان ذكر أو أنثى حتى يبلغ الذكر السن المحدد وحتى تتزوج الأنثى بحسب القانون.
  • تتمثل الأولوية للحضانة إلى الأم في تربية أطفالها حتى يصل الأطفال للسن المناسب الذين يستطيعون فيه اختيار الأجواء المناسبة لتكملة حياتهم سواء قاموا باختيار الأم أو الأب.

يدل وضع هذه الحقوق على حرص القضاء في المملكة العربية السعودية على حماية الطفل من التعرض لأي آثار سلبية قد تنتج عن طول مدة التقاضي في مثل هذه الدعاوي، التي تُصنف على إنها دعاوى حساسة.

قانون الحضانة ما هو إلا قانون تم وضعه حتى تتبين الأمور المتمثلة في رعاية الطفل وتوفير جميع متطلباته، حتى يتمكن الطفل من النشأة في بيئة جيدة ويحصل على حياة كريمة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى