غير مصنف

صفات الطفل ضعيف الشخصية وأسباب ذلك وبعض النصائح لتقوية شخصيته

صفات الطفل ضعيف الشخصية من أهم ما يبحث عنه الأب أو الأم على مواقع الإنترنت المختلفة، وذلك لخوفهم الشديد من أن تؤثر تربيتهم سلبًا على شخصية الطفل مما يجعله ضعيف الشخصية، وتعتبر تربية الآباء والأمهات في مرحلة عمرية مبكرة أمر ذو تأثير كبير على شخصية الطفل فيما بعد في مراحل عمره المختلفة، وللتعرف على صفات الطفل ضعيف الشخصية يمكنكم متابعة مقالنا عبر موقع شقاوة.

صفات الطفل ضعيف الشخصية

صفات الطفل ضعيف الشخصية

  • يختلف الطفل ضعيف الشخصية عن الآخرين في العديد من الأشياء ومن أهمها بأن دموعه قريبة جداً عند تعرضه لأي موقف بسيط يمر به أو يمر بأحد من أقاربه.
  • من أكثر الصفات التي تجعله مختلف عن الآخرين أنه عندما يتم انتقاده يتهرب من النقد عن طريق البكاء أو الانطواء.
  • دائماً يلقي باللوم على نفسه وعلى أفعاله بالإضافة إلى ذلك يخجل من نفسه بشكل كبير.
  • عند تعرض الطفل ضعيف الشخصية لأي موقف لا يعرف كيف يقوم بالرد كما إنه لا يستطيع التعبير عن مشاعره.
  • لا يستطيع تقبل فشله في أي شيء ولكنه في نفس الوقت لا يستطيع بأن يواجه هذا الفشل ويقوم بالهرب بالدموع والبعد عمن حوله.
  • لا يستطيع الدفاع عن نفسه وممتلكاته الخاصة في المدرسة أو النادي.
  • لا يمكنه أن يقرر حياته البسيطة مثل الملابس والطعام.
  • سواء كان هناك سبب أم لا فهو يشعر دائمًا بالذنب.
  • من أهم صفاته إنه طفل مهذب جداً ولم يفتعل المشاكل.
  • وتتسم صفات الطفل ضعيف الشخصية بأنه شخص جميل ويمتلك إحساس رائع، ولكن يجب على من حوله أن يكونوا على علم بهذه الصفات حتي يقوموا بمعاملة هذا الطفل بشكل أفضل ومميز.
  • وعند التعامل معه بطريقة إيجابية ينتج عن ذلك طفل ذو شخصية مميزة ورائعة، وبعد ذلك سوف يستطيع أن يحل جميع المشاكل والتخلص من الانطواء ومواجهة المواقف بشكل صحيح.

ومن هنا سنتعرف على: علامات قوة شخصية الطفل وطريقة تنمية مواطن القوة لديه

كيف أتعامل مع الطفل ضعيف الشخصية

  • بعد التعرف على صفات الطفل ضعيف الشخصية يجب التعرف على طرق للتعامل مع هذا الطفل، حيث يجب الاهتمام بمشاعره وهذا لأنه طفل حساس جداً بالإضافة إلى ذلك ينصح بجعل هذا الطفل من الأولويات.
  • لدى طفلك الكثير من العواطف والانفعالات، والتي يجب أن تتفهمي وجودها حتى يثق بنفسه ويثق بكِ ويحب شخصيته.
  • وعندما يشعر طفلك بالألم، يجب أن تتسامح معه ويتم احتوائه.
  • وعندما يشعر بالغضب والفرح وعند الحزن والاستياء، يجب أن يكون العناق هو اللغة الأولى واللغة الأساسية، ثم استخدم الكلمات التي تعبر له بها حول فهمك لما حدث معه.
  • إذا كان لطفلك شخصية حساسة، فغالبًا ما يعتبره المجتمع شخصًا سيئًا انطوائيًا لا يستطيع مواجهة العالم، وسيجبرك على القيام بأشياء تتعارض مع شخصية طفلك ويمتنع عن الاستجابة، لذلك يجب عليك جعله فخورًا بنفسه كما هو، بالإضافة إلى ذلك لا تحاولي التغيير من طفلك.
  • يحتاج الطفل الضعيف الشخصية إلى الكثير من الحب والشعور بالأمان والطمأنينة، كما يجب الإكثار من الكلمات المحفزة لطفلك ودائماً نقول له إنك طفل مختلف ومميز وتمتلك قلباً نقياً صافياً.

ومن هنا يمكنكم الاطلاع على: اختبار الذكاء للأطفال 12 سنة لقياس المستوى وأنواعه بالتفصيل

أسباب ضعف شخصية الطفل

  • حماية الطفل كثيرا، لا تعلم الكثير من الأمهات أن الحماية الإضافية لأطفالهن هي أحد أسباب ضعف شخصيتهن.
  • من أهم أسباب ضعف الشخصية هو أنه لم يقم الطفل بأشياء كثيرة وتبقي الأم معتادة على فعل كل شيء بنفسها، كما ترفض استقلالية الطفل وعدم اعتماده على نفسه.
  • وصول الرعاية المفرطة إلى الحد الأقصى فتعتقد الكثير من الأمهات أن الإفراط في رعاية أطفالهن هو تعبير عن الحب، لذلك يعتدن على تلبية كل رغباتهم دون رفض.
  • مما يعني أن أطفالهم لا يعرفون قيمة أي شيء، والتدليل الزائد يجعل أصدقاءه يقولون شيء مؤذٍ له ويؤثر على نفسيته وشخصيته.
  • من أهم أسباب ضعف الشخصية للطفل التهديد والوعيد والترهيب عند قيامه بفعل أي شيء، ويؤدي ذلك إلى طفل معدوم الشخصية تماماً ويجعله دائماً خائف من الوالدين أو من الأشخاص الذين حوله.
  • عندما تقوم بمقارنة طفلك بأشخاص آخرين يعتبر هذا من الأساليب الخاطئة التي تستخدمها بعض الأمهات كما لها تأثير سلبي على أطفالهن، وبسبب هذا يفقد الثقة ويضعف الشخصية ويقل عدد الأصدقاء.
  • السخرية من الطفل خاصة أمام الأصدقاء المقربين أو الأهل والأقارب، يعتبر سلوك خاطئ ويشعر الطفل بالكسر مما يفاقم من ضعف شخصيته.

ويمكن التعرف على: لعبة تحليل الشخصية بالأسئلة وبعض الطرق لمعرفة شخصية الطفل

كيفية تقوية شخصية الطفل الضعيفة

  • يجب وجود نموذج جيد في حياة هذا الطفل، وعندما يلاحظ الطفل ضعف شخصية الأب أو الأم، فسوف يصبح مثلهما ولكن في حالة امتلاك الوالدين شخصيات قوية ومؤثرة، فإن الطفل سوف يتوارث هذه الصفة منهم.
  • دع الطفل يتصرف بمفرده حتى لو كانت الأم قلقة للغاية عليه، ويجب أن تتركه يواجه الموقف ويتصرف بمفرده، كما يجب عليها عدم التدخل ولكن كل ما عليها المراقبة عن بعد حتى تعلم كيف يتصرف في المواقف والتدخل في الوقت المناسب عندما يحتاج إليها.
  • دع أطفالك يعبرون عن آرائهم من أهم طرق تعزيز شخصية طفلك هو إعطائه الفرصة للتعبير عن نفسه وآرائه وقبول آرائهم في الظروف المناسبة.
  • مما يجعله أكثر ثقة في نفسه ويساعده على التفكير في أشياء مختلفة بالإضافة إلى ذلك سوف يعثر على الحل الصحيح لجميع المواقف بمرور الوقت، كما سيتمكن الطفل من التحكم بشكل أفضل في مشاعره وسلوكه.
  • دائما شجع طفلك وتعتبر الأم هي التي تدفع ابنها للأمام، وتشجع الطفل في المواقف المختلفة، كما إنها ستساعده على تكوينه وتقويته.
  • أظهر له المكانة القوية في شخصيته، فهو ليس ضعيفًا، فهذا سيزيد من ثقته بنفسه، ولا يخشى التعامل مع الأشخاص من حوله.
  • شاركي طفلك في أحداث مختلفة لأن عزل طفلك سيجعله معتادًا على العيش بمفرده ويخشى التحدث مع الآخرين.
  • يوصى بإتاحة الفرصة للأطفال للمشاركة في الأنشطة المختلفة لزيادة تواصلهم مع الأطفال في نفس العمر.
  • تنمية ذكاء الأطفال وقدراتهم، فعندما يكون الطفل ذكيًا ويستخدم شيئًا غير عادي بمهارة، ستصبح شخصيته قوية وسيفخر بما فعله أمام الجميع.

شخصية طفلك تبدأ من عمر الخامسة

صفات الطفل ضعيف الشخصية

  • في الخامسة من عمر الطفل بدأت سمات شخصيته في الظهور، وكان أداؤه جيداً، وتفضيلاته المتنوعة كانت واضحة جداً، فقد عرف ما هو مسموح وما هو محظور، وميز بين الصواب والخطأ.
  • وهو ما شكل الصفة الأولى لشخصيته الدائمة طفل رائد وجريء، أم منطوي وخاضع للأوامر.
  • علاوة على ذلك، إذا وجدت علامات ضعف وطاعة في طفلك، فالأمر لا يزال بين يديك ويمكنك تربيته بخطوات بسيطة.

كما يرشح لكم موقع شقاوة الاطلاع على: أدوات النظافة الشخصية للأطفال وما أضرار عدم العناية الشخصية

نصائح لتقوية شخصية الطفل ٥سنوات

  • ينصح باحتواء طفلك دائمًا وتشجيعه على التحدث والتعبير عن نفسه دون خوف أو قلق بسبب رد الفعل.
  • كن صديقًا لطفلك واحتفظ بسرية عندما يكون صغيرًا جدًا، ثق دائمًا بطفلك، آمن بمشاعره وآرائه ورغباته، وهذا سيجعله مليئًا بالثقة في نفسه.
  • أعط طفلك بعض المسؤوليات والعديد من القرارات المتعلقة به ما يرتديه وما يأكله وحتى أساليب العقاب والثواب يجب أن تشاركيه في هذا.
  • امدح طفلك على حسناته أمام الجميع لتشجيعه على تكرار هذه السلوكيات وتجنب تصحيحه أو توبيخه أمام الآخرين.
  • تذكر دائمًا أن الطفل يكبر في بيئة مستقرة، في أسرة هادئة يسودها الاحترام والحب والتفاهم، يكبر نفسانيًا، وتصبح شخصيته قوية.
  • لا تهدد طفلك دائمًا بالعقاب، ولا تقارنه بالآخرين بأي شكل من الأشكال، وادعم شخصيته وخصائصه الفريدة، ولا تخلق مجالًا للغيرة أو المنافسة.
  • حتى لو كان مخطئا، عانق طفلك دائما وأغرقه بالتعبير عن الحب والقبول، حتى لو كانت العقوبة خاطئة، لا تدع أحد يهينه.
  • احترم دائمًا خصوصية طفلك وافرض الاحترام لمن حوله، حتى يتعلم أن خصوصيته لا يمكن لأحد أن يتخطاها.
  • من أهم النصائح الموجهة للأهل هي غمر الطفل بالكثير من الحب والود ولا يجب أبدا عقابه أمام أحد من الأصدقاء أو الأقارب، وكثرة احتضان الطفل تعطي له ثقة كبيرة في نفسه وشخصيته.

وللمزيد من الإفادة قم بالتعرف على:كيف أقوي شخصية ابني؟: أفضل طرق لتقوية شخصية الطفل

وفي النهاية قد ذكرنا لكم كل المعلومات المتعلقة بموضوع صفات الطفل ضعيف الشخصية، كما ينصح الأهل بعدم توبيخ الطفل أمام الآخرين، ويجب احتواء الطفل بشكل صحيح، وعدم مقارنته مع الأطفال الآخرين حتى لا يؤثر هذا بالسلب على نفسية الطفل ويتفاقم ضعف الشخصية عنده.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى