حمل

أسباب ألم الخصيتين وأسفل البطن

أسباب ألم الخصيتين وأسفل البطن سنبغي التعرف عليها أولًا للوقوف على العلاج المناسب لتلك الحالة، كما أن التشخيص عادةً ما يتم بواسطة الطبيب بالاعتماد على طرق الفحص الطبية أو السريرية؛ لذا فمن خلال موقع شقاوة سنتعرف على أسباب ألم الخصيتين وأسفل البطن، كما سنشير إلى بعض التفاصيل حول ذلك الأمر.

أسباب ألم الخصيتين وأسفل البطن

في حال كنت تعاني من بعض الألم في منطقة الخصية، أو كنت تشعر بالألم في منطقة أسفل البطن، فسيتوجب عليك حينها النظر إلى أسباب ألم الخصيتين وأسفل البطن للتعرف على العلاج المناسب للحالة، ومن هنا نشير إلى ان الأمر قد يكون ناتجًا عن الفتق الأربي.

كما أنه في بعض الأحيان قد يكمُن السبب وراء الشعور بألم في الخصيتين أو في منطقة أسفل البطن في الإصابة بسرطان الخصيتين، بالإضافة إلى الكثير من المسببات الأخرى التي سنشير إليها بشيء من التفصيل في الفقرات المقبلة.

1- الإصابة بسرطان الخصيتين والألم المرافق له

بالنظر إلى أسباب ألم الخصيتين وأسفل البطن فستجد أن أحد الأسباب قد تتمثل في كون الشخص مصابًا بالسرطان في ذلك العضو، فمع التضخم الذي يحدث في الخصيتين بالطبع سيشعر الرجل بالألم.

ناهيك عن التغير الذي يمكن ملاحظته على مظهر الخصيتين بشكل عام إثر زيادة حجم ذلك الورم، وعلى الرغم من خطورة الموقف إلا أن التشخيص المبكر للحالة من الممكن أن يُجدي نفعًا مع حالة المصاب، كما أن التواء الخصية الناتج عن تلك الحالة المرضية من شأنه أن يقود إلى النتيجة ذاتها.

اقرأ أيضًا:أدوية تساعد على الحمل بسرعة

2-ألم الخصيتين والفتق الأربي

أحد الأمور الشائعة التي من الممكن ان يتعرض لها الرجال على وجه الخصوص هو الإصابة بالفتق الأربي، والذي قد يظهر على اختلاف المناطق بالجسم، كما أن الامر يبدأ بالتزامن مع تدخل الأنسجة الدهنية في جدار البطن.

كما أن أحد مسببات الإصابة بالفتق الأربي تكمُن في دخول جزء من الأمعاء إلى جدار البطن، والجدير بالذكر أن الألم الناتج عن هذه الحالة عادةً ما يشمل منطقة العانة كذلك، إلى أن يصل إلى منطقة الفخذ كذلك وصولًا إلى كييس الصفن.

3- الإصابة بالتواء الخصية وألم أسفل البطن

لا زلنا بصدد الحديث عن أسباب ألم الخصيتين وأسفل البطن، ومن هنا نشير إلى أن تلك الحالة عادةً ما تحدث حين تصاب القناة المنوية بالالتواء، وهو ما ينتج عنه منع وصول الدماء إلى كيس الصفن.

بالطبع ذلك الأمر سيسبب الألم المبرح إلى الرجل، ناهيك عن فقدان القدرة على ممارسة الأعمال والأنشطة اليومية على النحو الطبيعي.

من هنا نشير إلى أن الحل الوحيد للتخلص من تلك المشكلة يتمثل في التدخل الجراحي للتخلص من الانسداد الذي يعاني منه الشخص في تلك المنطقة، ولجعل الدماء تتدفق في مسارها الطبيعي.

4- ألم العانة والتهاب البربخ

واحد من أبرز أسباب ألم الخصيتين وأسفل البطن هو إصابة البربخ ببعض الالتهابات، والجدير بالذكر أن ذلك الجزء هو عبارة عن أنبوب ملتوي يتواجد في الجزء الخلفي من الخصية، أما عن وظيفته فإنها تتمثل في جعل الحيوانات المنوية تنضج.

الجدير بالذكر أن طول ذلك الأنبوب عادةً ما يصل إلى 6 أمتار، كما يتم داخله تخزين تلك الحيوانات المنوية الحية، ومن هنا يتم إرساله منه إلى الجزء المختص بإخراجها، وفي حال إصابة هذا الجزء بالالتهابات فإن الأمر سرعان ما سيتطور إلى أن يصل إلى التهاب الخصيتين.

أما عن السبب الرئيسي وراء الإصابة بتلك الحالة المرضية فإنه يتنوع بين البكتيريا والإصابة ببعض الأمراض الجنسية، والتي تتنوع بين السيلان أو الكلاميديا، ناهيك عن الكثير من الأمراض الجنسية الأخرى.

كما أن ذلك الالتهاب في بعض الأحيان قد يصل إلى المعدة والقولون، وتجدر الإشارة إلى أن ذلك الالتهاب إن تزامن ظهوره مع تناول الأدوية الت تشبه الأميودارون فقد تتفاقم الحالة، كما أنه في بعض الأحيان قد يحدث الأمر نتيجة للإصابة بتلوث فيروسي والذي يشبه النكاف على سبيل المثال لا الحصر.

تفاصيل حول التهاب البربخ

من هنا نشير إلى أنه في حال إصابة البربخ بالالتهاب فقد تظهر الأعراض على هيئة احمرار في الخصية مصاحبًا للشعور بالألم الشديد، كما أن الألم يُصبح أكثر وضوحًا مع التبول، حتى أنه في بعض الحالات قد تظهر بعض قطرات الدماء مع نزول البول.

ناهيك عن تلك الرعشة التي يمكنها أن تُصيب الفرد في الحالة ذاتها، وعلى الرغم من أن تلك الحالة خطيرة وتستدعي الحصول على مشورة الطبيب المختص فور ظهور الأعراض، إلا أن الخبر السار هو أنه يمكن التخلص منها بالاعتماد على المضادات الحيوية.

الجدير بالذكر أن الالتهاب في بعض الأحيان قد يستمر إلى فترات طويلة في حال عدم الوصول إلى العلاج المناسب، كما أن الألم الناتج عنه قد يشمل منطقة أسفل البطن والخصيتين كذلك.

اقرأ أيضًا:هل يحدث حمل بعد الإجهاض بدون دورة

5- الشعور بالألم الناتج عن نزيف الخصيتين

لا زلنا نتعرف على أسباب ألم الخصيتين وأسفل البطن، ومن هنا نشير إلى أن تعرض الخصيتين إلى النزيف من شأنه أن يُصيب المريض بالألم الذي يعجز عن تحمله، كما أن الأمر عادةً ما يكون ناتجًا عن التعرض لتلقي ضربة شديدة في محيط الخصيتين.

إلا أنه على الرغم من خطورة الأمر فسرعان ما يتلاشى الألم ويزول مع مرور الوقت، إلا في حال تعرض الفرد إلى الإصابة بالنزيف، فالأمر سيكون مختلفًا في تلك الحالة؛ نظرًا لتراكم الدماء داخل الطبقات المحيطة بالخصية.

الجدير بالذكر أن تلك الحالة عادةً ما تُشفى من تلقاء نفسها، كما أن العامل الذي يعاون على سرعة الحصول على النتائج المرجوة يتمثل في الراحة السريرية فالالتزام بذلك الأمر سيعود بالنفع على المصاب.

كما أن الأمر قد لا يقف عند ذلك الحد، إذ توجد بعض الحالات التي تستدعي ضرورة التدخل الجراحي للتخلص من الدماء والقيام بشفط السوائل من داخل الخصيتين، ومن هنا نشير إلى ضرورة الإسراع في زيارة الطبيب للتشخيص المبكر في حال أن تلقى الفرد أي ضربة مبرحة في محيط الخصيتين.

6- ممارسة الجنس والشعور بآلام الخصيتين

الغريب في الأمر أن الرجل قد يشعر ببعض الألم في الخصيتين أو منطقة العانة الواقعة أسفل البطن عقب الانتهاء من ممارسة العلاقة الحميمة، ومن هنا نشير إلى أن السبب وراء ذلك الألم هو كون الخصيتين تصبحان في ذلك الوقت على وجه الخصوص أكثر حساسية من ذلك قبل.

كما أن الأمر يبدو طبيعيًا كذلك ولا يدعو إلى القلق، حيث يحدث في حال إطالة فترة الانتصاب، أو إن كان الفرد يعاني من مشكلة فيما يخص عملية القذف؛ والسبب في كلا الحالتين يعود إلى وجود مخزون كبير من الدماء داخل الأعضاء التناسلية ما يمنعها من أداء بعض الوظائف الحيوية والطبيعية.

الجدير بالذكر أن الحالة قد تتطور في بعض الأحيان إلى الإصابة ببعض التشنجات في عضلات قنوات الحيوانات المنوية، ومن هنا توجب الإشارة إلى ضرورة التوجه إلى الطبيب المختص على الفور والتعرف على أسباب ألم الخصيتين وأسفل البطن.

اقرأ أيضًا: علاج الغدة النكافية للأطفال

أسباب عامة لألم الخصيتين ومنطقة العانة

إلى جانب الأسباب السابق الإشارة إليها، نجد أنه لا زال يوجد المزيد من تلك الأسباب التي تقود في النهاية إلى جعل الرجل يشعر بالألم في محيط الخصيتين ومنطقة أسفل البطن، وإليك البعض من تلك الأسباب في النقاط المقبلة:

  • الإصابة بتضخم في الأوعية الدموية الداخلة في تكوين الخصيتين؛ ما يقود إلى زيادة حجمهما والشعور بألم في محيطهما.
  • الإصابة بمرض الغرغرينا قد يكون أحد مسببات الشعور بالألم في محيط الخصيتين أو في منطقة أسفل البطن.
  • من الممكن ان يكون ذلك الألم ناتجًا عن الإصابة بمرض السكري، وهو يتطلب الرجوع إلى الطبيب المختص على الفور.
  • مشكلة انفتال الخصية قد تقود إلى الإصابة بألم في محيطها، وفي بعض الأحيان قد يشمل ذلك الألم منطقة أسفل البطن.
  • حين يعاني الفرد من بعض المشاكل في المسالك البولية فإنه يكون أكثر عرضة للإصابة بالتهاب الخصيتين والألم المرافق له في تلك المنطقة والذي قد يصل إلى منطقة أسفل البطن بالتبعية.
  • مشكلة الخصية المهاجرة هي إحدى المشكلات المرضية التي يمكنها أن تُسبب الألم إلى صاحبها، وتتوجد مراجعة الطبيب على الفور للتعرف على العلاج المناسب للتخلص من تلك الحالة.

يبقى ألم الخصيتين من الأمور التي تؤرق الرجال وتمنعهم من ممارسة الحياة بشكل طبيعي، وفي بعض الأحيان قد يؤثر سلبًا على حالتهم النفسية كذلك.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى