حمل

هل يحدث حمل بعد الإجهاض بدون دورة

هل يحدث حمل بعد الإجهاض بدون دورة من الأسئلة التي تهتم بمعرفتها الكثير من السيدات التي تعرضت للإجهاض، خاصة أن فقدان الجنين من التجارب المؤلمة من الناحية النفسية والجسدية، لهذا تفكر الكثير من السيدات في تعويض جنينها الذي فقدته من خلال الدخول في تجربة حمل أخرى، لذا هيا بنا لنتعرف على المزيد عبر موقع شقاوة .

اقرأ أيضًا:  إفرازات الحمل في الشهر الرابع ونوع الجنين

هل يحدث حمل بعد الإجهاض بدون دورة

هل يحدث حمل بعد الإجهاض بدون دورة

لكل من تسأل عن هل يحدث حمل بعد الإجهاض بدون دورة فإن الأطباء ذكروا ما يلي:

  • الأطباء يؤكدون أنه بالفعل يمكن للمرأة أن تحمل مرة أخرى بعد تعرضها للإجهاض مباشرة في أول أسبوعين من الإجهاض.
  • يعود التبويض بعد حوالي 14 يوم من الإجهاض وذلك لمن كانت لها دورة منتظمة كل 28 يوم.
  • أما لو كانت الدورة الشهرية عند المرأة غير منتظم كل 28 يوم، فإن موعد التبويض قد يختلف بحيث لو كانت دورتها أقل من 28 يوم، فقد تكون فترة التبويض بعد 8 أيام من الإجهاض.
  • لكن ينصح الأطباء المرأة التي تعرضت للإجهاض أن تنتظر حتى تأتي دورة شهرية واحدة على الأقل لكي تفكر مرة أخرى في العمل.
  • لأن ممارسة العلاقة الحميمة بعد الإجهاض مباشرة قد يزيد من فرصة انتقال عدوى للزوج وتكون المرأة مستعدة من الناحية الجسدية لتكوين جنين آخر.

متى يبان الحمل بعد الإجهاض مباشرة؟

لكل سيدة تسأل عن متى يبان الحمل بعد الإجهاض مباشرة عليها معرفة الآتي:

  • الجسم في فترة ما بعد الإجهاض يكون لايزال متأثر بهرمون الحمل، لهذا لو قامت المرأة بإجراء اختبار حمل في المنزل بعد الإجهاض فقد يظهر هرمون الحمل بشكل كاذب في الاختبار.
  • لكن بعد فترة من الوقت تنخفض مستوى هرمونات الحمل في جسم المرأة التي تعرضت للإجهاض ولكن لا تصل إلى المستوى الطبيعي بسرعة.
  • تحتاج دقة الاختبار الخاص بالحمل إلى وجود فترة لا تقل عن 16 يوم إلى شهرين على الأقل من الإجهاض لكي يقيس اختبار الحمل هرمون الحمل بشكل دقيق.
  • لهذا من الأفضل للمرأة لو كانت تشك في حدوث الحمل أن تقوم بعمل اختبار دم، لأنه يكون أكثر دقة من اختبار الحمل المنزلي.

تأثير الحمل على الإجهاض في المستقبل

بعد أن أجبنا على هل يحدث حمل بعد الإجهاض بدون دورة فإن الكثير من السيدات تقلق من أن يؤثر الإجهاض بشكل سلبي على الحمل.

  • في الغالب لا يعيق الإجهاض حدوث الحمل بشكل مباشر بعد الإجهاض إلا في بعض الحالات النادرة مثل الإصابة بندبات في الرحم التي يطلق عليها اسم (متلازمة آشرمان).
  • أو قد تصاب المرأة ببعض المشاكل الأخرى مثل تلف عنق الرحم الذي قد يجعل فرصة حدوث حمل لها من الأمور الصعبة.
  • أيضًا قد تعاني السيدة من بعض المشاكل الأخرى التي تظهر في الجنين ومنها انخفاض وزن الجنين أو التعرض للولادة المبكرة وغيرها.

اختبارات ما بين الإجهاض والحمل

على كل سيدة تعرضت للإجهاض وتفكر في حدوث الحمل مرة أخرى المتابعة مع الطبيب المتخصص لإجراء مجموعة من الاختبارات ومنها:

  • إجراء تحليل الدم للكشف عن وجود أي مشاكل في الهرمونات لدى المرأة أو وجود مشاكل في الجهاز المناعي.
  • كما ينصح بإجراء اختبار الكروموسومات لدى كل من الزوجين لقياس عدد الكروموسومات الموجودة في الدم.
  • كذلك يمكن فحص جزء من الأنسجة الخارجة من الإجهاض للمرأة.
  • أيضًا يمكن الفحص من خلال الأجهزة الفوق صوتية على رحم المرأة للكشف عن وجود أي مشاكل في الرحم أو داخل تجويف الرحم.
  • إجراء منظار الرحم من خلال فتحة عنق الرحم للكشف عن أي مشاكل عند المرأة وتشخيص المشكلة والمساهمة في سرعة حلها.
  • أو يمكن تصوير الرحم بالصبغة التي تظهر كافة التفاصيل في الرحم وشكل قناة فالوب وتجويف الرحم وتظهر بوضوح في الأشعة السينية.

نصائح للحماية من التعرض للإجهاض المتكرر

على كل من تفكر في الحمل الالتزام ببعض النصائح التي تحميها من التعرض للإجهاض مرة أخرى وهي:

  • الحرص على اتباع نمط غذائي صحي يحتوي على المعادن، الفيتامينات، البروتين والعديد من العناصر الأخرى التي يحتاجها الجسم.
  • ينبغي الابتعاد عن السكريات والدهون المشبعة والمياه الغازية وكافة الأطعمة الغير صحية.
  • الحرص على تناول مقدار كافي من الماء كل يوم فيما لا يقل عن 10 أكواب في اليوم.
  • الحرص على تناول المكملات الغذائية لو كانت المرأة حامل بالفعل لكي تحمي نفسها من التعرض لأي مشاكل صحية.
  • ينصح بتقليل كمية الكافيين التي تتناولها المرأة، لأن الزيادة في نسبة الكافيين قد تضر بصحة الجنين، لهذا لا يجب أن تقل الجرعة اليومية عن 200 مليجرام.
  • كما يجب الابتعاد تمامًا عن التدخين أو شرب الكحول، لأنه قد يتسبب في تشوهات الأجنة.
  • الحرص على ممارسة التمارين الرياضية بشكل منتظم، لأنها تحافظ على صحة الحامل.
  • كذلك لا يجب تناول أي أدوية دون استشارة الطبيب المتخصص، لأن الكثير منها قد يتسبب لك في بعض الأعراض الجانبية الخطيرة.
  • يجب الابتعاد عن الإجهاد والقيام بممارسة الأعمال الشاقة لعدم التعرض للإجهاض مرة أخرى.
  • محاولة الاسترخاء والتحلي بالهدوء بقدر الإمكان والتخلص من القلق والتوتر لأنهم من العوامل التي تزيد من فرصة التعرض للإجهاض.
  • الحرص بشدة من التعرض للصدمات في منطقة البطن أو التعرض للسقوط وكل ما يمكن أن يتسبب في الإجهاض.
  • لا يجب الجلوس في حمام ماء ساخن أو الجلوس في الساونا لأنها تزيد من فرصة التعرض للإجهاض.

نصائح الأطباء حول الحمل بعد الإجهاض فوراً

تم توفير مجموعة من نصائح الأطباء حول الحمل بعد الإجهاض فوراً يجب الالتزام بها لكل امرأة تعرضت للإجهاض وهي:

  • توصي منظم الصحة العالمية المرأة التي تعرضت للإجهاض أن تؤجل قرار الحمل لمدة 6 أشهر على الأقل للتغلب على الضغوط النفسية والاكتئاب الذي تشعر به بعض الإجهاض.
  • لأن سوء الحالة النفسية والمزاجية للأم تعد عامل كبير يؤثر على الجنين وقد تجعلها أكثر عرضة للإصابة بتشوه الأجنة.
  • كما أن انتظار الأم بضعة أشهر بعد الولادة تجنبها التعرض للولادة المبكرة التي قد تتعرض لها الكثير من السيدات التي تحمل بشكل سريع بعد الإجهاض.
  • كذلك لا يجب أن نغفل عمر الأم وارتباطه بالإجهاض، حيث أن أكثر فترة تكون خصوبة المرأة فيها جيدة ما بين 20 إلى 35 عام، بحيث لو كانت أصغر أو أكبر من هذا العمر فإنها قد تتعرض للإجهاض.
  • كما يرى الكثير من الأطباء أن محاولة الحمل بشكل سريع بعد الإجهاض قد يكون خطر على صحة الأم والجنين ويجب استشارة الطبيب المتخصص لو كانت الأم ترغب في الحمل مرة أخرى.

نسبة نجاح الحمل بعد الإجهاض مباشرة

تقلق الكثير من السيدات التي تتعرض للإجهاض من انخفاض الخصوبة لديها ولكن نود أن نشير إلى:

  • الإجهاض لا يؤثر على الإطلاق على خصوبة المرأة إلا لو أجريت المرأة عملية كحت للرحم أو توسيع فقد تتأثر خصوبتها.
  • كما أن تعرض المرأة للإجهاض المتكرر قد يتسبب في ضعف عنق الرحم ويتسم الرحم بشكل زائد وبالتالي يفقد الجنين وهو صغير في الحجم قبل أن يكتمل نموه.
  • لكن في حالة ما إذا كانت المرأة لا تعاني من أي مشاكل طبية أو صحية، فإن نسبة نجاح الحمل بعد الإجهاض مباشرة تكون كبيرة جدًا، لأن التبويض يبدأ بعد الإجهاض بفترة بسيطة على حسب طبيعة كل امرأة.
  • لهذا تتعرض الكثير من السيدات إلى حدوث الحمل بعد مرور 8 أيام فقط من الإجهاض وذلك إذا كانت دورتها قليلة.

اقرأ أيضًا: العطش في الحمل ونوع الجنين

أعراض الحمل بعد الإجهاض بدون دورة

أعراض الحمل بعد الإجهاض بدون دورة

لو كانت المرأة حامل بعد الإجهاض، فإنها يمكن أن تستدل على حدوث الحمل من خلال ظهور أعراض الحمل بعد الإجهاض بدون دورة وهي:

  • نزول بعض القطرات الدموية بسبب انغراس البويضة الملقحة في جدار الرحم.
  • تشعر المرأة ببعض التقلصات في جدار الرحم مما يتسبب لها بالألم الشديد.
  • كما قد تنقطع الدورة الشهرية عن المرأة حدوث الحمل وتكون ذلك إشارة لها بحدوث الحمل.
  • تشعر المرأة بالأعراض المرتبطة بالحمل مثل الغثيان في الصباح والرغبة في القيء وغيرها من الأعراض الخاصة بالمرحلة الأولى من الحمل.
  • ملاحظة زيادة عدد مرات التبول بسبب الضغط على المثانة.
  • تشعر المرأة بالألم والتشنجات والمغص الشديد في منطقة البطن وأسفل الظهر.
  • النفور من الروائح.

أسرع طرق الحمل بعد الإجهاض

ترغب الكثير من السيدات في حدوث حمل لها بعد الخروج من تجربة الإجهاض المؤلمة، لهذا عليها باتباع الآتي:

  • ينصح الأطباء بالانتظار على الأقل شهر واحد إلى 6 أشهر لكي تفكر المرأة في الحمل مرة أخرى.
  • في حالة الرغبة في حدوث الحمل على المرأة ممارسة العلاقة الجنسية بعد الإجهاض بفترة لا تقل عن 14 يوم لكي لا تتعرض هي والزوج لحدوث عدوى.
  • بعد الإجهاض يجب أن تتابع المرأة مع الطبيب المتخصص لمعرفة أسباب تعرضها للإجهاض، لكي تعالج أي مشكلة صحية قد تكون السبب في حدوث الإجهاض.
  • كذلك يجب أن تتأكد المرأة قبل الحمل بأنها لا تعاني من فقر الدم أو الأنيميا بسبب تعرضها للإجهاض والدخول في حمل آخر.
  • كما ينصح المرأة بإجراء فحص على قناة فالوب للتأكد من عدم وجود تلف فيها قد يعرضها للإجهاض مرة أخرى.
  • أيضًا يجب أن تجري المرأة أشعة سونار على منطقة الرحم بعد الإجهاض للتأكد من عدم وجود أي بقايا من الإجهاض السابق، لأن أي بقايا قد تسبب عدوى أو التعرض للإجهاض مرة أخرى.
  • الانتظام في ممارسة التمارين الرياضية والحرص على تناول الطعام الصحي يزيد من فرصة حدوث الحمل.
  • تجنب الزيادة في الوزن لكي يكون الجسم مستعد للزيادة التي سوف يتأثر بها بسبب الحمل.
  • كما لا يجب تناول أي أدوية أو وصفات دون استشارة الطبيب المتخصص.

اقرأ أيضًا: علامات الخطر خلال الحمل في الشهور الأولى

متى تأتي الدورة بعد الإجهاض

بعد أن تعرفنا على هل يحدث حمل بعد الإجهاض بدون دورة وتعرفنا على أنه من الأفضل أن تنظر المرأة لكي تأتي دورة على الأقل بعد الإجهاض، لهذا تسأل بعض السيدات متى تأتي الدورة بعد الإجهاض؟

  • في الغالب ما تأتي الدورة الشهرية للمرأة بعد الإجهاض بعد حوالي من 4 إلى 6 أسابيع.
  • يتوقف موعد الدورة الشهرية على عدة عوامل منها أخذ وسائل منع الحمل، التوتر والحزن، إصابتها بالنزيف بعد الإجهاض وغيرها من العوامل.
  • لكن لو تأخرت الدورة الشهرية إلى 8 أسابيع بعد تعرض المرأة للإجهاض عليها بسرعة التوجه إلى الطبيب المتخصص.
  • بعض السيدات تحتاج لفترة تصل ما بين 12 إلى 20 أسبوع بعد الإجهاض لكي تأتي الدورة لها وخاصة إذا كانت المرأة لديها دورة غير منتظمة ومشاكل في التبويض.

اقرأ أيضًا: هل يرتفع الجنين بعد نزوله الحوض

أعراض الدورة الشهرية الأولى بعد الإجهاض

أعراض الدورة الشهرية الأولى بعد الإجهاض

تأتي الدورة الشهرية بعد الإجهاض مختلفة عن الدورة التي اعتادت عليها المرأة وتظهر عليها بعض الأعراض كالتالي:

  • التشنجات والألم الذي تعاني منه المرأة في البطن يكون شديد قبل نزول دم الحيض.
  • تشعر المرأة ببعض الانتفاخات والتقلصات في منطقة الرحم وأسفل البطن.
  • بجانب الشعور بالألم الشديد والإرهاق دون بذل أي مجهود.
  • قد تلاحظ المرأة وجود بعض الإفرازات ذات الرائحة الكريهة التي تظهر عليها منذ التعرض للإجهاض وإلى فترة الدورة الشهرية وتزداد رائحتها في وقت الدورة الشهرية.
  • بداية من الدورة الشهرية الثانية للمرأة بعد الإجهاض قد تعود الدورة إلى طبيعتها عند المرأة.

اقرأ أيضًا: هل يتأثر الجنين بعدم أكل الأم

الآن أجبنا لكل من تسأل عن هل يحدث حمل بعد الإجهاض بدون دورة وعن آراء ونصائح الأطباء حول حدوث الحمل والأعراض التي تشعر المرأة وتشير إلى وجود حمل، وكذلك الأعراض التي تظهر عليها في أول دورة شهرية بعد الإجهاض.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى