حمل

هل يحدث حمل في اليوم الخامس من الدورة

هل يحدث حمل في اليوم الخامس من الدورة الشهرية؟ وما هي العلامات الدالة على ذلك؟ ففي كثير من الأحيان قد يحدث الحمل لدى إحدى السيدات ولكنها لا تكون على عِلم بالأمر.

لذا فمن خلال موقع شقاوة سنتعرف على بعض التفاصيل حول إمكانية الحمل في اليوم الخامس من الحيض، كما سنشير إلى الأعراض المصاحبة للأمر.

هل يحدث حمل في اليوم الخامس من الدورة؟

مع غياب الدورة الشهرية يبدأ التفكير في حدوث الحمل؛ نظرًا إلى أن ذلك العرض هو من أشهر العلامات التي يمكن من خلالها التنبؤ بأن المرأة ستستقبل مولودًا في الفترة المقبلة من حياتها.

إلا أنه توجد بعض الأقاويل التي تشير إلى إمكانية حدوث الحمل فور انتهاء فترة الحيض، ما يدعو الكثير من السيدات إلى التساؤل هل يحدث حمل في اليوم الخامس من الدورة الشهرية أم لا؟

من هنا نجد أن الإجابة هي لا، حيث إن الفرص المتاحة أمام المرأة في تلك الفترة لحدوث الحمل تكون ضئيلة جدًا وشبه منعدمة، وهو ما يقود بعض السيدات إلى الدخول بدائرة الاكتئاب والشعور بالحزن.

إلا أن هذا لا ينفي أنه في بعض الحالات الاستثنائية يمكن أن تحمل المرأة، وعلى كلٍ فالأمر متروك إلى مدى انتظام الدورة الشهرية لدى كل سيدة.

ففي حال كانت المرأة لم تكتشف أنها حامل فقد يؤثر ذلك عليها بالسلب ويجعلها تمتنع عن ممارسة العلاقة الجنسية مع الزوج؛ لفقدانها الأمل في حدوث الحمل.

اقرأ أيضًا: هل يحدث حمل في فترة الخصوبة

التبويض وحدوث الحمل في اليوم الخامس من الحيض

ضمن إطار الحديث عن فرص الحمل في اليوم الخامس من الدورة الشهرية، نجد أن المتحكم الأول والأخير هنا هو فترة التبويض، والتي يمكنها أن تختلف من امرأة لأخرى، حيث إنها من المفترض أن تتمثل في أحد الأيام التالية لانتهاء فترة الحيض.

الجدير بالذكر أن العلاقة بين انتظام الحيض وحدوث الحمل وفترة التبويض علاقة طردية، أي أنه كلما انتظمت الدورة الشهرية كلما زادت الفرص المتاحة أمام المرأة لحدوث الحمل.

اقرأ أيضًا: أيام التبويض عند المرأة بعد الدورة

فرص حدوث الحمل عقب انتهاء الطمث مباشرةً

بالنظر إلى إجابة سؤال “هل يحدث حمل في اليوم الخامس من الدورة الشهرية؟” نجد أن تلك الفترة عادةً ما تتزامن مع فترة التبويض، ومن هنا فإن معدل الخصوبة يكون مرتفعًا لدى المرأة.

بالاعتماد على تلك النظرية السابق ذكرها نجد أن الهرمونات واضطراباتها تلعب دورًا أساسيًا في تلك المرحلة، فبعض السيدات قد تنخفض لديهن فرص الحمل في تلك الفترة، والسبب في ذلك يرجع إلى أن المرأة لم تبدأ بعد في فترة الإباضة.

نصائح هامة لزيادة فرص الحمل

من خلال الالتزام ببعض النصائح الهامة يمكن زيادة فرص حدوث الحمل، سواء كان ذلك عقب انتهاء الدورة الشهرية، أو في حال الأيام العادية، وإليكِ البعض من تلك النصائح والإرشادات في الآتي:

  • متابعة أيام الدورة الشهرية للتعرف على فترة التبويض الخاصة بك، وفي حال كانت الدورة غير منتظمة فينبغي المتابعة مع الطبيب للحصول على العلاج المناسب للحالة.
  • الامتناع عن التدخين وتناول الكحوليات، ناهيك عن تناول الأطعمة والمشروبات التي تحتوي على كمية كبيرة من مادة الكافيين.
  • تجنب التعامل مع كل وسائل الامتناع عن الحمل، بما فيها الحبوب التي يمكنها أن تُسبب العقم على المدى الطويل.
  • ممارسة العلاقة الجنسية عقب انتهاء الدورة الشهرية؛ تحسبًا لأن تكون فترة التبويض قد بدأت بالفعل لديكِ دون علمكِ بالأمر.
  • تجنب القلق والتوتر والتعرض إلى الضغوط النفسية؛ لأن جميعها يقود إلى نتيجة واحدة وهي تأخر الإنجاب.
  • الحرص على فقدان الوزن الزائد والحصول على جسم رشيق ورياضي؛ لأن السمنة المفرطة كثيرًا ما تقف عائقًا أمام الصحة الإنجابية.
  • الالتزام بالحصول على القدر الكافي من الراحة والنوم، بما ينعكس بالإيجاب على صحة المرأة، ويزيد من فرص حدوث الحمل.
  • في حال كنتِ تعانين من أيٍ من الأمراض المزمنة فينبغي عليكِ استشارة الطبيب المختص قبل البدء بتناول الأدوية التي تعمل على علاج تلك المشكلات.

خاصةً في حال كانت تلك الأدوية تؤدي بالتبعية إلى اضطراب الهرمونات بالجسم.

  • الحرص على تناول الأطعمة الصحية والمفيدة التي تُعطي الجسم القدر الكافي من العناصر الأساسية التي يحتاج إليها، وخاصةً تلك الأطعمة التي تحتوي على حمض الفوليك والفيتامينات وأوميجا 3.
  • ممارسة التمارين الرياضية غير العنيفة يعمل على تهدئة الأعصاب والتخلص من التوتر، ناهيك عن قدرتها برفع فرص حدوث الحمل.

اقرأ أيضًا: أعراض الحمل بتوأم بعد الحقن المجهري

أطعمة تزيد من فرص حدوث الحمل

إلى جانب الالتزام بالنصائح السابقة توجد بعض الأطعمة التي يؤدي تناولها إلى الحصول على فرص مضمونة لحدوث الحمل، ومن تلك الأطعمة التي تتضمنها إجابة “هل يحدث حمل في اليوم الخامس من الدورة؟” ما سنعرضه في النقاط التالية:

  • العدس والفاصولياء: تحتوي تلك العناصر على البروتينات التي يمكنها أن تُعزز مستوى الخصوبة لدى المرأة، وهو ما ينعكس بالإيجاب على التبويض والحمل.
  • الكبدة: يمكن أن تزيد من فرص حدوث الحمل؛ حيث تحتوي على الحديد بنسبة كبيرة.
  • منتجات الألبان: تحتوي على نسبة لا بأس بها من الدهون المشبعة، كما تحتوي على الكثير من الفيتامينات ذات التأثير الإيجابي على الصحة الإنجابية، ناهيك عن دورها الأساسي في زيادة الخصوبة لدى السيدات.
  • بذور دوار عباد الشمس: تحتوي على أوميجا 3 وحمض السيلينيوم والفوليك اللازمين لزيادة فرص حدوث الحمل، كما تعمل على تحسين الخصوبة لدى السيدات والرجال.
  • المكسرات والأفوكادو وزيت الزيتون ضمن العناصر الطبيعية التي يمكنها أن توفر فرص مضمونة لحدوث الحمل، وتناولها مفيدًا للصحة.

يبقى سؤال “هل يحدث حمل في اليوم الخامس من الدورة؟” من الأسئلة التي تثير مشاعر الفرحة لدى بعض السيدات والقلق لدى البعض الآخر، والتي تتطلب الرجوع إلى الطبيب للتأكد من صحة الأمر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى