الحمل

أفضل وضعية نوم لتثبيت الحمل

أفضل وضعية نوم لتثبيت الحمل في الشهور الأولى تختلف باختلاف فترات الحمل، كما تُعد وضعية النوم أثناء فترة الحمل وخاصةً في بدايته من الأمور التي تساعد على زيادة فرص تثبيت الحمل وتكملته بخير وصحة، وعادةً ما تعاني الكثير من النساء بعدم الشعور بالراحة في النوم في الشهور الأولى من الحمل، لذلك سنعرض لكم أفضل وضعية نوم لتثبيت الحمل من خلال موقع شقاوة.

أفضل وضعية نوم لتثبيت الحمل

تختلف وتتعدد الوضعية المثالية للنوم باختلاف فترة الحمل، حيث يوجد عدة وضعيات يجب القيام بها في فترات معينة من الحمل، لذلك سنعرض لكم أفضل وضعية نوم لتثبيت الحمل:

1- أفضل وضعية نوم في بداية الحمل.

في بداية الحمل يمكن أن تنام الأم في أي وضعية تشعرها بالراحة، حيث لا تؤثر وضعية نومها في البداية على الجنين، وذلك لأن الجنين يكون محمي جيدًا بين عظام الحوض، كما أن حجم الجنين والرحم يكون لا يزال صغير.

اقرأ أيضًا: أدعية لتثبيت الحمل وحفظ الجنين

2- أفضل وضعية للنوم بعد تكون الجنين

يبدأ تكون الجنين وزيادة حجمه بعد مرور الشهور الأولى من الحمل، وفي هذه الفترة (التي تكون بعد بداية الشهر الرابع) يجب أن تحرص الأم على وضعية نومها حتى تحرص على راحة الجنين، حيث يخرج الجنين في هذه الفترة من منطقة عظام الحوض ويكون في منطقة الحوض نفسها التي هي أسفل البطن، وهي منطقة خالية من العظام.

أفضل وضعية للنوم لتثبيت الحمل في هذه الفترة: هي النوم على إحدى الجانبين مع وضع وسادة بين الركبتين، حيث تساعد هذه الوضعية على تدفق الدم جيدًا ليصل إلى الجنين، كما تخفف من الألم المصاحب للضغط على الرحم، وعدم حدوث تورم في القدمين، كما تساعد هذه الوضعية على تخفيف الحمل على الظهر والرقبة.

أفضل وضعية نوم لتثبيت الحمل

في حالة كنتِ تنامين على وجهك فهذا يشكل خطرًا كبيرًا على الجنين، حيث يتسبب في زيادة الضغط على الرحم والجنين، مما قد يتسبب في حدوث تشوهات للطفل، أو عدم وصول الدم إلى الجنين، فبالتالي يؤدي ذلك إلى الإجهاض، أو ولادة طفل ميت بعد إتمام فترة الحمل كاملةً.

كما تؤدي إلى حدوث بعض الاضطرابات في الجهاز الهضمي مثل: الارتجاع المعدي، تسبب الشعور بألم في الظهر والرقبة، تسارع ضربات القلب، مع حدوث ضيق في التنفس،

أفضل وضعية نوم لتثبيت الحمل

مع تجنب النوم على الظهر، حيث يؤدي النوم على الظهر إلى زيادة الضغط على الأوعية الدموية الرئيسية في الجسم، مما يتسبب في انقطاع وصول الدم إلى الجنين، كما يتسبب في انخفاض ضغط الدم، وبالتالي جعل الحامل تشعر بالدوار أثناء الحمل، يمكن أن يتسبب في انقطاع النفس أثناء النوم.

أفضل وضعية نوم لتثبيت الحمل

3- من أفضل الوضعيات للنوم أثناء الحمل.

هي الوضعية التي تنامين فيها على ظهرك مع وضع وسادة أسفل الرأس ووسادة أخرى أسفل الركبتين، حيث تساعد هذه الوضعية على انتظام تدفق الدم إلى الجنين، مع التخفيف من آلام الظهر والرقبة، كما تعمل على إعطاء مساحة كافية لحركة الجنين، وعدم الضغط على الرحم، ومن الجدير بالذكر أن هذه الوضعية تساعد على عدم الإصابة بالدوالي أثناء فترة الحمل.

أفضل وضعية نوم لتثبيت الحمل

أسباب صعوبة نوم المرأة الحامل

يوجد العديد من الأسباب التي تجعل نوم المرأة الحامل صعبًا، ففي إطار حديثنا حول أفضل وضعية نوم لتثبيت الحمل، سنعرض لكم الآن أسباب صعوبة نوم المرأة الحامل:

  • اضطرابات الهرمونات الجسدية.
  • زيادة حجم البطن خاصةً في الشهور الأخيرة.
  • زيادة الوزن خلال فترة الحمل.
  • الشعور بألم شديد في الظهر طوال فترة الحمل.
  • التعرض لحموضة المعدة.
  • الشعور بضيق في التنفس أثناء النوم، الناجم عن زيادة الوزن، أو بعض أمراض الجهاز التنفسي.
  • الإصابة بالأرق وعدم القدرة على النوم.
  • الاستيقاظ أكثر من مرة في الليل بسبب تكرار التبول.
  • حدوث بعض الاضطرابات التي تتسبب في قلة النوم للمرأة الحامل ومنها: احتقان الأنف، وحرقة المعدة، الإمساك أو الإسهال.
  • رؤية أحلام أو كوابيس تتعلق بصحة الجنين، وذلك يحدث بسبب كثرة التفكير والقلق بخصوص الجنين.

اقرأ أيضًا: كثرة النوم في الحمل ونوع الجنين

نصائح لنوم الحامل

بعد أن عرضنا لكم أفضل وضعية نوم لتثبيت الحمل، سنعرض لكم بعض النصائح التي تحتاجها المرأة الحامل في هذا الوقت لتتمكن من النوم بسلام وبدون قلق، كما يُعد النوم من الأمور الضرورية لصحة الأم والطفل:

  • شرب بعض المشروبات الدافئة التي تساعد على التخفيف من التوتر مثل: الينسون، النعناع.
  • تجنب شرب المنبهات مثل الكافيين أو الكحول، الصودا، الشاي.
  • عدم السهر لأوقات متأخرة من الليل.
  • شرب الكثير من الماء على مدار اليوم، مع تجنب شربها في الليل.
  • تجنب وضعيات النوم الخاطئة التي سبق ذكرها.
  • شرب الحليب الدافئ قبل موعد النوم، يساعد على النوم بشكل جيد.
  • ممارسة بعض التمارين الرياضية التي تساعد على الاسترخاء.
  • محاولة النوم في نفس الوقت كل يوم.
  • أخذ حمام دافئ قبل النوم، قد يساعد على ارتخاء العضلات.
  • عدم تناول الوجبات الدهنية أو الوجبات التي يصعب هضمها بسهولة قبل موعد النوم.
  • الحرص على أن تكون درجة حرارة الغرفة المناسبة.
  • عدم ارتداء ملابس ضيقة أو حمالات صدر غير مناسبة، لتستطيعي النوم براحة.
  • تناول الفيتامينات باستمرار، حيث إن نقص الفيتامينات في الجسم يؤدي إلى حدوث مشاكل في النوم.
  • تناول أي وجبة خفيفة قبل وقت النوم حتى لا تستيقظي بسبب الجوع في منتصف الليل، ولكن لا بد من أن تكون وجبة خفيفة مثل: المكسرات، زبدة الفول السوداني.

نصائح عامة لتثبيت الحمل

استكمالًا لحديثنا حول أفضل وضعية نوم لتثبيت الحمل، سنعرض لكم الآن بعض النصائح العامة التي يجب على المرأة اتباعها طوال فترة الحمل:

1- تناول حمض الفوليك

حيث يساعد حمض الفوليك على نمو وتطور الجنين، كما يعمل على حماية الجنين من الإصابة بالتشوهات الخلقية، ومن الجدير بالذكر أن حمض الفوليك يوجد في الخضراوات الورقية مثل: الخس، السبانخ، الكرنب، كما يوجد في البنجر.

2- الحرص على اتباع نظام غذائي صحي.

لا بد أن يحتوي هذا النظام على جميع العناصر الغذائية الأساسية مثل: الخضراوات، الفاكهة، البروتينات، الدهون، حيث يساعد النظام الغذائي الصحي على نمو وصحة الجنين والأم.

3- تناول الفيتامينات.

حيث تساعد الفيتامينات على الحفاظ صحة الطفل، وتساعد على التقليل من إصابة الطفل بالتشوهات الخلقية.

4- ممارسة التمارين الرياضية.

تساعد التمارين الرياضية المعتدلة على تثبيت الحمل، لأنها تعمل على مرونة العضلات، مما يسمح بتمدد الرحم بسهولة أثناء زيادة وزن الجنين، كما تساعد ممارسة التمارين الرياضية طوال فترة الحمل على الولادة الطبيعية.

5- الالتزام بعمل الفحوصات اللازمة.

ذلك لمتابعة حالة الجنين على فترات قريبة، حيث في حين تعرض الحمل أو الجنين إلى أي مضاعفات، فيمكن معالجة ذلك في الوقت المناسب.

6- متابعة درجة حرارة الجسم.

تساعد درجة حرارة الجسم المعتدلة على تثبيت الجنين ونموه.

اقرأ أيضًا: هل المثبت يمنع نزول الجنين الميت

7- الحصول على قسط كافٍ من الراحة

عند حدوث إجهاض جسدي وعدم الراحة، فأنه يمكن أن يحدث إجهاض للجنين، كما يلزم الابتعاد عن الضغط النفسي، وذلك لأنه يؤثر بالسلب على صحة الأم والجنين في نفس الوقت.

8- تناول الأوميجا 3

يعمل تناول الأوميجا 3 على تعزيز صحة الأم والجنين، كما يساعد على نمو الجنين وتطوره وزيادة وزنه، ومن الأطعمة التي تحتوي على الأوميجا 3: اللحوم، منتجات الألبان، بعض الأعشاب، الفاكهة.

9- المحافظة على رطوبة الجسم

ذلك يتم بشرب كمية كبيرة من السوائل طوال فترة الحمل، حيث تساعد السوائل على تقليل الأخطار التالية:

  • المخاض المبكر.
  • تكون حصى في الكلى.
  • الصداع والدوخة.
  • الإصابة بالإمساك، الذي يمكن أن يتطور ويؤدي إلى الإصابة بالبواسير.

10- التأكد من الدواء قبل تناوله

يجب عليكِ التأكد من إذا كان الدواء آمن على الحوامل قبل تناوله، كما يجب التأكد من أنكِ لا تصابين بالحساسية من أحد المواد الفعالة الموجودة في الدواء، لأن ذلك من الممكن أن يعرضكِ إلى الإجهاض، أو الولادة المبكرة، أو حدوث تقلصات مؤلمة.

اقرأ أيضًا: أعراض الحمل بعد ترجيع الأجنة اليوم الخامس

11- تجنب الأطعمة الممنوعة خلال الحمل

يوجد بعض الأطعمة التي لا بد أن تمتنع عنها المرأة خلال فترة الحمل خاصةً في بداية الحمل، وذلك لضمان ثبات الحمل في الرحم، ومن هذه الأطعمة:

  • منتجات الألبان غير المبسترة.
  • كثرة تناول البيض، لأنه يزيد من الزلال في الجسم.
  • الكبد.
  • بعض أنواع السمك.
  • الخضراوات والفاكهة الغير مغسولة جيدًا.
  • المأكولات كثيرة التوابل.
  • الفلفل الحار.
  • المأكولات شديدة السخونة.
  • عدم تناول الكثير من الملح، أو المأكولات المملحة.

يجب تجنب الوضعيات الغير مناسبة للنوم أثناء فترة الحمل خاصة عند زيادة وزن الجنين، وذلك للمحافظة على حياة الجنين، وتجنب التعرض للمضاعفات السابق ذكرها التي تحدث بسبب الوضعيات الغير مناسبة للنوم في فترة الحمل، لذلك يجب اتباع أفضل وضعية نوم لتثبيت الحمل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى