صحة الطفل

أفضل دواء للغازات للرضع

أفضل دواء للغازات للرضع يمكننا من تخفيف الآلام الناتجة عن الغازات التي تحدث للطفل، وتزيد من بكائه بسبب عدم الشعور بالراحة، يعاني معظم الأطفال في أشهرهم الأولى من الغازات ولكنها لا تدل على مشكلة كبيرة فإنها أمرا طبيعيا بما أن الطفل لا يعاني من مشكلات أخرى بجانب تلك الغازات، وسنعرض لكم أفضل دواء للغازات للرضع من خلال موقع شقاوة.

أفضل دواء للغازات للرضع

يوجد العديد من الأدوية والعلاجات باختلاف مادتها الكيميائية التي يمكن إعطائها للطفل لتقليل الغازات التي يعاني منها، ولكن يجب الحصول على إستشارة الطبيب قبل إعطائها للطفل، ليعطي المناسب منها للطفل حسب حالته الصحية، ومن تلك الأدوية ما سنعرضه من خلال الفقرات التالية.

1- دواء السيميثيكون

أفضل دواء للغازات للرضع

يعد السيميثيكون من الأدوية الآمنة، والتي يندر أن تسبب حالات حساسية للأطفال، ومن الاعراض الجانبية لذلك الدواء وجود صفير في النفس، حدوث تورم في الشفاه أو الحلق أو اللسان، حدوث صعوبة في التنفس، ظهور طفح جلدي وبثور.

يعد سيميثيكون أفضل دواء للغازات للرضع، وهو عبارة عن قطرات تؤخذ عن طريق الفم، ويتم الحصول على هذا الدواء بعد كل رضعة وقبل الخلود للنوم.

اقرأ أيضًا: أفضل حليب للرضع يزيد الوزن

2- دنتينوكس

أفضل دواء للغازات للرضع

يحتوي دواء دنتينوكس على عادة دايميثيكون النشطة التي تعمل على القضاء على الغازات من خلال كسر الفقاعات الهوائية التي توجد في البطن، مما ينتج عنه تسهيل التخلص من تلك الغازات من خلال التجشؤ.

يمكن استخدام دنتينوكس والذي يعد من أفضل دواء للغازات للرضع، للأطفال من عمر يوم، ويعطى عن طريق الحقن، أما عن الذي يوجد بالعبوة فيؤخذ عن طريق الفم، أو يمكن وضعه في الرضعة الخاصة بالطفل.

يأخذه بعد كل رضعه لمدة 6 مرات يوميا أو كما وصف الطبيب، الجرعة المسموحة للأطفال هي 2.5 مللي أي مقدار نصف معلقة تقريبا، ولا توجد أي أعراض جانبية خاصة به.

3- بيو جايا بروبيوتيك

أفضل دواء للغازات للرضع

يعمل دواء بيو جايا بروبيوتيك على القضاء على الغازات عند الرضع، حيث يحتوي على بكتريا حمض اللاكتيك التي تعمل على استعادة التوازن في الحركة الخاصة بالقناة الهضمية لتعمل مرة أخرى بشكل طبيعي.

يعد دواء بيو جايا بروبيوتيك أفضل دواء للغازات للرضع، وهو عبارة عن محلول نقطي، ويتم إعطاء الطفل الجرعات الخاصة به على أساس استشارة الطبيب، ولكن جرعته تقدر بخمس نقاط يوميا.

يوجد لدواء بيو جايا بروبيوتيك عدة آثار جانبية ولذلك ننصح باستشارة الطبيب ومعرفته للحالة الصحية للرضيع ومنها:

  • حدوث اضطرابات في معدة الطفل.
  • حدوث جفاف في الفم.
  • العور بالصداع.
  • ارتفاع في درجة الحرارة.

يمنع استخدام هذا الدواء عند ظهور أي من الأعراض الجانبية السابقة، وتجنب استخدامه أيضا للرضع الذين لديهم حساسية تجاه الفينيل كيتونوريا (البيلة الفينولية) أو السكري بسبب احتمالية احتواء الدواء على السكر أو الأسبارتام.

كما يمنع وضع  بيو جايا بروبيوتيك في المشروبات الساخنة أو في الطعام، لأن ذلك قد يسبب تلف في البكتيريا الحية التي توجد في الدواء.

4- ماء غريب

أفضل دواء للغازات للرضع

5- ماء غريب الأصلية

أفضل دواء للغازات للرضع

ماء غريب من شركة فاركو للأدوية

يعد ماء غريب من الأدوية التقليدية التي تستخدم في علاج الغازات منذ القدم، وهو من أفضل دواء للغازات للرضع، ولكن يجب عدم القيام باستعمالها للأطفال دون عمر شهر، ويجب استشارة الطبيب قبل إعطائها لإعطاء النوع المناسب لها حسب حالة الطفل الصحية.

يفضل الابتعاد عن ماء غريب ذات النكهات المختلفة مثل النعناع للرضع، كما يجب الابتعاد عن الأنواع التي تتضمن على الفحم النشط، أو مشتقات الحليب، أو مادة الغلوتين أو البارابين.

علاجات منزلية لتخفيف الغازات عند الرضع

بعد أن تناولنا أفضل دواء للغازات للرضع، توجد أيضا عدة علاجات منزلية أخرى يمكن للأم القيام بها، حيث تعمل على تقليص الغازات عند الرضيع ومنها ما يلي:

  • العمل على تدليك بطن الطفل برفق في اتجاه عقارب الساعة، ويفضل استخدام الزيوت في عملية التدليك، وبشكل خاص زيت اللوز الحلو.
  • تدليك ظهر الطفل وكفتي قدميه يساعد على تهدئة الطفل وتخلصه من الغازات.
  • وضع قنينة ماء ساخن على بطن الرضيع ولكن يجب وضع منشفة على الجسد ثم وضع القنينة فوقها حتى لا يصاب الرضيع بالحروق.
  • القيام بمليء حوض الاستحمام بالماء الساخن ووضع الطفل فيه أو بالقرب منه حتى يشعر بدفئ البخار الساخن الذي سيساعده على الاسترخاء، كما ينصح بوضع منقوع الكاموميل في مياه حوض الاستحمام لمساعدة الطفل على الهدوء.
  • عمل تغير في وضعية الرضيع أثناء تناوله الطعام لتجنب القيام بابتلاع الهواء، مثل أن تحاول الأم القيام بإرضاع الطفل من ثدي واحد فقط، للعمل على منع دخول الهواء عند نقل الرضيع من ثدي إلى آخر.
  • تناول الطفل للأعشاب التي تعمل على تهدئة المعدة مثل:
  1. البابونج: يعمل البابونج على تهدئة المعدة حيث القيام بغليه وتصفيته وإعطائه للطفل، كما ينصح بتناول الم المرضعة له.
  2. النعناع: حيث يحتوي على عدة مواد تهدئ الجهاز الهضمي، ينصح أيضا بتناول الأم منه، كما ينصح باستخدام زيت النعناع في تدليك بطن الطفل للتخلص من آلام انتفاخ البطن.
  3. الشمر: يعمل على القضاء على الغازات والمغص عند الرضع، حيث القيام بغليه وإعطائه للطفل، وأمه.
  • زيت الزيتون الذي يساعد على دفئ أمعاء الطفل، وبالتالي عدم إصابته بالغازات، حيث العمل على وضع كمية قليلة من الزيت في اليدين والقيام بتدليك بطن الطفل برفق وذلك لدقيقتين، ويتم تكرار هذه العملية لمدة ثلاث مرات يوميا.

سبب الغازات عند الرضع

يعاني العديد من الأطفال من الغازات بسبب ما يلي:

  • القيام بابتلاع الهواء أثناء تناول الطعام أو البكاء،
  • تكسير الطعام غير المهضوم بشكل طبيعي.
  • عدم اكتمال الجهاز الهضمي لدى الطفل.
  • عدم قدرة الطفل على تحمل مادة اللاكتوز الموجودة في الحليب.

اقرأ أيضًا: الرضاعة الصناعية للطفل حديث الولادة

أعراض الغازات لدى الاطفال الرضع

تتعدد الأعراض التي تظهر على الرضيع وتبين أنه مصاب بالغازات، ومن تلك الأعراض ما يلي:

  • التجشؤ.
  • التشنجات.
  • الانتفاخ.
  • إخراج الغازات.
  • البطن الصلب للطفل.
  • البكاء المستمر دون أي أسباب واضحة خاصة في الأشهر الأولى من عمر الطفل.
  • ظهور علامات الضيق والحزن على الطفل بسبب وجود الغازات بشكل كبير في جهازه الهضمي، حيث قلة تناول الأطفال للطعام.
  • احمرار وجه الطفل عند البكاء.

طعام الأم وتأثيره على غازات الرضع

يوجد بعض الأطعمة التي تتناولها الأم قد تعمل على إصابة رضيعها بالغازات، والتي تصل إليه من خلال حليب الثدي مثل:

  • البقوليات.
  • القرنبيط.
  • الكرنب.
  • البروكلي.
  • الفاكهة بكميات كبيرة.
  • منتجات الألبان.

يجب قيام الأم أولا باختبار تأثير تلك الأطعمة على زيادة غازات رضيعها، وعند التعرف على الطعام المسبب لذلك يجب التوقف عن تناوله أو العمل على التقليل منها، لتوقف حدوث مشكلة الغازات عند الطفل.

اقرأ أيضًا: سيريلاك لزيادة الوزن للرضع

نصائح لتخفيف الغازات عند الرضع

يوجد عدة نصائح تساعد على الحد من حدوث الغازات عند الرضع ومنها ما يلي:

  • إلتزام الأم بوضعيات الرضاعة السليمة، حيث يكون مستوى رأس الطفل أعلى من بطنه، حيث تعمل الرضاعة في ذلك الوضع على استقرار الحليب في أسفل معدة الطفل، وصعود الغازات إلى أعلى وبالتالي سهولة خروجها بعد ذلك.

يجب مراعاة الأم بأن تكون حلمة ثدييها في منتصف فم الرضيع، وأنه يمسك حلمة الثدي من خلال الجزء الداكن حولها.

  • في حالة رضاعة الطفل صناعيا، يجب التأكد من وضعه في الوضعيات السابقة، بالإضافة إلى التأكد من أن حلمة الببرونة تمتلئ بالحليب أثناء رضاعة الطفل، وأنها تخلو من الهواء حتى لا يقوم الرضيع بابتلاعه مما ينتج عنه حدوث غازات عند الطفل.
  • تجشؤ الطفل بعد كل رضعه، وذلك من خلال حمل الرضيع على الكتف والتربيت على ظهره برفق، حتى تتمكن الغازات من الخروج والتي قام بابتلاعها اثناء الرضاعة.

يمكن القيام بتكريع الطفل في وضعية أخرى من خلال وضعه على بطنه على طول ذراع الأم، حيث تصبح ذقن الرضيع عند كف اليد، والعمل على التربيت على ظهره برفق حتى تخرج الغازات.

  • يمكن وضع الطفل على ظهره، ورفع ساقيه وتحريكهما مثل القيام بركوب الدراجة الهوائية، حيث يساهم هذا التمرين في خروج الغازات من داخل بطن الطفل.
  • يجب الانتباه لنوع الطعام الذي يتناوله الطفل، حيث هناك بعض الأطعمة التي تعمل على حدوث الغازات مثل عصائر الفواكه التي تتضمن السوربيتول، ويجب القيام باستشارة الطبيب في معرفة الاختيارات الغذائية المتعددة التي تناسب الطفل على أساس عمره.
  • يمكن وضع رأس الطفل إلى أسفل حيث حمله ووضع رأسه إلى أسفل يساهم في التخلص من الغازات الموجودة في بطن الطفل.

يعاني الرضع من الغازات لعدة أسباب تتعلق بوضعية الرضاعة وطعام الأم وغير ذلك، لذلك عرضنا أفضل دواء للغازات للرضع، وموادها الفعالة، لمساعدة الآباء الجدد في تخفيف آلام أطفالهم سواء بالدواء أو بالعلاجات المنزلية أو الوضعيات المختلفة المخففة للغازات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى