صحة طفلي

وزن الرضيع في الشهر الأول

وزن الرضيع في الشهر الأول من الأمور التي تسبب قلق للأمهات حديثي الولادة، حيث أنه في الحمل الأول لا يكون لديها خبرة ومعلومات كافية عن الطفل وعن الوزن المناسب له، كما ترغب في معرفة ما إذا كان وزن الطفل طبيعي أو أنه أقل من الوزن الطبيعي وهو ما سوف نقدمه اليوم عبر موقع شقاوة .

اقرأ أيضًا: زيادة وزن الرضيع بسرعة الطريقة

وزن الرضيع في الشهر الأول

وزن الرضيع في الشهر الأول

إن الشهر الأول يزيد به وزن الطفل بشكل كبير وسريع، بالنسبة إلى الطول، فإن الطفل خلال الشهر الأول من عمره يزيد في الطول بمعدل 4 سنتيمتر، فبالتقريب فإن الوزن الطبيعي الذي يمكن أن يحصل عليه في الشهر الأول يتراوح من 2.5 إلى 4 سنتيمترات.

وبالنسبة إلى الوزن فإنه يكتسب ما يصل إلى حوالي كيلوجرام تقريبًا في الشهر الأول، وهذا يعود إلى أن الطفل يكتسب بشكل أسبوعي من 200-250 جرام.

ولكن الأمر يختلف من طفل إلى آخر حيث أنه في بعض الأطفال فإن نمو الطفل يكون أكبر من ذلك الوزن، وفي أحيان أخرى فإن وزن الطفل يكون أقل، فلا يوجد شيء ثابت، وكذلك يختلف من الطفل الذي يولد في الموعد المحدد والطفل الذي يتم ولادته بشكل مبكر.

عند ولادة الطفل فإن وزنه الطبيعي يكون بين 2500 جرام إلى 4000 جرام، وفي الشهر الأول يخسر 10% من وزنه، ولكن في الأسابيع التالية يزيد وزن الطفل بمعدل من 200 إلى 250 جرام في الأسبوع.

فقدان وزن الطفل في الشهر الأول

بعد أن يتم ولادة الطفل بأيام فإنه من الطبيعي أن يفقد بعض الوزن، وذلك يعود إلى أن الأطفال يكون لديهم سائل إضافي في الجسم والذي يكون سبب في زيادة الوزن بنسبة تصل إلى 10%.

ومن ثم يبدأ الطفل في استعادة وزنه الطبيعي من جديد، ولابد أن يحدث هذا ما بداية الأسبوع التالي من الولادة.

حواس الطفل في الشهر الأول

حواس الطفل في الشهر الأول

إن حواس الطفل في الشهر الأول لا تنمو بالكامل، وهذا أمر طبيعي، والتي تتمثل فيما يلي:

  • يتمكن الطفل من رؤية الأشخاص والأشياء وذلك على بعد من 8 إلى 12 بوصة من الطفل.
  • يبدأ الطفل في التعرف على الأصوات وبالتحديد على صوت الأم.
  • يكون الطفل منجذب إلى الوجه البشرية، وهذا يجعله ينظر إلى أمه خلال الرضاعة.
  • لا يكون لدى الطفل القدرة على التحكم في عينيه، وإذا لاحظتي أن هذا الأمر يستمر إلى 3 أو 4 شهور فإن هذا دليل على وجود مشكلة ولابد من استشارة الطبيب.
  • عند التحدث إلى الطفل لابد من التحدث بنبرة صوت مرتفعة، وإذا لاحظتي عدم انتباه الطفل بشكل متكرر لابد من الذهاب إلى طبيب متخصص.
  • إن براعم التذوق لدى الطفل لا تكون ناضجة حتى هذا الوقت، ولكن الطفل يمكنه تذوق حليب الأم.

أمور تؤثر على وزن الطفل عند الولادة

في بعض الأحيان تلاحظ الأم أن وزن الطفل يختلف على وزن أقرانه فإنه يمكن أن يكون أكبر أو أصغر في الوزن وذلك لأن وزن الرضيع في الشهر الأول ينتج عن العديد من العوامل المختلفة، ومن ضمن الأمراض التي تعاني منها الأم ويمكن أن تؤثر على الطفل ما يلي:

  • المشاكل الصحية المختلفة مثل سكري الحمل أو أمراض القلب وغيرها.
  • بعض العادات السيئة التي تقوم بها الأم في فترة الحمل مثل شرب الكحوليات والتدخين.
  • الأطعمة التي تقوم الأم بتناولها وكذلك بناء على وزن الأم.
  • يختلف أيضًا بناء على عمر الأم وعلى عدد المرات التي تلد بها.
  • أيضًا الجينات الوراثية لها دور كبير في وزن الطفل.
  • أيضًا يختلف الأمر بناء على نوع الجنين حيث أن الذكور يكونوا ذا وزن أكبر من الإناث.
  • مدة الحمل وذلك لأن الطبيعي أن الطفل الذي يولد بشكل مبكر يكون ذا وزن أقل.
  • أيضًا عندما تكون الأم حامل بتؤام فإن هذا يؤثر على وزن الطفل.
  • إذا كان الطفل يعاني من مشاكل صحية فإن هذا ينعكس بشكل واضح على وزنه.

متى يكون على الأم القلق على وزن الطفل في الشهر الأول

بالنسبة إلى وزن الرضيع في الشهر الأول فإن حدوث نقصان في وزن الرضيع يعتبر من الأمور الطبيعية، ولكن في حالة كان الطفل يتناول الحليب بشكل منتظم ويبلل الحفاضات، وبجانب ذلك فإنه يعاني من نقصان الوزن فيجب أن يتم استشارة الطبيب المختص في هذه الحالة، حيث أنه من ضمن الحالات التي تطلب استشارة الطبيب ما يلي:

  • إذا كان الطفل يعاني من التهابات.
  • كثرة التقيؤ والتي تجعل جسم الطفل لا يمكنه الاستفادة بالحليب.
  • إذا كان الطفل يعاني من حساسية من أحد الأطعمة التي تتناولها الأم.
  • كذلك بالنسبة إلى الطفل الذي يعاني من عيوب خلقية.
  • إذا كان الطفل لا يحصل على ما يحتاج إليه من الحليب بشكل يومي.
  • الوزن الذي يفقده الطفل في الأسبوع الأول لا يحصل عليه في الأيام التالية على الرغم من مرور أسبوعين.
  • ضعف في ردود أفعال الطفل على جميع التصرفات.
  • لا يتمكن الطفل من التقام ثدي الأم.

في أي واحدة من هذه الحالات يكون لابد من استشارة الطبيب المختص على الفور، وذلك لضمان أن يتم تحديد إذا كان الرضيع يعاني من أي مشاكل صحية ويتم التعامل معها في الوقت المناسب.

طرق لزيادة وزن الطفل في الشهر الأول

إن زيادة وزن الطفل تحدث بشكل تدريجي، وفي حال حدوث أي مشكلة تؤثر على زيادة وزن الرضيع فإنه يوجد العديد من الطرق المختلفة للتعامل معها، وتتمثل هذه الطرق فيما يلي:

  • يمكن استخدام زجاجة الحليب في إرضاع الطفل.
  • استخدام الحمالات الخاصة بالرضاعة حتى تسهل على الطفل الرضاعة.
  • استشارة الطبيب المختص والحصول على الأدوية التي تساعد على زيادة إمداد الطفل.
  • الحصول على المكملات الغذائية والتي ينتج عنها العديد من الفوائد على الطفل.
  • يجب أن يتم زيادة عدد المرات التي سوف يحصل الطفل على الرضاعة بها.
  • لابد من إتباع نظام غذائي صحي قبل الولادة وخلال الرضاعة.
  • قبل إرضاع الطفل يجب أن يكون مستيقظًا حتى يحصل على الكمية التي يحتاج إليها من الحليب.
  • ابتعدي تمامًا عن تقديم اللهاية إلى الطفل فإنها تكون سبب في إرهاق الطفل وهذا يؤثر على كمية الحليب التي سوف يحصل عليها.

كيفية التأكد من أن الطفل يحصل على ما يكفي من اللبن

بجانب معرفة مختلف المعلومات حول وزن الرضيع في الشهر الأول يجب أن تتعرفي على الطريقة التي يمكنك من خلالها التأكد من وزن الطفل في الشهر الأول، والتي تتمثل فيما يلي:

  • إن الطفل حديث الولادة يقوم بتبليل حفاضة أو أثنين في اليوم، والبراز الذي يخرج منه يكون ذا لون أسود.
  • أما بعد مرور من 4 إلى 5 أيام من ولادة الطفل فإنه يبلل من 6 إلى 8 حفاضات في اليوم، والبراز الذي يخرج منه يكون ذا لون أصفر.

اقرأ أيضًا: وزن طفل 9 شهور كم يكون

كيفية مساعدة الطفل للحفاظ على الوزن

إن وزن الرضيع في الشهر الأول يشغل بال الأم كثيرًا، فإنه وسيلة لتحديد صحة الجنين، ويكون من الأفضل أن يتم استشارة الطبيب المختص وإتباع نظام غذائي صحي يعتبر وسيلة فعالة لزيادة الوزن، ومن ضمن النصائح التي يقدمها الأطباء ما يلي:

  • ينصح الأطباء بأن يتم تقديم لبن صناعي للطفل إذا لم يكن اللبن الطبيعي كافي بالنسبة له.
  • لا يجب أن يتم إطعام الطفل الأطعمة الطبيعية سوى بعد ستة أشهر.
  • لابد من إتباع الوضع المناسب للرضاعة حتى يتمكن الطفل من الحصول على ما يحتاج إليه من الرضاعة.
  • التأكد من أن الطفل لا يقوم بترجيع اللبن بعد الرضعة، على الرغم من أن هذه الخطوة ضرورية ولكن يجب التأكد من أن الطفل يقوم بإرجاع كمية قليلة وليس كل ما قد حصل عليه خلال الرضاعة.
  • النوم بجوار الطفل خلال إرضاعه تعتبر وسيلة لزيادة إفراز هرمون اللبن وبناء على ذلك سوف يتم إنتاج المزيد من اللبن خلال الرضاعة.
  • تدليك جسم الطفل يعتبر من الوسائل الفعالة التي تساعد الطفل على هضم الحليب الذي قد حصل عليه.
  • حمل الطفل وملامسة جلد الأم أثبتت الدراسات أنه يساعد على زيادة وزن الطفل.
  • خلال الرضاعة لابد أن يتم تدليك الثدي حتى يتم تدفق الحليب وتسهيل الرضاعة على الطفل.
  • كذلك يمكن أن يتم الضغط على الثدي قبل بدء الرضاعة، كوسيلة للتخلص من الجزء الأول من الحليب والذي يكون به نسبة السعرات الحرارية أقل.

اقرأ أيضًا: طفلي الرضيع يجوع بسرعة

عادات خاطئة تؤثر على وزن الطفل

عادات خاطئة تؤثر على وزن الطفل

يوجد العديد من العادات الخاطئة التي تقوم بها الأم، والتي يكون لها تأثير سلبي على وزن الطفل، ويجب أن يتم وضعها في الاعتبار، والتي تتمثل فيما يلي:

تنظيم الرضعات

إن تنظيم الرضعات يؤثر على وزن الطفل، فلا يجب أن يتم تحديد وقت محدد لإرضاع الطفل، ولكن يجب أن يتم إرضاعه عندما يشعر بالجوع.

وذلك لأن الرضيع يمكن أن ينام في الوقت الذي يجب أن يرضع به وهذا يؤثر على وقت الرضاعة.

التوتر المستمر

كذلك فإن الحالة النفسية للأم تنعكس بشكل واضح على إدرار الحليب، فإن كثرة التوتر تؤثر على كمية الحليب التي تخرج منها.

لهذا السبب يجب على الأم أن تبتعد تمامًا عن جميع الضغوطات التي يمكن أن تتعرض لها.

إرضاع الطفل من الثديين في الرضعة الواحدة

يجب أن يتم إرضاع الطفل من نفس الثدي في الرضعة الوحدة، فإن هذا يجعل الطفل لا يصل إلى اللبن البعدي حيث أن حليب الأم عبارة عن لبن قبلي ولبن بعدي.

وبالتالي فإن الطفل لن يصل إلى اللبن البعدي الذي يحتوي على الدهون وهذا سوف يؤثر بشكل واضح على وزن الرضيع.

اقرأ أيضًا: تغذية الرضيع في الشهر السادس

مراحل زيادة وزن الطفل في الشهر الأول

يجب على الأم أن تدرك أن وزن الرضيع في الشهر الأول يختلف من طفل إلى آخر، وأن الزيادة والنقصان في الوزن يتفاوت بناء على العديد من العوامل، ويمر هذا بالعديد من المراحل المختلفة والتي تتمثل فيما يلي:

مرحلة تناقص وزن الرضيع

في أول أسبوع للطفل أو على الأقل في الثلاث أيام الأولى فإن الطفل يبدأ في خسارة الكثير من الوزن والذي يكون بنسبة 5-10% من وزنه، وذلك يعود إلى التخلص من الوسائل التي توجد في جسم الرضيع، أو تعود إلى عدم حصول الطفل على الحليب الذي يحتاج إليه.

مرحلة استعادة الوزن المفقود

بعدها يبدأ الطفل في اكتساب الوزن المفقود من جديد وهذا يحدث خلال 5 أيام أو أسبوع، ويجعل الطفل مع منتصف الشهر الأول يكون قد استعاد الوزن المفقود، ويمكن أن يكون قد حدث زيادة في الوزن أيضًا.

مرحلة زيادة وزن الرضيع

بالنسبة إلى الزيادة الحقيقية للطفل فإنها تكون بعد مرور من 10-15 يوم من موعد الولادة، ويختلف الأمر من طفل إلى آخر.

اقرأ أيضًا: طفل عمره خمس شهور

عدد الرضاعات السليم في اليوم

كما وضحنا أنه لا يجب أن يتم تحديد وقت محدد لإرضاع، ولكن من الأفضل أن تكون الرضاعة كل ساعتين أو على الأقل عندما يشعر الرضيع بالجوع.

حيث أن محاولة تنظيم موعد الرضاعة التي تقوم بها العديد من الأمهات تؤثر على وزن الطفل.

وقت الرضعة الواحدة

وقت الرضعة الواحدة

بالنسبة إلى الرضعة الواحدة فإن الوقت الذي تستغرقه 20 دقيقة فقط تقريبًا، ومع مرور الوقت يقل وقت الرضاعة ولا يتجاوز من 5-10 دقائق حيث أن الطفل يكون لديه القدرة على الرضاعة بمهارة.

بشكل عام فإن وقت الرضاعة يختلف بناء على العديد من العوامل منها كمية الحليب التي توجد في ثدي الأم، وكذلك سرعة تدفقه.

وأيضًا تختلف بناء على الحالة المزاجية للطفل، فإذا كان يرغب في النعاس فإن هذا سوف يستغرق وقت أكثر في الرضاعة.

اقرأ أيضًا: مشاكل الرضيع في الشهر الثالث

كم مرة يجب أن أجشئ طفلي خلال الرضاعة؟

إن تجشؤ الطفل يكون بعد الرضاعة من ثدي واحد، وقبل أن تقوم بجعل الطفل يبدأ في الرضاعة من الثدي الآخر.

وفي بعض الأحيان فإن الأمر لا يتطلب أن تحاولي تجشؤ الطفل حيث أن حركة الطفل فقط تساعده على التجشؤ.

 نصائح لزيادة وزن الطفل في الشهر الأول

من أهم الأمور التي يجب أن تحرص عليها الأم كوسيلة لزيادة وزن الطفل، تتمثل في:

  • الابتعاد تمامًا عن محاولة تنظيم الرضاعة إلى الطفل، وكلما يشعر الطفل بالجوع على الأم أن تقدم له ثديها، حيث إن هذه الطريقة سوف تجعل الطفل يشعر بالشبع.
  • كما أنها تساعد على زيادة وزن الطفل، وبعض الأطفال الرضع ينامون حتى ساعات طويلة، وهذا يقلل من كمية الحليب التي يحصل عليها الرضيع، فيجب على الأم أن توقظ الطفل كل ساعة إلى 3 ساعات وتقوم بإرضاعه.
  • وذلك لأن الطفل في الشهر الأول يجب أن يتم إرضاعه من 8-12 مرة في اليوم، حيث أنه يقوم بهضم حليب الثدي بسهولة، وهذا يجعل الأطفال حديثي الولادة يشعرون بالجوع لكثير من الوقت.

ختامًا لقد عرضنا لكم أهم المعلومات حول وزن الرضيع في الشهر الأول وأهم العوامل التي تؤثر على وزن الطفل، والتي تجعل الطفل ذا وزن نحيف في عمر شهر، والطرق التي يمكن من خلالها زيادة وزن الطفل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى