صحة طفلي

وزن طفل 6 شهور وطرق زيادة وزنه

وزن طفل 6 شهور من أكثر الأمور التي يبحث عنها جميع الأمهات لزيادة الاطمئنان على طفلها، وتختلف أوزان الأطفال بشكل عام تبعًا لمجموعة من العوامل التي تختلف كذلك من طفل لآخر، ولا شك في أن زيادة معدل الوزن لدى الأطفال تعد إشارة على الصحة الجيدة، لذلك نتعمق أكثر فيما يلي عن وزن طفل 6 شهور والعوامل التي لها تأثير على وزن الطفل عبر موقعنا شقاوة

نمو وزن الطفل

يرتبط نمو الطفل الجسدي بعدة عوامل، أهم زيادة الوزن وزيادة الطول كذلك، بالإضافة إلى مجموعة من التغيرات التي يتزامن حدوثها مع تقدم عمر الطفل.

وجدير بالذكر أنه لا يوجد ما يسمى بالمعدل المثالي لنمو جسد الطفل، وذلك نظرًا لاختلاف مراحل النمو واختلاف العوامل التي تؤثر في كل مرحلة على حدة.

لذلك نجد أن هناك بعض الأوقات يزداد فيها معدل النمو بشكل كبير عن المعدل الطبيعي ، وأوقات أخرى يكون معدل النمو بطيء، أما العوامل التي يرتبط بها معدل نمو الطفل، تتنوع طبقًا للمرحلة، ومنها على سبيل المثال: العوامل الوراثية، والعوامل البيئية وتغذية الطفل، وحالة الطفل الصحية والنشاط البدني.

علاوة على ذلك فإن طبيب الأطفال يجب أن يقوم بوزن الرضيع في كل شهر بالإضافة إلى الطول، وذلك من أجل معرفة ما إذا كان الطفل يمر بمشكلة صحية أم لا.

ولا شك في أن الرضاعة الطبيعية تلعب دورًا كبيرًا في نمو الطفل الرضيع في الشهور الأولى، ولهذا السبب فإن استشارة طبيب الأطفال ضرورة في حالة حدوث أي تغير أو ضعف في رضاعة الطفل.

نوصي أيضًا لمعرفة المزيد من المعلومات بقراءة: حركات طفل 6 شهور ومراحل تطور الأطفال الرضع وأسباب الحركات الغريبة

كيفية معرفة إذا كان وزن الطفل طبيعيا أم لا

لمعرفة ما إذا كان الطفل ينمو بشكل الطبيعي أم لا أو إذا كان وزن الطفل الرضيع يستخدم طبيب الأطفال ما يعرف بمخطط النمو/Growth Chart.

وذلك لأن مخططات النمو بشكل عام تساهم في إلقاء نظرة عامة على معدل نمو الطفل، ويتم ذلك طبقًا لمقارنة معدل نمو الطفل مع أطفال آخرين، وتسمى تلك الإحصائية بالمئين، حيث يتم قياس الوزن بشكل صحيح كما يأتي:

  • يتم إحضار ميزان رقمي، ثم وضعه على أرض ثابتة، ولا يصح وضعه فوق سجاد.
  • يتم إزالة كل ما هو ثقيل من ملابس الجسم مثل السترات، وكذلك يتم خلع حذاء الطفل.
  • يتم وضع الطفل على الميزان الرقمي، حيث يقف في منتصف الميزان بقدميه، بعد ذلك يقوم الطبيب بتسجيل قراءة أقرب رقم عشري.
  • جدير بالذكر أنه يوجد ما يسمى بمتوسط الأوزان عند الأطفال في مخططات النمو، ويختلف متوسط الأوزان من الأطفال الذكور عن متوسط الأوزان من الأطفال الإناث.
  • حيث نجد وزن الطفل الذكر عند الولادة يعادل 3.3 كيلو جرام، أما وزن الطفل الأنثى عند الولادة فيعادل أنثى عند الولادة فيعادل 3.2 كيلو جرام.
  • علاوة على ذلك فإنه يمكن تقييم وزن الطفل من خلال مؤشر كتلة الجسم، وذلك لأن تلك الطريقة أكثر دقة، حيث يتم حساب وزن الطفل بنفس طريقة الميزان الرقمي وطوله كذلك.
  • يمكن قياس طول الطفل من خلال خلع حذاء الطفل وكل الملابس الثقيلة أو ما يوضع على الشعر.
  • بعد ذلك يقف الطفل على أرض ثابتة مسطحة باتجاه حائط، ويقف الطفل بشكل ثابت ويجب أن تكون قدميه مستقيمة ومضمومة وساقيه كذلك، ويجب أن يضع يديه جانبًا وأن يكون الكتفين على استواء.
  • يجب أن يكون خط نظر الطفل موازيًا للأرض، بعد ذلك يتم قياس الطول مع مراعاة أن يلامس كل من مؤخرة رأس الطفل، والكتفين والأرداف والكعبين الحائط.
  • لحساب مؤشر كتلة الجسم يتم إتباع المعادل الآتية: الوزن بالكيلو جرام مقسوم على الطول بالمتر بالمربع.
  • على سبيل المثال: لحساب مؤشر كتلة الجسم لطفل يتم قسمة وزنه الذي يعادل 16.9 كيلو جرام على طوله 1.05 متر، فتكون مؤشر كتلة الجسم 15.2.

وزن طفل 6 شهور

  • تعد زيادة وزن الطفل في بداية الأشهر الأولى تكون بمعدل نصف كيلو جرام في الشهر الواحد، لذلك فإن وزن طفل 6 شهور يعادل تقريبًا 7.9 كيلو جرام من الذكور.
  • أما الإناث فيكون وزن طفل 6 شهور 7.3 كيلو جرام إذا كان الطفل من الإناث.

نوصي أيضًا لمعرفة المزيد من المعلومات بقراءة: تغذية الطفل في الشهر السادس للدكتور محمد رفعت والأطعمة الممنوعة في هذا السن

كيفية زيادة وزن الطفل

عادة يكتسب الأطفال الذكور الوزن بمعدل أكبر من الأطفال الإناث في أثناء الشهور الأولى، علاوة على ذلك فإن أغلب الأطفال تتضاعف أوزانهم عند عمر 5 شهور.

أما في حالة إذا كان وزن الطفل لا يزداد، فإنه من الضروري التوجه إلى الطبيب ومعرفة السبب وطرق زيادة وزن الطفل، ومن الطرق التي يمكن إتباعها لزيادة وزن الطفل هي ما يلي:

  • يجب الحد من أو تقليل إطعام الطفل المواد الغذائية الصلبة التي تحتوي على سعرات حرارية أقل من اللبن الطبيعي الذي يستمده الطفل من الأم.
  • ينصح بأن تنام الأم بقرب الطفل مما يعمل على زيادة البرولاكتين، بالإضافة إلى ذلك يفضل أن تظل بشرة الأم ملامسة لجلد الطفل قدر المستطاع.
  • يجب إرضاع الطفل بشكل متكرر على مدار اليوم، كما يمكن عمل تدليك للثدي أثناء رضاعة الطفل، ولذلك لكي يحصل الطفل على نسبة أكبر من لبن الأم.
  • نتيجة لذلك فإن الطفل يحصل على سعرات حرارية أكبر من المعدل الطبيعي مما يساهم في زيادة وزنه.

كيفية الحفاظ على وزن الطفل الطبيعي

  • أما في حالة إذا كان وزن الطفل الرضيع أكبر من المعدل الطبيعي وذلك طبقًا لطبيب الأطفال، فيجب إتباع الطرق الآتية للحفاظ على وزن الطفل بمعدل طبيعي.
  • الحرص على إطعام الطفل الرضيع بطريقة الرضاعة الطبيعية، وذلك لأن لبن الأم يعد الغذاء الأول والمثالي للطفل حيث يعطي الطفل كافة احتياجاته، لذلك لا يجب التوقف عن الرضاعة الطبيعية.
  • لا يجب أن يتم تهدئة الطفل عند كل بكاء أو صراخ من خلال إطعامه، وذلك لأنه يوجد العديد من الأسباب وراء بكائه، لذلك يجب أن تجرب الأم أدوات أخرى لتهدئة الطفل.
  • علاوة على ذلك لا يجب أن يتم إطعام الطفل الرضيع بكمية أكبر مما يحتاج، ولا يجب أن يتم إجباره على الرضاعة حين تظهر علامات الشبع.
  • ينصح بأن تعود الأم الطفل الرضيع على ممارسة الحركة بشكل أكبر في سن مبكر، ويفضل أن يبدأ الطفل في ممارسة الرياضة في سن مبكر بالإضافة إلى ذلك.
  • يفضل أن يتم تخصيص مناطق آمنة لكي يتعلم الطفل الحبو والمشي، ويفضل تخصيص أوقات معينة للخروج للمشي والتنزه، وبعدما يتعلم الطفل المشي بشكل صحيح يفضل أن يمارسه الطفل بشكل أكبر.

نوصي أيضًا لمعرفة المزيد من المعلومات بقراءة: وصفات طعام الطفل في الشهر السادس والأطعمة المسموح بها للطفل الرضيع

علامات النمو الأخرى

  • يوجد مجموعة من علامات النمو الصحي بجانب الوزن الطبيعي الصحي للطفل التي يمكن مراعاتها في أول سنة من عمر الطفل، ومن بين تلك العلامات ما يأتي.
  • على سبيل المثال: قدرة الطفل على الضحك، والتلويح بيده تعبيرًا عن التحية، والقدرة على تعلم النطق، والقدرة على تعلم الزحف ثم الحبو ثم تعلم الوقوف والمشي.
  • بعدما يتم الطفل عمر السنة يبدأ في تعلم الاستكشاف والتركيز على الأشياء، بعد ذلك يبدأ الطفل في اللعب وتعلم التعبير عن المشاعر.

الخلاصة في 4 نقاط

  1. يتأثر وزن الطفل بعوامل كثيرة ومنها أهمها تغذية الطفل، كما يختلف وزن الأطفال من الإناث عن وزن الأطفال من الذكور.
  2. يجب قياس وزن الطفل بطريقة صحيحة لمعرفة ما إذا كان وزن الطفل طبيعي أم لا، ويمكن استخدام مخططات النمو لذلك.
  3. يوجد مجموعة من العوامل إضافة إلى معدل وزن الطفل يمكن من خلالها معرفة ما إذا كان الطفل ينمو بشكل صحي أم لا.
  4. يجب على الأم متابعة تطور طفلها وتطور النمو الخاص به، ومتابعة وزنه إن كان يزيد بالمعدل الطبيعي أم لا ومراجعة الطبيب المختص بالطفل للاطمئنان على صحة الطفل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى