طفلي بيتعلم

مهارات طفل 3 سنوات ونصائح هامة للتعامل مع الطفل في هذا العمر

مهارات طفل 3 سنوات نقدمها لكم اليوم عبر موقعنا شقاوة حيث أنه يعتبر سن الثلاث سنوات فترة من أهم فترات تأسيس تربية وتعليم الطفل والتي من خلالها يتم تحديد العديد من سمات الطفل بوجه عام، فمنذ ميلاد الطفل وحتى عمر الثلاث سنوات يظل يكتسب العديد من المهارات والكلمات حتى يبدأ باسترجاعها، وبرغم اختلاف الأطفال في اكتساب المهارات والتطور إلا أن هناك بعض السمات التي يجب أن تظهر على طفلك في عمر الثلاث سنوات نسردها من خلال هذا المقال.

شخصية الطفل في عمر 3 سنوات

مهارات طفل 3 سنوات

  • تلك الفترة من عمر الطفل يصبح فيها شخصاً متفرداً بذاته فهو لم يعد ذلك الرضيع الذي يأكل ويلعب وينام، بل تظهر عليه بعض التطورات الشخصية والعقلية والتي تجعل منه شخص يعيش ويتعايش يعبر عن رأيه لديه طلبات ورغبات تعرفين ما يحب وما يكره، يستطيع التعبير عن أغلب ما يشعر به.
  • لذا فيجب على الأم الانتباه لكل ما يمر به طفلها في هذا السن من مشاعر وتطور حتى تتعرف عليه أكثر وتساعده أكثر على بناء شخصيته وتطوير أي مهارات متأخرة إن كان يوجد وأي مهارات خاصة لديه.
  • يجب أيضاً أن تضع الأم في الاعتبار أن هذه الفترة من أهم الفترات في تربية الطفل وتضع المعايير التي تقررها بخصوص تربيته وتأسيسه وتقرر الخطوط العريضة لشكل علاقتهما سوياً وأسلوب تعاملها معه وتتفهم طبيعة شخصيته إن كان طفلاً هادئ أو قليل الكلام أو حركي أو يعاني من مشاعر مضطربة أو مخاوف أو غيرها.
  • وتبدأ في البحث عن حل لأي نقاط ضعف في شخصية طفلها فغالباً هذا السن هو سن الحضانة وتهيئة الطفل للتعامل مع العالم الخارجي لعدة ساعات دون أمه فيجب أن يكون لديه القدرة على ذلك.
  • تتميز تلك الفترة من عمر الطفل بأنه يصبح أكثر استقلالية مما يضفي على شخصيته بعض العند وعدم تقبل الكلام وإن كان يفعلها ببساطة من قبل.
  • ترتفع أيضاً لديه درجة الفضول وحب التعلم ويحب أن يفهم التفاصيل لذا تكثر أسئلته عن كل ما يدور ويحدث خلال اليوم ومن المهم جداً أن يجد إجابات واضحة وصريحة ومنطقية لتلك الأسئلة مهما كانت.
  • وإن لم يكون لديك إجابة حاضرة يجب أن تخبريه أنك سوف تجيبين لاحقاً عليه وتبحثي عن أفضل طريقة للإجابة ثم تعودين له بها لأنه لو لم يجد لديك إجابات على أسئلته ستتشكل فجوة داخل عقله تظل عالقة بها تلك الأسئلة حتى يكبر ويجد إجابات لها من أي مصدر سواء كان موثوقاً به أم لا.
  • يتميز هذا السن أيضاً بالخيال الخصب خاصة إذا كان هذا الطفل وحيداً ولا يجد من يشاركه اللعب فيتخيل أشخاصاً يلعب معهم أو يحكي لك أحداثاً بالتفصيل ويحاول صياغتها على قدر استطاعته لا داعي للقلق بخصوص هذا الشأن فذلك أمر طبيعي بل وصحي أيضاً.
  • ومن الخطأ اتهامه بالكذب لأنه في هذا السن لا يدرك معنى الكذب فيجب الإنصات له باهتمام فقط ومحاولة شرح الفرق بين الخيال والواقع بأسلوب بسيط حتى يتعلم الفرق بينهما ويدرك أن ما يدور في عقله هو أمر غير مرئي بالنسبة لغيره.

ويمكن التعرف على المزيد من التفاصيل عبر: ألعاب أطفال 3 سنوات تعليمية وطرق تنمية مهارات طفلك في هذه المرحلة

مهارات طفل 3 سنوات

  • تختلف مهارات الأطفال حسب العديد من العوامل منها تفاعل الأم معه منذ الميلاد فالأم التي تتحدث مع طفلها كثيراً غالباً تطور لديه مهارة الكلام عكس الأم التي لا تلتفت لتلك النقطة وهكذا على جميع المهارات التي يكتسبها الطفل في هذا العمر.
  • ولكن هناك بعض المهارات العامة التي يجب أن يكون قد اكتسبها بالفعل وعدم قيامه بها في عمر الثلاث سنوات قد تنبئ بوجود خلل ما في تطوره ويجب أن تنتبه الأم لها وتسعى لعلاجها وهي:

المهارات الجسدية

  • إن المهارات الجسدية تتمثل في المشي والحركة بشكل عام والجري واللعب والقفز، وفي عمر الثلاث سنوات يجب أن يستطيع الطفل التحكم بكل حركاته الجسدية أي أنه يستطيع المشي واللعب والجري بشكل طبيعي ويستطيع أن يقف على قدم واحدة والقفز بها لخطوة أو اثنين.

نرشح لك المزيد من خلال: تنمية مهارات الطفل عمر 4 سنوات بالألعاب المسلية والقصص والحكايات

مهارات الكلام

  • أغلب أطفال الثلاث سنوات يستطيعون الكلام بشكل جيد يعبرون عن شعورهم بالجوع أو العطش أو التعب يمكن أن يشرحوا ما يشعرون به وما يغضبهم يستطيعون طلب شيء من الآخرين
  • أي أنهم يستطيعون تكوين جملة من ثلاث أو أربع كلمات على الأرجح ولكن في حال الطفل لا يستطيع تكوين جملة من كلمتين فذلك يدل على تأخر في الكلام ويحتاج لمراجعة طبية.

المهارات الحسية

  • يستطيع طفل الثلاث سنوات إدراك الفرق بين المضادات يفرقون بين النهار والليل الماء البارد والساخن الطعام الحلو والحادق الشيء الخفيف والثقيل في الوزن ويستطيع أن يعبر عنها من خلال كلمة واحدة أو كلمتين
  • كذلك يمكن أن يصف شعوره بالبرد أو الحر، ولكن يحدث في بعض الأطفال أنه يدرك الفرق ولكن يعكس التعبير كأن يصف شعوره بالبرد بأنه يشعر بالحر أو يصف الماء البارد بالساخن هو يدرك الفرق لكن ليس لديه القدرة على التعبير، وتدريب بسيط وبتكرار اللفظ الصحيح من الأم يستطيع القدرة على التعبير الصحيح.

وبعد التعرف على مهارات طفل 3 سنوات يمكن التعرف على: أهمية اللعب في مرحلة الطفولة المبكرة وأنواع اللعب ومزاياها وفوائدها

مهارات التعليم:

  • تختلف المهارات التعليمية حسب إرادة كل أم فهناك ببعض الأمهات التي تميل لعدم الضغط على الطفل بالتعليم في سن صغير وأخريات يفضلن البدء في تلقينه بعض الحروف والكلمات لإثراء لغته والحقيقة أنه لا يوجد خطأ عند كليهما فالأم دائما هي التي ترى المناسب والأمر النسبي لا يوجد به خطأ أو صواب
  • ولكن أيضاً هناك مهارات تعليمية ثابتة يمكن أن نضعها لطفل الثلاث سنوات كأن يستطيع الإمساك بأقلام التلوين ويتمكن من التلوين بها، يدرك العلاقة بين الورق والقلم، السبورة والقلم الخاص بها، يدرك العلاقات بين الأشياء وبعضها مثل الطعام والمائدة، المعلقة والطبق، الشراب والحذاء وغيرها.

نصائح للتعامل مع الطفل

  • إن أكثر ما يحتاجه الطفل في عمر الثلاث سنوات هو الاهتمام والاستماع بتركيز عند الكلام معه  فيجب أن يتعلم أن لغة الحوار بينك وبينه هي لغة بسيطة يستطيع من خلالها التعبير عن نفسه وعما يشعر به، فعند إنصاتك له باهتمام ستفهمين ما يحاول توصيله لك بسهولة وستتعرفين أكثر على مشاعره ومتطلباته مما يجعل التواصل بينكما أفضل ومما يجعل الطفل أكثر هدوءاً وأقل عصبية وتوتراً.
  • يحتاج أيضاً الكثير من الوقت الحر كي يخرج طاقاته فلا تقيدينه بالكثير من القواعد والممنوعات خاصة في أوقات اللعب والترفيه، يمكنك وضع قواعد أثناء وقت الطعام مثلاً أو النوم ولكن أوقات اللعب والترفيه هي أكثر ما يثري مهارات الطفل.
  • خاصةً إن كنت تشاركينه اللعب والأنشطة المختلفة، فأنت معلمة طفلك الأولى وأنت أول من يؤسس أهم المهارات والتصرفات التي تشكل شخصيته لذا يجب التطوير من ذاتك أولاً والتركيز على كل ما تقومين به فالطفل إن كان سينفذ ما يسمعه منك بنسبة 50% فأنه سيكرر ما تقومين بفعله بنسبة 100%.
  • آخر وأهم نصيحة في التعامل مع طفلك لا تضعينه أبداً في مقارنات مع غيره من الأقارب أو الأصدقاء فلكل طفل قدرات وظروف خاصة تختلف عن غيره وقد تضر تلك المقارنات به أكثر مما تفيده وقد تؤثر بشكل سلبي على نفسيته وتفقده الثقة بالنفس.

الخلاصة في 4 نقاط

  • المهارات الجسدية للأطفال في سن الثالثة تتمثل في لمشي والجري واللعب.
  • مهارات الكلام تتمثل في القدرة على التعبير عن المشاعر سواء الفرح أو الغضب أو الجوع.
  • المهارات الحسية تتمثل في الشعور بالألم والشعور بالبرد أو الحر أو الشعور بطعم الأكلات والمشروبات.
  • مهارات التعليم تختلف بين طفل وآخر ولكن ينبغي أن يتم محاولة إثراءه بمجموعة من المعلومات والمصطلحات.

وبهذا نكون قد وفرنا لكم مهارات طفل 3 سنوات وللتعرف على المزيد من المعلومات يمكنكم ترك تعليق أسفل المقال وسوف نقوم بالإجابة عليكم في الحال.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى